الرئيسية / صوتي ومرئي متنوع / جيل الشباب اليوم اكثر تمسكا بفلسطين من الاجيال السابقة

جيل الشباب اليوم اكثر تمسكا بفلسطين من الاجيال السابقة

اشار رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة الشيخ ماهر حمود إلى أنه “في الاجتماع التحضري للمجلس الوطني الفلسطيني الذي عقد في بيروت والذي ضم ممثلين عن كافة القوى الفلسطينية تقريبا، حصل هنالك اتفاق واضح بين كافة القوى، بأن عملية السلام قد وصلت الى طريق مسدود وان اوسلو قد مات”.

ولفت إلى أنه “اتفاق رائع ونتيجة هامة تستحق الاحتفال، ولكننا نتساءل بألم ونحن ننظر الى الخلف: هل كنا بحاجة الى كل هذه التضحيات وهذا الدمار لنصل الى نتيجة كانت متوقعة بل كانت يقينية”.

وفي تصريح له خلال خطبة الجمعة لفت حمود إلى أن “اتفاق اوسلو وراءنا وإسرائيل ليست جادة في السلام وان حل الدولتين ليس ممكنا ولكن السؤال لماذا فعلنا ذلك ولماذا خالفنا المسلمات التي يعرفها الجميع عن الصهاينة وعن المجتمع الدولي الذي يدعم اسرائيل دون حدود”، متسائلاً:” هل كان بإمكان الفلسطينيين غير ذلك وهم يواجهون العالم بل ويواجهون العرب ايضا الذين تآمروا على القضية مرة بعد مرة؟

وقد يضيف قائل حتى لو حسنت النوايا وصدق العزم هل كان العرب مجتمعين قادرين على مواجهة المجتمع الدولي ونحن بحاجة الى السلاح الذي يصنعونه والبترول الذي يشترونه ويستخرجونه وكل ما تحتاجه مقوماتنا؟”.

واشار إلى أن “الجواب عن هذا السؤال في ما انجزته المقاومة في لبنان وفلسطين واستطاعت هزيمة المؤامرة الدولية مرة بعد مرة بل واننا اليوم نرى ابطالا يحققون انجازات دون سلاح مثل فادي قمبر الذي حول الشاحنة الى سلاح فعال، ومثله كثيرون بالسكاكين والأحجار والقبضات وبالأمعاء الخاوية، بل اننا نؤكد ان جيل الشباب والفتيان اليوم اكثر تمسكا بفلسطين وبحتمية زوال اسرائيل من الاجيال السابقة”.

– وکالة رسا للانباء

شاهد أيضاً

لحسم الجدال عن مساعي تركيا لضم الموصل لتركيا (( أتفاقية لوزان ,, ومساعي تركيا اليوم ؟؟؟؟؟ )))

ادرج ادناه منشور يتعلق بالنقاش حول اتفاقية لوزان والحديث عن سعي تركيا استعادة الموصل. هذه ...