الرئيسية / أخبار وتقارير / مرتزقة «الدرك الأردني» متورّطٌون بتعذيب سجناء “جوّ” في البحرين

مرتزقة «الدرك الأردني» متورّطٌون بتعذيب سجناء “جوّ” في البحرين

كشف مركز”البحرين لحقوق الإنسان” عن اسماء مئات الجرحى والمصابين الذين سقطوا نتيجة التعذيب الذي مارسه المرتزقة عناصر “الدرك الأردني” في سجن “جو” المركزي بالعاصمة البحرينية المنامة ؛ مستدلا بوثائق مسربة عن وزارة الداخلية التابعة للنظام الخليفي تؤكد ان المئات من نزلاء السجن أُصيبوا بكسورٍ متفرّقة في أجسامهم ، فيما اخرون ينزفون من رؤوسهم نتيجة الضرب والتعذيب الذي تعرّضوا له على ايدي المرتزقة الاردنيين .

 

وافادت وکالة “تسنیم” الدولیة للانباء ان مرکز البحرین لحقوق الانسان اوضح عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعیّ “تویتر”، أنّه “تم إجبار سجناء “جو” تحت الضرب والتعذیب على تردید عبارة «عاش عاش بو سلمان» – في اشارة الی ملك البحرین – وإجبارهم على مدى یومین على الجلوس والنوم خارجاً في العراء، کما تمّ تمریرهم من خلال  ممرّات بشریّة مشکّلة من الدرك الأردني، وضربهم أثناء مرورهم بقضبان حدیدیّة وألواح خشبیّة وهراوات بلاستیکیّة”.

 

وکشف المرکز المعني بحقوق الانسان في البحرین، عن إجبار الکثیر من سجناء جو – مبنى ٤- على قضاء حاجتهم في أماکنهم في العراء بعد منعهم من الذهاب إلى دور المیاه على مدى یومین متتالیین؛ لافتا الی ان العدید من السجناء اصبحوا فی عداد المفقودین بعد احداث سجن جو المرکزی ومنهم “جعفر عون، علي حاجّي، علي القفّاص، عبدعلي السنکیس، ناجي فتیل، عبّاس العکري، محمّد سرحان، عبّاس السمیع، علي الغانمي، أحمد حمیدان” .

 

وفي ذات السیاق، طالب “یوسف المحافظة” نائب رئیس مرکز البحرین لحقوق الانسان، النشطاء في الأردن بفضح الانتهاکات التی ترتکبها قوّات الدرك الأردني ضدّ المعتقلین السیاسیین في سجون البحرین .

شاهد أيضاً

مع الامام الخامنئي والاحكام الشرعية حسب نظره

س873: الذين أُحيلوا على التقاعد ولا زالوا يأخذون الراتب إلى الآن، هل يجب عليهم أداء ...