الرئيسية / أخبار وتقارير / المرجع الشيخ النجفي يطالب بأيجاد “رجال دولة لا رجال أزمات” ويحذر من تأسيس حكومة دكتاتورية

المرجع الشيخ النجفي يطالب بأيجاد “رجال دولة لا رجال أزمات” ويحذر من تأسيس حكومة دكتاتورية

شدد المرجع الديني المفدى الشيخ بشير النجفي دام ظله الوارف اليوم الجمعة، على ضرورة على أيجاد ” رجال دولة يوجدون مخرج للعراق لا رجال أزمات يتعاشون عليها”، وفيما بين أن للمواطن الحرية في الاختيار، حذر من الذهاب باتجاه تأسيس قوة الطرف الواحد والسيطرة على مفاصل الدولة .

وقال الشيخ علي النجفي نجل المرجع المفدى ،إن “المرجعية الدينية ليس لديها مشكلة مع شخص او جهة سياسية في العراق لكن حديثها وتوجيهاتها وجهودها تنصب في إيجاد رجال دولة يوجدون مخرج للعراق لا رجال أزمات يعتاشون عليها”.

وأضاف الشيخ النجفي أن ” المواطن له حرية الاختيار لمن يجده مناسب، ويضع لنفسه المقاييس المنطقية وهو يحدد اختياره فهل هو راضي عن الخدمات والأمن والوضع الاقتصاد، ومن خلال ذلك يحدد اختياره”، محذرا من “الذهاب باتجاه الدكتاتورية وتأسيس قوة الطرف الواحد والسيطرة على مفاصل الدولة وتسخيرها لمصلحة جهة واحدة”.

وشدد النجفي على “مطالبة الشعب والمؤسسات في أن تمارس دورها الحقيقي “، متسائلا “عن الإخفاق لمدة 8 سنوات مع تبدل الوجوه والوزراء وبقاء الإدارة لمجلس الوزراء ثابتة فهذا يعطي المؤشر لأسباب بقاء الوضع على ما هو عليه”.

وكان المرجع الديني المفدى الشيخ بشير النجفي اكد، (16 شباط 2014)،أن الانتخابات التشريعية المقبلة هي “الفيصل” في اختيار المرشح الذي يكون مع “شعبه وقريبا من همومهم”،

وفي حين تساءل عن “مآل أموال النفط” والسبب بعدم توزيعها بنحو “عادل ومنصف” على الشعب، استنكر الامتيازات والرواتب التي يحصل عليها النواب مقارنة مع ما يعيشه البلد من “معاناة وفقر ونقص في متطلبات العيش”.

شاهد أيضاً

جنود صهاينة يرفضون الخروج من مدرعة..وقريباً الإحتجاج الأكبر

محمد علوش بعد مرور  130 يوماً على عملية طوفان الأقصى وبدء العدوان الصهيوني على قطاع ...