الرئيسية / اخبار العالم / الجو العام في لبنان يدين مايسمى بالثورة السورية التي هي كانت عبارة عن فتنة ومؤامرة
الشيخ حمود: "اسرائيل" ستزول كما يذوب الملح في الماء

الجو العام في لبنان يدين مايسمى بالثورة السورية التي هي كانت عبارة عن فتنة ومؤامرة

اكد الشيخ ماهر حمود على انه ” اليوم الجو العام في لبنان يدين مايسمى بالثورة السورية التي هي كانت عبارة عن فتنة ومؤامرة كبيرة على هذا البلد العربي والاسلامي وعلى الشعب السوري وعلى موقف سوريا من فلسطين والمقاومة”.
قال رئيس اتحاد علماء المقاومة الشيخ ماهر حمود خلال حديث تلفزيوني بثته قناة الميادين ” لم اتفاجأ من اعترافات احمد الاسير حول انه كنت انا ضمن قائمة الاغتيالات لان الاسير رجل عنفي ، وقبل كل هذه الاحداث واعترافاته حذرتني الاجهزة الامنية اللبنانية مرارا في السنوات الماضية من عمليات كانت تخطط لاغتيالي “.
وتابع “انا كنت اول الذين فضح مواقف وتصرفات وتحركات احمد الاسير ومن بعد فضحه عبر الموقف الذي اتخذته ضده صار يخطط لاغتيالي وهذا ليس غريب عليه لانه يتصرف بكل وحشية ورأينا كيف قتل ضباط وقوات الجيش بدم بارد وهذا موقفه من كل الذين يخالفونه”.
وحول مكان احمد الاسير من الاسلام واهل السنة اوضح ان “الاسير والذين اغتالوا الشيخ محمد سعيد البوطي هم خوارج العصر، لهم سلوك شكلي من الصلاة والصيام وغيره من عبادات الاسلام ولكن لم يدخل الايمان والاسلام في قلوبهم وهم منحرفون عن الدين “؛ وتابع ان ” الاسير علمه جدا محدود ومخصص في امور خاصة ، هو كان يعتبر السياسة نجاسة وفجأة دخل في السياسة بدون ان لا يعرف عن السياسة شيئاً ولايقرأ الصحف ولا يسمع الاخبار وكان جهاز مخابرات في المنطقة يعطيه فكرة ويلقنه بها فيقوم هو ببيانها ويتصرف منفعلا بتلك الفكرة وانا اجزم كل الجزم ان الاسير جاهل بالعلم الشرعي وانا لا ابالغ”.
واضاف ” احمد الاسير انتهى عمليا بعد انتهاء المعركة في صيدا واعتقاله فتح صفحة جديدة في لبنان على الصعيد السياسي والديني ايضا وكل الاكاذيب التي اثيرت حول اعتقاله هي لاتقدم ولاتؤخر”.
وحول الازمة في سوريا اكد الشيخ ماهر حمود انه ” اليوم الجو العام في لبنان يدين مايسمى بالثورة السورية التي هي كانت عبارة عن فتنة ومؤامرة كبيرة على هذا البلد العربي والاسلامي وعلى الشعب السوري وعلى موقف سوريا من فلسطين والمقاومة ويجب ان يعترف الجميع انه لايوجد شئ اسمه ثورة بل هي مؤامرة و فتنة على هذا البلد ،العالم اليوم صار يغير رأيه وموقفه حول هذه الازمة ، مثلا التقى على مملوك رئيس الامن العام السوري مع المسؤولين السعوديين في السعودية وهذا اكبر دليل على تغيير سياسات السعودية تجاه الازمة في سوريا وفي لبنان يجب ان تفتح صفحة جديدة مع سوريا”.
وختم الشيخ حمود “للاسف الشديد الفراغ في الساحة الدينية السنية ونحمل حركة الاخوان المسلمين تحديدا الذي ارتكبت اخطاء كبيرة في مصر وانحرفت في سوريا نحملها مسؤولية هذا الفراغ الموجود الذي استغله امثال احمد الاسير وداعش وجبهة النصرة “.

شاهد أيضاً

0

كنا نتمنى ان يكمل الحريري استدارته فيتوقف عن مهاجمة حزب الله

اعتبر رئيس “الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة” الشيخ ماهر حمود ان بانتخاب الرئيس ميشال عون، وما ...