الرئيسية / اخبار العالم / أمريكا تمهّد للحرب من خلال بيع السلاح للسعودية
0

أمريكا تمهّد للحرب من خلال بيع السلاح للسعودية

قال رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية “اللواء محمد باقري”، اليوم الاثنين، ان امريكا تمهد للحرب من خلال بيع السلاح للسعودية.

اللواء محمد باقري قال اليوم في كلمة له خلال المؤتمر الدولي السادس لقادة القوى البحرية للدول المتشاطئة للمحيط الهندي، انه “من دون شك ان نظام القطبية الثنائي التقليدي في العالم انهار وتتشكل الان قوى جديدة في العالم، وان العالم بحاجة الى هندسة جديدة لكن بعض القوى الاقليمية والدولية لاتقبل هذه الحقائق الجديدة لذلك لاتوجد نقطة في العالم في مأمن من المخاطر”.

وأضاف، ان امريكا تنشر الفوضى من خلال ارسال الجنود الى نقاط مختلفة من العالم واستخدام ادبيات الغطرسة، وقامت بزعزعة جزء كبير من غرب آسيا عبر دعم داعش، وبالاضافة الى ذلك تروج لنكث العهود في الاتفاقات الدولية اذ يعتبر انتهاك الاتفاق النووي نموذجاً لذلك.

وتابع اللواء باقري، ان الكيان الصهيوني يوسع ترسانته النووية ويعتدي على دول الجوار لكن امريكا تقوم بتعاطي مزدوج وبدعم الكيان الصهيوني؛ حيث كان العدوان الامريكي الاخير على سوريا تحت ذريعة السلاح الكيماوي الواهية نموذجا بارزا عن ذلك.

واشار رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية الى صفقات السلاح التي تبرمها السعودية، قائلا، ان امريكا افتعلت الازمات والحروب واطلقت التسابق التسليحي من خلال ابرامها لصفقات السلاح مع السعودية.

واضاف، ان امريكا تضع على جدول مهامها الاعتداء على الثقافات والسنن والعادات الخاصة بالشعوب وستعرض بذلك جميع الشعوب الى الضرر والخسائر ايضاً.

وأوضح اللواء باقري ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لم ولن ترضخ ابداً لغطرسات امريكاً بل انها تمد يد الصداقة للعالم؛ مصرحا ان تواجد ايران في سوريا والعراق قدم الى جانب بقية حلفائها خدمة كبيرة للسلام والاستقرار في المنقطة، والمثال الواضح على ذلك هو اجراءات ايران في محاربة الارهاب بالمنقطة.

وأشار رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية الى خصائص المحيط الهندي، قائلا، ان خصائص المحيط الهندي أدت الى ان تكون هذه المنطقة مؤثرة في المعادلات الدولية؛ اذ يتم من خلال هذه المنطقة توفير ونقل القسم الكبير من احتياطات الطاقة العالمية والمواد الاولية والمنتجات الضرورية للعالم، وان هذه الخصائص هي جزء يسير من آليات المحيط الهندي وان اي تغيير في هذه المنطقة سيكون لديه علاقة مباشرة بالامن العالمي، اذ ان وجود توتر في هذه المنطقة من شأنه ان يعرض الامن العالمي الى المخاطر.

ونوه اللواء باقري الى ان محاربة الارهاب بحاجة الى ارادة شاملة وصادقة فلايمكن التعامل مع تلك الظاهرة بإنتقائية، مؤكدا ان القوات المسلحة الايرانية مستعدة لوضع تجاربها في هذا الشأن في خدمة جميع الدول.

ولفت الى تواجد القوى الاجنبية في منطقة المحيط الهندي، قائلا، ان تواجد وتدخل وحدات البحرية للقوى الاجنبية من بين العوامل المهددة لذلك، وان التعاون من اجل مواجهة تواجد الاجانب في المنطقة بحاجة الى تعاون الدول الاقليمية؛ وتابع : المثال الواضح عن اثارة الفوضى من قبل القوى الاجنبية في هذه المنطقة هو العدوان على اليمن وارتكاب المجازر بحق اليمنيين.

شاهد أيضاً

29792352_10156077480421438_928507634717651181_n

سماحة الشيخ جعفر الابراهيمي – ليلة 8 رمضان