الرئيسية / اخبار اسلامية / أنصار الحسين – دراسة عن شهداء ثورة الحسين
425211213_149234

أنصار الحسين – دراسة عن شهداء ثورة الحسين

11 – جون مولى أبي ذر الغفاري :
ورد ذكره في الرجبية .
وذكر في بحار الأنوار والزيادة باسم ( جون بن حوي مولى أبي ذر
الغفاري ( 3 ) وذكره الشيخ دون أن ينص على مقتله ( 4 ) . وذكره
الخوارزمي ( 5 ) وذكره الطبري باسم ( حوي ) ( 6 ) . ذكره ابن شهرآشوب
مصحفا باسم ( جوين أبي مالك مولى أبي ذر الغفاري ) ( 1 ) .
من الموالي ، أسود اللون ، شيخ كبير السن .
لا نعرف عنه شيئا آخر .

12 – جوين بن مالك الضبعي :
ذكره الشيخ في عداد أصحاب الحسين ولم ينص على مقتله ( 2 )
وذكر في الزيارة في عداد الشهداء تارة بهذا الاسم وأخرى باسم
( حوي بن مالك الضبعي ) وقع الخلط عند البعض بينه وبين جون مولى
أبي ذر .
ذكر أيضا في الرجبية إلا أنه ورد فيها بعنوان ( جوير بن مالك )
ونرجح أنه جوين بن مالك الضبعي – وأنه صحف تارة باسم حوي ،
وأخري باسم جوبر .
ذكر أنه كان من جنود عمر بن سعد ثم تحول إلى الحسين وقاتل
معه ، وقتل في الحملة الأولى .
الضبعي : ضبع بن وبرة ، بطن من القحطانية ( يمن ، عرب
الجنوب ) .
لا نعرف عنه شيئا آخر .

13 – حبيب بن مظاهر الأسدي :
ذكرته جميع المصادر . من أصحاب الإمام علي بن أبي طالب ،
وكان من شرطة الخميس . جعله الحسين على ميسرة أصحابه عند التعبئة
للقتال . تقدم أنه بذل محاولة لاستقدام أنصار من بني أسد ، وحال
الجيش الأموي دون وصولهم إلى معسكر الحسين . وهو أحد الزعماء
الكوفيين الذين كتبوا إلى الحسين ( 1 ) كان معظما عند الحسين : ( لما قتل
حبيب بن مظاهر هد ذلك حسينا ، وقال عند ذلك : احتسب نفسي وحماة
أصحابي ) ( 2 ) .
كان شخصية بارزة في مجتمع الكوفة
الأسدي : عدنان ( عرب الشمال )

14 – الحجاج بن زيد السعدي :
ذكر في الزيارة ( 3 ) وذكره السيد الأمين ( الحجاج بن بدر السعدي )
وفي الرجبية ( حجاج بن يزيد )
وذكره سيدنا الأستاذ بعنوان ( الحجاج بن يزيد – 4 / 240 ) وذكر أنه
ورد بهذا العنوان في الزيارة وهو مخالف ما في طبعة البحار الجديدة
وموافق لنسخة الاقبال .
حمل كتابا من مسعود بن عمرو الأزدي إلى الحسين جوابا على
كتاب من الحسين إليه وإلى غيره من زعماء البصرة يدعوهم إلى نصرته .
بصري – من بني سعد بن تميم من عدنان ( عرب الشمال ) .
لا نعرف عنه شيئا آخر .

15 – الحجاج بن مسروق الجعفي :
ورد ذكره في الطبري ( 1 ) وفي الزيارة وبحار الأنوار ( 2 ) وذكره
الخوارزمي ( 3 ) .
وذكر في الرجبية .
وذكره ابن شهرآشوب ( 4 ) وصحفه الشيخ ( الحجاج بن مرزوق ) ( 5 )
وبهذا العنوان ذكره سيدنا الأستاذ ( معجم الرجال : 4 / 239 ) وذكر سيدنا
الأستاذ الحجاج بن مسروق الجعفي تحت عنوان مستقل ( 4 / 239 –
240 ) والظاهر اتحادهما . خرج من الكوفة إلى مكة فلحق بالحسين في
مكة وصحبه منها إلى العراق . أمره الحسين بالاذان لصلاة الظهر عند
اللقاء مع الحر بن يزيد . وصف في بعض المصادر بأنه ( مؤذن
الحسين ) .
كوفي
الجعفي : نسبة إلى جعفي بن سعد العشيرة ، من مذحج ، من
القحطانية .
( يمن ، عرب الجنوب )

16 – الحر بن يزيد الرياحي اليربوعي التميمي :
ذكرته جميع المصادر . وتكرر ذكره في الرجبية فذكر في أولها وفي
أواخرها .
من الشخصيات البارزة في الكوفة . أحد أمراء الجيش الأموي في
كربلاء ، وكان يقود فيه ربع تميم وهمدان ( 1 ) التقى مع الحسين عند جبل
ذي حسم ، وهو يقود الف فارس وجهه أميرا عليهم عبيد الله بن زياد
لاعتراض الحسين ( 2 ) .
تاب قبل نشوب المعركة ، ولحق بمعسكر الحسين ، وقاتل وقتل
معه ( 3 ) .
توحي لهجة بعض كتب المقتل بأن الحر كان متعاطفا مع الثورة منذ
لقي الحسين ( 4 ) .
ونحن نشك في ذلك ، ونرجح أن هذه اللهجة نتيجة لتأثر كتاب
المقتل بالموقف النفسي الذي تولد نتيجة لتحول الحر في النهاية إلى
جانب الثورة .
تتحدث بعض المراجع ذات القيمة الثانوية عن أن ولاء الحر
للثورة ، وتحوله إلى صفوفها أثر على موقف ابنه ( علي بن الحر ) ، وأخيه
( مصعب بن يزيد ) ، وغلامه ( عروة ) ، ولم يثبت لدينا ذلك ( 1 ) .
الرياحي : بطن من يربوع ، من تميم . عدنان ( عرب الشمال ) .
كوفي . يبدو أنه إلى الشباب أقرب .

17 – الحلاس بن عمرو الراسبي :
ذكره ابن شهرآشوب في عداد قتلى الحملة الأولى ( 2 ) وذكره الشيخ
مصحفا :
( الحلاش ) ولم يشر إلى مقتله ( 3 ) . وفي الرجبية : ( حلاس بن
عمرو ) وبهذا العنوان ذكره سيدنا الأستاذ . ( معجم الرجال : 4 / 144 ) .
وفي ( ج 6 ص 189 من معجم الرجال ) ذكر سيدنا الأستاذ : ( حلاس بن
عمرو الهجري ) والظاهر أنه يعتبر رجلا آخر غير حلاس بن عمرو والظاهر
عندنا اتحادهما ، والهجري نسبة إلى هجر في اليمن لا ينافي النسبة إلى
راسب .
ذكر أنه كان على شرطة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب في
الكوفة . وأنه وأخاه النعمان كانا مع عمر بن سعد ثم تحولا إلى معسكر
الحسين . يأتي ذكر أخيه في عداد الشهداء .
الراسبي : راسب بن مالك بطن من شنوءه ، من الأزد من
القحطانية : كوفي ( يمن ، عرب الجنوب ) .

18 – حنظلة بن أسعد الشبامي :
هكذا ذكر في الزيارة والرجبية في نسخة البحار ، وفي الاقبال
( سعد ) ، وفي نسخة البحار وفي الاقبال ( الشيباني ) وبحار الأنوار ( 1 )
وذكره الخوارزمي ( 2 ) والطبري ( 3 ) والشيخ ( 4 ) وذكره السيد الأمين .
الشبامي : شبام بطن من همدان ، من القحطانية ( يمن ، عرب
الجنوب ) كوفي .

19 – خالد بن عمرو بن خالد الأزدي :
ذكره ابن شهرآشوب ( 5 ) والخوارزمي ( 6 ) وبحار الأنوار ( 7 )
الأزدي : من الأزد ( يمن ، عرب الجنوب ) من الشبان .
لا نعرف عنه شيئا آخر .

20 – زاهر مولى عمرو بن الحمق الخزاعي :
ذكره الشيخ ( 8 ) وابن شهرآشوب في عداد قتلى الحملة الأولى ( 9 )
وذكر في الرجبية وذكر في الزيارة في إحدى نسختيها مصحفا : ( زاهد
مولى عمرو بن الحمق الخزاعي ) ( 1 ) . وذكر في النسخة الأخرى
( زاهر . )
ذكره سيدنا الأستاذ ( معجم رجال الحديث : 7 / 215 ) وقال نقلا
عن النجاشي في ترجمة محمد بن سنان أن زهرا هذا هو جد محمد بن
سنان . وهو من أصحاب الإمامين موسى الكاظم وعلي بن موسى الرضا ،
وهو ضعيف جدا .
وقد ذكر في المصادر خطأ باسم ( زاهر بن عمرو الكندي ) .
من الكوفة . من شخصيات الكوفة ، شيخ كبير السن .
من موالي كندة .

شاهد أيضاً

2db60a37-6828-4244-b88b-8197d6236dee (1)

إيران ترفع السرية عن الرسائل المتبادلة بين رفسنجاني وصدام حسين كتاب الرسائل المتبادلة بين صدام ورفسنجاني

كتاب في غاية الأهمية ينهي كافة المناكفات والجدالات وينهي مصطلح العدو الفارسي المجوسي….   وحماية ...