الرئيسية / اخبار العالم / اليونسيف توافق على فتح مركز لتأهيل أطفال الأسر النازحة في العراق
01 10

اليونسيف توافق على فتح مركز لتأهيل أطفال الأسر النازحة في العراق

وافقت منظمة اليونسيف على فتح مركز لتأهيل الأطفال النازحين في محافظة كركوك.

وفيما شكلت الادارة المحلية في محافظة واسط خلية ازمة لاستقبال النازحين من مناطق تكريت والموصل بسبب جرائم جرذان «داعش» الارهابي، يواصل مطار النجف استقبال الأسر النازحة، بينما شكلت العتبة الحسينية لجنة لمتابعة احوال النازحين واستقبال المسيحيين المهجرين.

أطفال الأسر النازحة

وقالت رئيسة لجنة حقوق الانسان في المجلس جوان حسن عارف لـ»الصباح»: ان منظمة اليونسيف وافقت على الطلب المقدم من قبل المجلس لتوفير احتياجات اطفال الأسر الـ 1700 النازحة الى كركوك وفتح مركز تأهيل لاعادة دمجهم مجتمعيا وابعادهم عن الخوف ومظاهر القتل والعنف والطائفية والتطرف، لاسيما وانهم عاشوا ظرفا قاسيا مع أسرهم اثناء التهجير.

واشارت الى ان المجلس اتفق مع المنظمة العالمية أيضا على توفير المستلزمات التي يحتاجها الأطفال ومنهم الرضع عند فتح مخيم النازحين التي تنوي الحكومة المحلية انشاءه، وأولها مادة حليب الاطفال ومستلزمات ضرورية اخرى، اضافة الى انشاء مدارس متنقلة وتزويدها بجميع مستلزمات المدرسة كي لايبتعد الأطفال عن التعلم والدراسة. 

خلية أزمة

الى ذلك، ذكر معاون محافظ واسط لشؤون الاغاثة ضياء طلال لــ»الصباح» ان المحافظة شكلت خلية ازمة لاستقبال الأسر النازحة جراء بطش جرذان داعش والقاعدة في مناطق تكريت وتلعفر وسامراء والموصل.واشار الى ان اعداد النازحين المتزايدة تتطلب توفير الخدمات اللازمة لحفظ كرامتهم.واضاف ان اعداد الأسر المذكورة تجاوزت الـ 1350، الأمر الذي يعني تسخير جميع امكانات الحكومة المحلية لتوفير السكن والمأكل والمشرب، منوها بان خلية الازمة التي تم تشكيلها ستعمل وفق آلية منتظمة لتنفيذ مقترحات الحكومة المركزية القاضية بتنسيب الموظفين النازحين في دوائر الدولة كلا حسب اختصاصه، فضلا عن التنسيق مع هيئة المواكب الحسينية لتوفير السكن الملائم لهم وشمولهم بالمواد الاغاثية والاطعمة، داعيا الحكومة المركزية الى الاسراع في ارسال المنح المالية الطارئة لتوزيعها بينهم لتوفير احتياجاتهم الثانوية.

مطار النجف

في الشأن نفسه، أعلن مسؤول اعلام مطار النجف الاشرف رحيم الخفاجي لـ»الصباح» ان عدد النازحين الذين دخلوا المحافظة عن طريق المطار منذ اندلاع اعمال العنف في الموصل والمناطق القريبة منها تجاوز التسعة الاف نازح.

وبين ان الرحلات الجوية التي تقل النازحين من مطار اربيل الى مطار النجف مستمرة حتى الان، الا ان الاعداد بدأت بالانخفاض في الايام الاخيرة، عازيا السبب الى ان وزارة النقل بدأت في الآونة الأخير باستخدام طائرات صغيرة تسع لـ 70 مسافرا فقط .

وذكر الخفاجي ان مطار النجف يقدم العديد من الخدمات للأسر النازحة، ففضلا عن تقديمه التسهيلات اللازمة لهم في عملية النقل، يقوم بتقديم وجبات الطعام ويتولى نقلهم بالتعاون مع العتبة العلوية المقدسة الى الاماكن التي تم تخصيصها لايوائهم سواء في مدينة الزائرين التابعة للعتبة او في الحسينيات والمواكب الواقعة على طريق نجف ـ كربلاء، مؤكدا ان المطار لم يشهد اي حالة تسلل للمحافظة من قبل العناصر الارهابية بين النازحين، وان اجراءات دخولهم الى النجف تتم بشكل قانوني وتحت اشراف المحافظة ومجلس المحافظة . 

منحة للمخاتير

من جانبه، افاد عضو مجلس النجف عمار العرباوي لـ»الصباح» بان المجلس قرر تخصيص مليون دينار على شكل منحة مالية من صندوق الواردات المحلية للمخاتير الذين شاركوا بتقديم الخدمات وايصال المساعدات الى الأسر النازحة، مشيدا بدور المخاتير الذين تطوعوا لمساعدة الأسر المشار اليها وتوفير السكن لهم ومتابعة احتياجاتهم منذ يوم لوصولهم الى المحافظة النجف . 

يذكر ان عدد النازحين الذين استقبلتهم محافظة النجف تجاوز الثلاثين الفا . 

استقبال النازحين

في غضون ذلك، كشفت محافظة ذي قار عن استقبالها 163 اسرة نازحة من الموصل والمناطق الساخنة، مؤكدة استعدادها لاستقبال المزيد من النازحين.

وقال عضو مجلس المحافظة عبد الرحمن كاظم الطائي لـ»الصباح»: ان عدد الأسر النازحة الى المحافظة من مناطق الموصل وتكريت وديالى والرمادي ارتفع الى 163 أسرة، مردفا بان الحكومة المحلية اكملت جميع استعداداتها لتقديم المساعدات الغذائية والانسانية للنازحين وتوزيع منح مالية بينهم .وفي وقت اشار فيه الى ان المحافظة فتحت قنوات اتصال مع منظمات انسانية محلية ودولية للمساهمة في اغاثة ومساعدة الاسر النازحة، أكدت استعدادها لاستقبال المزيد من النازحين من المناطق الساخنة .

توفير مياه الشرب

وفي ما يتعلق بالنازحين ايضا، شكلت العتبة الحسينية لجنة لمتابعة اوضاع النازحين واستقبال المسيحيين الذي هجرهم تنظيم»داعش» الارهابي.

كما باشرت مديرية ماء كربلاء توفير المياه الصالحة للشرب للأسر التي تم إيواؤها في الحسينيات المنتشرة على الطرق الخارجية.مدير ماء المحافظة المهندس حيدر عبد العباس اوضح لـ»الصباح» ان أكثر من 70 سيارة حوضية تنفذ خطة المديرية الرامية لايصال المياه الصالحة للشرب الى الأماكن التي تم فيها إيواء النازحين، مبينا انها تعمل بثلاث وجبات على محوري كربلاء النجف وكربلاء الحلة. 

ولفت الى ان المديرية تواصل ايضا ايصال المياه الصالحة للشرب للقطعات العسكرية المرابطة على حدود المحافظة

شاهد أيضاً

1041881906

ابيات مفعمة بالولاء لاهل البيت (عليهم السلام )

ابيات مفعمة بالولاء لاهل البيت (عليهم السلام ) مدين الموسوي نافلة الولاء ايها الصارخون حد ...