الرئيسية / من / طرائف الحكم / من الادلة الدالة على تشييد قبور الائمة والانبياء والاولياء (الدعاء تحت قبته)

من الادلة الدالة على تشييد قبور الائمة والانبياء والاولياء (الدعاء تحت قبته)

أحمد بن فهد في عدة الداعي قال: روي أن الله عوض الحسين عليه السلام من قتله أربع خصال: جعل الشفاء في تربته، وإجابة الدعاء تحت قبته، والأئمة من ذريته، وأن لا تعد أيام زائريه من أعمارهم.

وسائل الشيعه (ال البيت) ج١٤ ص٥٣٧

 

يقول تعالى: (( قَالَ الَّذينَ غَلَبوا عَلَى أَمْرهمْ لَنَتَّخذَنَّ عَلَيْهم مَّسْجدًا )) (الكهف:21). أخبرنا الله تعالى عن المؤمنين الذين قررّوا أن يتّخذوا من مضجع الفتية المؤمنة مسجداً يسجدون لله سبحانه فيه، ويعبدونه وهم مؤمنون وليسوا بمشركين، ولم يذمّهم الله تعالى على ذلك.

وممّا لا شك فيه أن شأن الأنبياء والأئمة (عليهم السلام)، أرفع من شأن أولئك الفتية، فإذا جاز بناء قبورهم, فبالأولى جواز ذلك بالنسبة إلى الأنبياء والأئمة (عليهم السلام).

 

(زيارة جامعة لجميع الأئمة عليهم السلام) * 3213 – روى محمد بن إسماعيل البرمكي (1) قال: ” حدثنا موسى بن عبد الله النخعي قال: قلت لعلي بن محمد بن علي بن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب عليهم السلام علمني يا ابن رسول الله قولا أقوله، بليغا كاملا إذا زرت واحدا منكم، فقال: إذا صرت إلى الباب فقف وأشهد الشهادتين وأنت على غسل، فإذا دخلت ورأيت القبر فقف وقل: ” الله أكبر، الله أكبر – ثلاثين مرة -، ثم امش قليلا، وعليك السكينة والوقار، وقارب بين خطاك، ثم قف وكبر الله عز وجل – ثلاثين مرة – ثم ادن من القبر وكبر الله – أربعين مرة – تمام مائة تكبيرة، ثم قل:
الى اخر الرواية
مالايحضره الفقيه ج٢ ص٦١٠

تذكر الرواية ان لقبور الائمة بناء وباب
وبعدها تدخل للقبر

 

 

شاهد أيضاً

اللواء باقري: جميع أهداف صواريخنا النقطوية بعيدة المدى تم تحديدها ومسحها

قال رئيس هيئة أركان القوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري ان الصواريخ النقطوية الايرانية التي ...