الرئيسية / اخبار اسلامية / الاكتفاء بما روي في أصحاب الكساء -عز الدين بحر العلوم
1

الاكتفاء بما روي في أصحاب الكساء -عز الدين بحر العلوم

07) الفصل الأوّل في الأحاديث‏المنتقاة في رَسُول الله(ص)(1) (نسب رَسُول الله(صلى الله عليه وآله وسلم))
1 – أخْبَرَنا أَبُو عَبْد اللَّه الفُرَاوي، أنبأنا أَبُو بكر البَيْهَقي، أنا أَبُو الحَسَن علي بن أَحْمَد ابن‏عمر بن حفص المقرئ ببغداد، أنبأنا أَبُو عيسى بكار بن أَحْمَد بن بكار، أنبأنا أَبُو جعفر أَحْمَد بن موسى بن سعيد – إملاء – سنة ستة وتسعين ومائتين، نا أَبُو جعفر مُحَمَّد بن (أبان‏(1)) القلانسي، أنبأنا أَبُو مُحَمَّد عَبْد اللَّه بن مُحَمَّد بن ربيعة القُدَامي، أنبأنا مالك بن أنس، عن الزّهري، عن أنس بن مالك وعن أبي بكر بن عَبْد الرَّحمن بن الحارث بن هشام، قالا:

 

 


بلغ النبي(ص) أنّ رجالاً من كِنْدَة يزعمون أنّه منهم، فقال: «إنّما كان يقول ذلك العبَّاس وأَبُو سفيان بن حرب إذا قدما المدينة ليأمنا بذلك، وأنّه لن ينتفي من آبائنا، ونحن من بني كِنَانة».

 


قال: وخطب رَسُول اللَّه(ص) فقال: «أنا مُحَمَّد بن عَبْداللَّه بن عَبْدالمطلب بن هاشم بن عَبْد مَنَاف بن قُصَيّ بن كِلاَب بن مُرّة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فِهْر بن مالك بن النَّضْر بن كِنَانة بن خُزَيمة بن مُدْرِكة بن إليَاس بن مُضَر بن نِزار. ومَا افترق الناس فرقتين إلّا جعلني اللَّه تبارك وتعالى في خيرهما؛ فاُخرجت من بين أبوين فلم يصبني شي‏ء من عهر الجاهلية. واُخرجت من نكاح ولم اُخرج من سِفاح، من لدن آدم حتى انتهيت إلى أبي واُمي، فأنا خيركم نفساً وخيركم أباً» صلى‏الله عليه وسلَّم‏(2).

 

 


2 – وأخبرنا أَبُو العز ثابت بن منصور بن المبارك الكِيْلي، أنبأنا أَبُو طاهر البَاقِلاَني، قالا: أنبأنا أَبُو الحُسَين مُحَمَّد بن الحَسَن بن أَحْمَد بن مُحَمَّد بن موسى بن عمران الأصبهاني، قال: أنبأنا أَبُو الحُسَين مُحَمَّد بن أَحْمَد بن إِسْحَاق الشاهد الأصبهاني، أنا أَبُوحفص عمر بن أَحْمَد بن إِسْحَاق الأهوازي، نا شاب خليفة بن خياط العُصْفُري،

 

 

حدثني حَاتم بن مسلم، عن أبي مَعْشَر، عن مُحَمَّد بن قيس قاصّ عمر بن عَبْد العزيز وإِسْمَاعيل بن رافع، قال: قالا:
قال رَسُول اللَّه(ص): «انسبوني» ثم قال: «أنا مُحَمَّد بن عَبْد اللَّه بن عَبْد المطلب بن هاشم بن عَبْد مَنَاف بن قُصَي بن كِلاَب بن مُرّة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فِهْر بن مالك بن النَّضْر بن كِنَانة بن خُزَيمة بن مُدركة بن إلياس بن مُضَر بن نِزار بن مَعد بن عدنان بن أُدَد»(3).

 

شاهد أيضاً

unnamed (15)

الطريق إلى الله تعالى للشيخ البحراني 18

18 وهذا كله على تقدير تحقق الإساءة إليك من الغير ، وإلا فعلى تقدير أنك ...