الرئيسية / أخبار وتقارير / اللواء باقري: جميع أهداف صواريخنا النقطوية بعيدة المدى تم تحديدها ومسحها

اللواء باقري: جميع أهداف صواريخنا النقطوية بعيدة المدى تم تحديدها ومسحها

قال رئيس هيئة أركان القوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري ان الصواريخ النقطوية الايرانية التي يبلغ مداها حتى ألفي كيلومتر وتم انتاجها حسب الاستراتيجيات الدفاعية هي منتشرة في قواعد صواريخ مبنية في تحت الجبال وتم تحديد ومسح جميع اهدافها و”اعداءنا يعلمون هذا الأمر”.

اللواء باقري: جميع أهداف صواريخنا النقطوية بعيدة المدى تم تحديدها ومسحها

وأشار اللواء باقري لدى تفقده لقاعدة سرية للجيش الايراني مخصصة للطائرات المسيرة يوم السبت، الى الامكانيات المتوفرة في الحرب الالكترونية الى جانب الامكانيات والقدرات الاخرى، قائلا ان وجود هذه القدرات الى جانب أذرعة القتال الاعتيادية مثل القوات البرية والدفاع الجوي والقوات الجوية والبحرية للبلاد وفرت مجموعة من المؤهلات للمضي قدما في السياسات الدفاعية والاستراتيجية العسكرية تحت امرة القائد العام للقوات المسلحة وقادة القوات المسلحة للدفاع بأفضل شكل وبثقة تامة عن الحدود ومصالح البلاد في أي مدى وعلى أي مسافة تقتضيها الحاجة.

وتابع اللواء باقري ان ايران هي من الدول المتفوقة في مجال الطائرات المسيرة في المنطقة وحتى في العالم.

كما القى اللواء باقري كلمة أمام جمع من قادة الجيش وخبراء صنع الطائرات المسيرة قال فيها ان الطائرات المسيرة تحتل مكانة رفيعة يوما بعد يوم في المعارك الحديثة بين المعدات والاساليب القتالية، وذلك في العمليات المختلفة الدفاعية والهجومية والبرية والبحرية والجوية والدفاع الجوي في عمليات الدفاع والهجوم والتدمير والرصد والمراقبة والحرب الالكترونية ونقل الشحنات وعشرات المهام الاخرى.

وأشار اللواء باقري ان المعارك التي جرت في السنوات الاخيرة في القوقاز واوكرانيا ومن قبلها في سوريا والعراق تظهر بأن مكانة الطائرات المسيرة هي استثنائية وتتطور بسرعة بالغة.

وقال اللواء باقري “اننا لا نستصغر التهديدات أبدا ولن نفترض العدو نائما لكننا نراقب بيقظة وعيون مفتوحة.

وقال اللواء باقري ان ما شهدناه اليوم هو فقط قمة جبل الجليد ولا يمكن عرضه بالكامل مضيفا بأن هناك قدرات جيدة توفرت في بناء قواعد ومقرات آمنة على عمق مئات الامتار في جوف الجبال وكل واحدة من هذه القواعد تتمتع بامكانيات للتجهيز والاسناد ونشر المعدات والذخائر والوقود وتوفير الاسكان تماما كمدينة صغيرة.

شاهد أيضاً

صور متنوعة