الرئيسية / أخبار وتقارير / الحوثيون يستولون على اسلحة وذخائر انزلتها طائرات نقل السعودية لميليشيات هادي

الحوثيون يستولون على اسلحة وذخائر انزلتها طائرات نقل السعودية لميليشيات هادي

فيما قامت طائرات نقل امريكية ضخمة تابعة لسلاح الجو السعودي العاملة في سلاح الجو السعودي، بانزال كميات كبيرة من الاسلحة المتطورة والاعتدة في في مثلث قاعدة العند ، لميليشيات الرئيس المستقيل والهارب الى الرياض عبد ربه هادي ، اكدت كالة الأنباء اليمنية ، ان ” ابطال القوات المسلحة والأمن مسنودين باللجان الشعبية – الحوثيين – تمكنوا من السيطرة على كميات كبيرة من الأسلحة التي أنزلتها الطائرات. ونقلت عن مصدر عسكري في محور العند قوله إن “مواجهات واشتباكات عنيفة حصلت مع تلك العناصر.”

وقالت تقارير اعلامية ، يمنية ان محاولات مقاتلات اماراتية وقطرية حاولت منع تقدم عانصار الجيش اليمني والمقاتلين الحوثيين للاستيلاء على اغلب هذه الاسلحة والذخائر ، باستهدافهم بالقصف ولكنها فشلن في ذلك .

واعترفت ميليشيات هادي ، قيام طائرات حمل سعودية مشاركة في حرب ” عاصفة الحزم ” إن قوات التحالف المشاركة مع النظام السعودي في عدوان ” عاصفة الحزم ” قامت بعملية إنزال أسلحة في منطقة وسط بين قواته وقوات الحوثيين واندلعت معركة شديدة وذلك بمحاولة الحوثيين أخذ السلاح، وزعمت ميليشيات هادي ، ان الحوثيين ، وجدوا صعوبة شديدة بذلك، وادعت ميليشيات هادي، انها تسلمت الاسلحة ، باستثناء صندوقين نزلا بنقطة مجاورة لخطوط الحوثيين فاستولوا عليهما.!!

 

وأكد موقع “هنا عدن” المناهض للحوثيين أن الكمية الأكبر من العتاد كانت من نصيب أنصار هادي الذين طالبوا بإنزال الأسلحة والمعدات مستقبلا في منطقة واسعة وبعيدة عن موقع الاشتباك ، ولكن مصادر اعلامية يمنية مستقلة قللت من مصداقية ادعاءات الحوثيين .
هذا وواصلت مقاتلات تابعة للسعودية ولقطر والامارات والاردن قصف مواقع مدنية في محاظة صعدة وشبوة صباح اليوم الثلاثاء . واستهدفت محطات كهرباء وتجمعات سكانية ، سقط فيها شهداء وجرحر ، في الوقت الذي بدات قنوات فضائية سعودية عرض طوابير سيارات عسكرية تتجه الى الحدود مع اليمن في الجزء الجنوبي من السعودية ، في محاولة لرفع الروح المعنوية المنهارة للجنود السعودية بعد سيطرة رجال قبية ” طخية ” اليمنية ” على مركز ” راس المنارة ” السعودي ، وقتل واسر وفرار كامل القوة السعودية هناك ، وغنموا مدافع وصناديق ذخيرة بكيمات كبيرة وذلك يوم الاحد الماضي، مما عده تقرير ” لراديو اوستن ” الاوروبي ، اول هزيمة تلحق بالسعودية قبل ان تستعد لشن حرب برية على اليمن من المناطق المجاورة لمحافظة صعدة وهي موطن سكن الحوثيين من مئات السنين ن واستبعد تقرير ط راديو اوستن “دخول السعودية الحر بالبرية الا بوجود قوات برية عربية مصرية واردنية بهدف رفع الروح المعنوية المنهارة للجيش السعودي الذي يعرف جيدا انه يواجه مقاتلين يمنيين اشداء ، يعتبرون القتال جزءا من حياتهم اليومية بالاضافة الى قدرات تحملهم للعناء والحر وصعود الجبال والحرك السريعة التي يفتقر لها الجنود السعوديون.

شاهد أيضاً

(( هِيَ بِنْتُ مُوسىٰ أُخْتُ مَوْلانا الرِّضا )) – قصيدةٌ من ديوان مدائح الأطهار

(( هِيَ بِنْتُ مُوسىٰ أُخْتُ مَوْلانا الرِّضا )) – قصيدةٌ من ديوان مدائح الأطهار  إعادة ...