الرئيسية / اخبار اسلامية / توحيد المفضل لبن عمر
1dbab063-4084-4ae1-8304-0e4b6c5f4d39

توحيد المفضل لبن عمر

(المجلس الأول)

(قال المفضل): فانصرفت عنده فرحا مسرورا، وطالت علي تلك الليلة انتظارا وعدني به، فلما أصبحت غدوت فاستؤذن لي فدخلت وقمت بين يديه، فأمرني بالجلوس، فجلست، ثم نهض إلى حجرة كان يخلو فيها، ونهضت بنهوضه، فقال: اتبعني، فتبعته، فدخل ودخلت خلفه، فجلس وجلست بين يديه، فقال: يا مفضل كأني بك وقد طالت عليك هذه الليلة انتظارا لما وعدتك، فقلت: أجل يا مولاي، فقال: يا مفضل إن الله تعالى كان ولا شيء قبله، وهو باق ونهاية له، فله الحمد على ما ألهمنا، والشكر على منحنا، فقد خصنا من العلوم بأعلاها ومن المعالي بأسناها، واصطفانا على جميع الخلق بعلمه، وجعلنا مهيمنين (1)، عليهم بحكمه، فقلت: يا مولاي أتأذن لي أن أكتب ما تشرحه – وكنت أعددت معي ما أكتب فيه – فقال لي: أفعل مفضل.

 (جهل الشكاك بأسباب الخلقة ومعانيها)

 إن الشكاك جهلوا الأسباب والمعاني في الخلقة، وقصرت أفهامهم عن

(هامش)

(1) جمع مهيمن، وهو الأمين والمؤتمن والشاهد. (*)

ص 10

تأمل الصواب، والحكمة فيما ذرأ (1) الباري جل قدسه، وبرأ (2) من صنوف خلقه في البر، والبحر، والسهل، والوعر، فخرجوا بقصر علومهم إلى الجحود، وبضعف بصائرهم إلى التكذيب والعنود، حتى أنكروا خلق الأشياء، وادعوا تكونها بالإهمال، لا صنعه فيها ولا تقدير ولا حكمة من مدبر، ولا صانع، تعالى الله عما يصفون، وقاتلهم أنى يؤفكون (3) فهم في ضلالهم وغيهم وتجبرهم بمنزلة عميان دخلوا دارا قد بنيت أتقن بناء وأحسنه، وفرشت بأحسن الفرش وأفخره، وأعد فيها ضروب الأطعمة والأشربة والملابس والمآرب التي يحتاج إليها ولا يستغني عنها، ووضع كل شيء من ذلك موضعه على صواب من التقدير، وحكمة من التدبير، فجعلوا يترددون فيها يمينا وشمالا، ويطوفون بيوتها إدبارا وإقبالا، محجوبة أبصارهم عنها، لا يبصرون بنية الدار، وما أعد فيها وربما عثر بعضهم بالشيء الذي وضع موضعه، وأعد للحاجة إليه، وهو جاهل للمعنى ولما أعد ولماذا جعل كذلك؟ فتذمر وتسخط وذم الدار وبانيها. فهذه حال هذا الصنف في إنكارهم ما أنكروا من أمر الخلقة وثبات الصنعة. فإنهم لما غربت (4) أذهانهم عن معرفة الأسباب والعلل في الأشياء، صاروا يجولون في هذا العالم حيارى، فلا يفهمون ما هو عليه من إتقان خلقته، وحسن صنعته، وصواب هيئته. وربما وقف بعضهم على الشيء يجهل سببه، والأرب (5) فيه، فيسرع إلى ذمه ووصفه بالإحالة والخطأ، كالذي أقدمت عليه المنانية (6) الكفرة، وجاهرت به

(هامش)

(1) ذرأ الله الخلق: خلقهم. (2) برأه: خلقه من العدم. (3) أي ينصرفون عن الحق. (4) أي غابت. (5) الأرب: بالفتح – المهارة أو الحاجة. (6) أو المانوية: هم أصحاب الحكيم الفارسي ماني بن فاتك الذي ظهر في أيام سابور = (*)

ص 11

الملحدة المارقة الفجرة، وأشباههم من أهل الضلال المعللين أنفسهم بالمحال (1) فيحق على من أنعم الله عليه بمعرفته، وهداه لدينه، ووفقه لتأمل التدبير في صنعة الخلائق، والوقوف على ما خلقوا له من لطيف التدبير وصواب التقدير، بالدلالة القائمة الدالة صانعها أن يكثر حمد الله مولاه على ذلك، ويرغب إليه في الثبات عليه والزيادة منه فإنه جل اسمه: (لئن شكرتم لأزيدنكم ولئن كفرتم إن عذابي لشديد)*(2).

 (تهيئة العالم وتأليف أجزائه)

 يا مفضل أول العبر والدلالة على الباري جل قدسه، تهيئة هذا العالم وتأليف أجزائه ونظمها (3)، على ما هي عليه، فإنك إذا تأملت العالم بفكرك

(هامش)

= (ثاني ملوك الدولة الساسانية) ومذهبه مزيج من المجوسية والنصرانية، وقد تبعه في معتقده خلق كثير، وبقي قسم كبير منهم في الدور العباسي الأول ثم تسربت آراؤه إلى أوروبا وبقية الأقطار الآسيوية. وماني هذا كان راهبا بحران ولد حوالي عام 215 م وقتله بعدئذ بهرام بن هرمز. أنظر في ذلك الملل والنحل للشهرستاني ج 2 ص 81 ومروج الذهب ج 1 ص 155، والفهرست ص 456، ومعرب الشاهنامة ج 2 ص 71 والفرق بين الفرق ص 162 و207، والآثار الباقية للبيروني ص 207، وتاريخ الفكر العربي لإسماعيل مظهر ص 39، وحرية الفكر لسلامة موسى ص 55. (1) أي الشاغلين أنفسهم عن طاعة ربهم بأمور يحكم العقل السليم باستحالتها. (2) سورة إبراهيم آية 7. (3) الضمير راجع إلى الأجزاء. (*)

ص 12

وخبرته بعقلك، وجدته كالبيت المبني المعد فيه جميع ما يحتاج إليه عباده، فالسماء مرفوعة كالسقف، والأرض ممدودة كالبساط، والنجوم مضيئة (1)، كالمصابيح، والجواهر مخزونة كالذخائر، وكل شيء فيها لشأنه معد، والإنسان كالمالك ذلك البيت، والمخول (2) جميع ما فيه. وضروب النبات مهيأة لمأربه، وصنوف الحيوان مصروفة في مصالحه ومنافعه. ففي هذا دلالة واضحة على أن العالم مخلوق بتقدير وحكمة ونظام وملائمة، وأن الخالق له واحد، وهو الذي ألفه ونظمه بعضا إلى بعض، جل قدسه وتعالى جده وكرم وجهه ولا إله غيره تعالى عما يقول الجاحدون، وجل وعظم عما ينتحله الملحدون.

شاهد أيضاً

0

الحوثيون يوجهون رسالة لبوتين

أفادت وكالة “سبأ” التابعة للحوثيين أن رئيس المجلس السياسي الأعلى في صنعاء مهدي المشاط، بعث ...