الرئيسية / اخبار العلماء / لمواجهة الانشطة الشيطانية في مواقع التواصل الاجتماعي

لمواجهة الانشطة الشيطانية في مواقع التواصل الاجتماعي

قال آية الله سبحاني: ان اعداء الامة الاسلامية يقومون باضعاف الاسس الدينية من خلال الفضاء الافتراضي فينبغي للسلطات ان تحول دون نشاطات شياطين الانس في مواقع التواصل الاجتماعي.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء ان المرجع الديني آية الله الشيخ جعفر سبحاني قال خلال القاء تفسير القرآن الكريم في قم المقدسة: ان انبياء الله تارة يكتب لهم الله عز وجل النصر وتارة اخرى ينصرهم من خلال نفوذهم في القلوب فان قتلهم يعد من اساليب نصر الله لهم بحيث يبقون احياء في اوساط المجتمعات الانسانية بما لحق بهم من ظلم.

واضاف آية الله سبحاني بان النبي الاكرم محمد صلى الله عليه وآله واجه عداء شرس من قريش حيث عزم 40 شابا من بين 40 قبيلة ان يقطعوه اربا اربا لكن اخبره جبرئيل بمكرهم فبات علي عليه السلام في فراش ابن عمه ليلا تفاديا لئلا يقتله القوم فانزل الله سكينته عليه بعد ما انقذه من براثن العدو.

واشار سماحته الى مفردة “الجهاد” المستخدمة في سورة التوبة، واردف قائلا: ان مفردة الجهاد تم استخدامها في آيات قرآنية عدة وذلك على صلة بانبياء الله فانهم جاهدوا في سبيل الله وفي ساحات الحروب لتعلو كلمته عز وجل على الشرك والطاغوت وهذا ما يميّز المفردة عن باقي المفردات ذات الصلة كالقتال.

وحول مايتعلق بالفضاء الافتراضي و مواقع التواصل الاجتماعي، شدّد المرجع الديني آية الله الشيخ جعفر سبحاني على ان اعداء الامة الاسلامية يقومون باضعاف الاسس الدينية من خلال الفضاء الافتراضي فللأسف ان شياطين الانس منتشرة اليوم في مواقع التواصل الاجتماعي واصبحت من وسائل اعلامهم ليصدوا عن سبيل الله ولينشروا ثقافة الشرك والضلال فعلى السلطات ان تحول دون نشاطات الشياطين في الفضاء الافتراضي وتقوم بادارة مواقع التواصل الاجتماعي في البلاد حتى تقضي على مؤامرات العدو بالكامل في هذا المجال.

جدير بالذكر ان المرجع الديني آية الله الشيخ جعفر سبحاني يقوم يوميا طيلة شهر رمضان المبارك بالقاء تفسيرالقرآن الكريم وذلك بحضور المؤمنين وعلماء الدين في قم المقدسة.

https://t.me/wilayahinfo

 

https://chat.whatsapp.com/JG7F4QaZ1oBCy3y9yhSxpC

 

 

 

شاهد أيضاً

الصيحة التي ستظل الأعناق لها خاضعة بقلم سالم الصباغ

الصيحة التي ستظل الأعناق لها خاضعة بقلم سالم الصباغ قراءة في علامات عصر الظهور   ...