الرئيسية / أخبار وتقارير / ارتباط هجمات كركوك الإرهابية بتحرير الموصل

ارتباط هجمات كركوك الإرهابية بتحرير الموصل

دعت كتلة بدر النيابية، لارسال تعزيزات الى محافظة كركوك مع الاستمرار في خطة تحرير الموصل، معتبرة أن الهجمات وانتشار القناصين في بعض مناطق كركوك يراد منها التخفيف عن الموصل، محذرة أن جيوب تنظيم “داعش” وخلاياه النائمة ستبقى بعد تحرير الموصل.

وقال النائب عن الكتلة حسن الساعدي في بيان له إن ” الهجمات الإرهابية في كركوك وانتشار القناصين في بعض مناطقها يهدف إلى التخفيف وعرقلة عملية تحرير الموصل”.

وأضاف الساعدي، أن “الضرورة تقتضي الاستمرار في تنفيذ خطة تحرير الموصل وعدم التأثر بأي ظروف تحيط باقي المحافظات”، مشيرا إلى أن “تحرير الموصل يعني النهاية الفعلية لداعش الإرهابي لكن جيوبه وخلاياه النائمة ستستمر بعد التحرير”.

وتابع “يجب على الأجهزة الأمنية والحشد الشعبي أن تعد خطة مركزية منذ هذه اللحظة للقضاء على هذه الخلايا التي ستستهدف المدنيين بعد عجزها عن مواجهة القوات المحررة البطلة.

وأفادت مصادر أمنية في محافظة كركوك الجمعة، بأن مجاميع من عناصر جماعة “داعش” هاجموا منذ الصباح الباكر، عدداً من المقار الأمنية والحيوية في المحافظة عبر مسلحين وانتحاريين، من بينها هجومين انتحاريين استهدف محطة الدبس لتوليد الطاقة.

المصدر: السومرية نيوز

شاهد أيضاً

برزاني ما بعد «التخلّي» الصدري: استدراج مواجهة مع بغداد؟

ما زالت تردُّدات تصريحات مسعود بارزاني، التي تحمل نزعة انفصالية متجدّدة، مشفوعة بإجراءات استفزازية أحادية ...