الرئيسية / اخبار اسلامية / كل هذه الأشعار سارت مسرى الأمثال على ألسنة الناس – و قائلها هو المتنبي
12019863_1162997837047151_7993485744473226303_n

كل هذه الأشعار سارت مسرى الأمثال على ألسنة الناس – و قائلها هو المتنبي

مصائبُ قومٍ عندَ قومٍ فوائدُ.

وهو القائل : على قدرِ أهلِ العزمِ تأتي العزائمُ.
وهو القائل : ذكر الفتى عمره الثاني.
وهو القائل : الرأيُ قبلَ شجاعةِ الشجعانِ.
وهو القائل : وكلُّ الذي فوقَ الترابِ ترابُ.
وهو القائل : آلةُ العيشِ صحةٌ وشبابٌ.
وهو القائل : ليلُ العاشقينَ طويلُ.
وهو القائل : إذا عَظُمَ المطلوبُ قلَّ المساعدُ

وهو القائل : ما كلُّ ما يتمناه المرءُ يدركُهُ ✰ تجري الرياحُ بما لا تشتهي السفنُ
وهو القائل : لا يَسلَمُ الشرفُ الرفيعُ من الأذى ✰ حتى يُراقَ على جوانبِهِ الدَّمُ
وهو القائل : إذا أنت أكرمتَ الكريمَ ملكْتَهُ ✰ وإن أنت أكرمتَ اللئيمَ تمرَّدا
وهو القائل : أعزُّ مكانٍ في الدُّنى سـرْجُ سابِحٍ ✰ وخيرُ جليسٍ في الزمانِ كتابُ
وهو القائل : وما ماضي الشـبابِ بِمُسْتَـرَدٍّ ✰ ولا يومٌ يَمُرُّ بِمسـتعادِ
وهو القائل : ذو العقلِ يشقى في النعيـمِ بعقلهِ ✰ وأخو الجهالةِ في الشقاوةِ يَنْعَمُ
وهو القائل : ولم أرَ في عيوبِ الناسِ شــيئًا ✰ كنقصِ القادرينَ على التمامِ
وهو القائل : شـرُّ البلادِ مكانٌ لا صديقَ بـهِ ✰ وشرُّ ما يكسبُ الإنسانُ ما يَصِمُ
وهو القائل : فلا مجدَ في الدنيا لمن قلَّ مالُهُ ✰ ولا مالَ في الدنيا لمن قلَّ مجدُهُ
وهو القائل : ومَن جَهِلتْ نفسُــهُ قـدْرَهُ ✰ رأى غيرُهُ منهُ ما لا يرى
وهو القائل : خليلُكَ أنت لا مَن قلتَ خِلِّي ✰ وإن كثُرَ التجملُ والكلام
وهو القائل : ومِن العداوةِ ما ينالُكَ نفعُـهُ ✰ ومِن الصداقةِ ما يَضُرُّ ويُؤْلِمُ
وهو القائل : وإذا أتتك مذمتي من ناقصٍ ✰ فهي الشهادةُ لي بأني فاضلُ
وهو القائل : مَنْ يَهُنْ يَسْهُلِ الهوانُ عليهِ ✰ ما لجرحٍ بمـيِّتٍ إيلامُ
وهو القائل : وليس يصحُّ في الأفهامِ شيءٌ ✰ إذا احتاجَ النهارُ إلى دليلِ
وهو القائل : إذا ساءَ فعلُ المرءِ ساءتْ ظنونُهُ ✰ وَصَدَّقَ ما يعتادُه من تـَوَهُّـمِ
وهو القائل : وإذا لم يكنْ مِن المـوتِ بـدٌّ ✰ فمن العجزِ أن تكون جبانـا
وهو القائل : ومِن نكدِ الدنيا على الْحُرِّ أن يرى ✰ عدوًّا لهُ ما مِن صداقتـِهِ بـدُّ
وهو القائل : إذا غامرتَ في شرفٍ مرُومٍ ✰ فلا تقنعْ بما دون النجـومِ
ــــــــــــــــ فطعمُ الموتِ في أمرٍ حقـيرٍ ✰ كطعمِ الموتِ في أمرٍ عظيمِ
وهو القائل : وعَذلتُ أهلَ العشقِ حتَّى ذُقْـتُـهُ ✰ فعجِبتُ كيف يموتُ من لا يعشقُ
وهو القائل : إذا أتتْ الإساءةُ من وضيعٍ ✰ ولم أُلِمْ المسيءَ فيمن ألومُ
وهو القائل : وتراه أصغرَ ما تراه ناطقـًا ✰ ويكونُ أكذبَ ما يكونُ ويُقْسِمُ
وهو القائل : وما انتفاعُ أخي الدنيا بنـاظـرِهِ ✰ إذا استوتْ عنده الأنوارُ والظُلَمُ
وهو القائل : فقرُ الجهولِ بلا قلبٍ إلى أدبِ ✰ فقرُ الحمارِ بلا رأسٍ إلى رسنِ
وهو القائل : والغِنَى في يدِ اللـئيمِ قـبـيحٌ ✰ قَدْرَ قبحِ الكريمِ في الإملاقْ
وهو القائل : والظلمُ في خلقِ النفوسِ فإن تجدْ ✰ ذا عِفَةٍ فَلِـعِـلَّةٍ لا يَظـلِـمُ
وهو القائل : ومرادُ النفوسِ أصغرُ من أن ✰ نتعادى فيه وأنا نتفـانـا
وهو القائل : والأسى قبل فُرقةِ الروحِ عجزٌ ✰ والأسى لا يكون بعدَ الفراقْ
وهو القائل : بم التعللِ لا أهلٌ ولا وطـنُ ✰ ولا نديمٌ ولا كأسٌ ولا سكنُ
وهو القائل : أفعالُ مَن تلدُ الكرامُ كـريمةٌ ✰ وفِعالُ مَن تلدُ الأعاجمُ أعجمُ
وهو القائل : فإن يُكن الفعلُ الذي ساءَ واحدًا ✰ فأفعالُهُ اللائي سررن ألوفْ
وهو القائل : ماذا لقيتُ من الدنيا، وأعجبها ✰ أني بما أنا باكٍ منه محسودُ
وهو القائل : وما الخوف إلا ما تخوفه الفتى ✰ ولا الأمن إلا ما رآ الفتى أمنا
وهو القائل : وإذا كانت النفوسُ كبـارًا ✰ تعبت في مُرادِها الأجسام
وهو القائل : إذا اعتاد الفتى خوضَ المنايا ✰ فأهونُ ما يمر به الوحول
وهو القائل : فحبُّ الجبانِ النفسَ أوردَهُ التُقى ✰ وحبُّ الشجاعِ النفسَ أوردَهُ الحربا
وهو القائل : ومَنْ يكن ذا فَمٍ مُرٍّ مريضٍ ✰ يجدْ مُرًّا به الماءَ الزُلالا
وهو القائل : ومِن البليةِ عذلُ مَن لا يرعوي ✰ عن غَيِّهِ وخطابُ من لا يفهمُ
وهو القائل : يهونُ علينا أن تُصاب جسومُنا ✰ وتَسْلَمُ أعراضٌ لنا وعقـولُ
وهو القائل : لولا العقولُ لكان أدنى ضيغمٍ ✰ أدنى إلى شرفٍ من الإنسانِ
وهو القائل : ومَن تفكَّرَ في الدنيا ومهجَـتَـهُ ✰ أقامهُ الفكرُ بين العجزِ والتعبِ
وهو القائل : فما ينفعُ الأُسْدَ الحياءُ من الطوى ✰ ولا تُتقي حتى تكون ضـواريا

وهو القائل في أمتنا :
أغايةُ الدينِ أن تَحفوا شواربكـم ✰ يا أمةً ضحكت من جهلِها الأممُ
وهو القائل في مصر وحكامها :
نامتْ نواطيرُ مصرَ عن ثعالبِها ✰ فقدْ بَشِمْنَ وما تَفْنَى العناقـيدُ

وهو القائل عن نفسه :
وما الدهرُ إلا من رواةِ قصائدي ✰ إذا قلت شِعرًا أصبح الدهرُ مُنشدا
والقائل : لا بقومي شرفتُ بل شرفوا بي ✰ وبنفسي فخرتُ لا بجدودي
والقائل : أنا تِربُ الندى وربُّ القوافي ✰ وسِمامُ العِدَى وغيظُ الحسودِ
والقائل : أنا الذي نظـرَ الأعمى إلى أدبي ✰ وأسـمعتْ كلماتي مَن به صممُ
ـــــــــــ فالخيــلُ والليلُ والبيداءُ تعـرفُني ✰ والحربُ والضربُ والقرطاسُ والقلمُ
–––– ما أبعدَ العيبَ والنقصانَ من شرفي ✰ أنا الثُّريــا وذانِ الشيبُ والهـرمُ
والقائل : ومِنْ جاهلٍ بي وهو يجهلُ جهلَهُ ✰ ويجهلُ علمي أنَّهُ بي جاهـلُ
والقائل : ليس التعللُ بالآمالِ من إربي ✰ ولا القناعةُ بالإقلالِ من شيمي
والقائل : وما الْجَمْعُ بين الماءِ والنارِ في يدي ✰ بأصعبَ مِن أن أجمعَ الجدَّ والفهْمَ
والقائل : ويَظهَرُ الجهلُ بي وأعرِفُـهُ ✰ والدُّرُّ دُرٌّ بِرَغَمِ مَنْ جَهِلَهْ
والقائل : وفؤادي من الملوكِ وإن كـان ✰ لساني يرى من الشعراءِ.

شاهد أيضاً

0

ابصار العين في انصار الحسين عليه وعليهم السلام

الفائدة السادسة عشرة قتلت مع الحسين في يوم الطف امرأة واحدة وهي أم وهب النمرية ...