الرئيسية / اخبار العالم / رئيسة الأرجنتين تفجر قنبلة أمام مجلس الأمن الدولي

رئيسة الأرجنتين تفجر قنبلة أمام مجلس الأمن الدولي

رئيسة الأرجنتين تفجر قنبلة أمام مجلس الأمن اضطرت ادعياء الديمقراطية لإلغاء ترجمة كلمتها وقطع بث الجلسة مباشرة واثار انقطاع الترجمة عن كلمة رئيسة جمهورية الارجنتين السيدة ” كريستينا فرنانديز دي كيرشنر ” في اجتماع مجلس الامن ، موجة من التساؤلات بشأن حقيقة أنقطاع الترجمة ،

 

 

و هل هو تقني أم استخباراتي ، حيث تبين ان الأحتمال الأخير هو الأرجح في ذلك بعد ان تناقلت مواقع التواصل الأجتماعي فقرات مطولة من تساؤلات الرئيسة “كرستينا” ، المنطقية التي فجرت قنبلة خلال الجلسة ، اثر ازاحتها النقاب عن الكثير من التناقضات الدولية ان كانت من قبل مجلس الامن ، او من يدعي الدفاع عن الحرية و الديمقراطية و حقوق الانسان في عالم اليوم .

 
و أشارت مصادر مطلعة الى ان کلمة الرئیسة “کریستینا فرناندیز دی کیرشنر” هاجمت القرار الاممی و سیاسات امریکا حیال الارهاب وقضایا الشرق الاوسط ، وتضمنت تساؤلات منطقیة عدة ، لم یجب عن مضمونها احد من الحضور . وکان من بین تساؤلات الرئیسة الارجنتینیة :

 
ـ اجتمعنا منذ عام و کنتم تعتبرون نظام الأسد ارهابی ، وکنتم تدعمون المعارضة الذین کنا نعتبرهم “ثوار” . و الیوم نجتمع للجم “الثوار” الذین تبین فیما بعد إنهم إرهابیون ، ومعظمهم تدرج فی التنظیمات الإرهابیة وانتقل من المتشدد إلى الاکثر تشددا …
– تم ادراج حزب الله فی وقت سابق على قائمة الارهاب . وتبین فیما بعد انه حزب کبیر ومعترف به فی لبنان ..!

 
– اتهمتم ایران على خلفیة الانفجار الذی طال سفارة «اسرائیل» فی بوینس ایرس عام 1994 ، ولم تثبت التحقیقات من قبلنا تورط ایران بهذا الإنفجار . ..!
– اصدرتم قرار محاربة القاعدة بعد احداث 11 سبتمبر واستبیحت بلاد وقتل اهلها تحت هذا العذر مثل العراق و افغانستان . ومازالت هاتان الدولتان تعانیان من الارهاب بالدرجة الأولى ..!

 
– رحبتم بالربیع العربی وعمتموه فی تونس ومصر ولیبیا وغیرهها ، و اوصلتم الاسلام المتشدد للحکم فی هذه البلدان بقراراتکم ومبارکتکم . ومازالت شعوب تلک الدول تعانی من وصول المتشددین الاسلامین الى الحکم والعبث بحریات المواطنین هناک ..؟!

 
– اتضح من خلال القصف على غزة فداحة الکارثة التی ارتکبتها «اسرائیل» وموت العدید من الضحایا الفلسطینیین بینما اهتممتم بالصواریخ التی سقطت على «اسرائیل» والتی لم تؤثر او تحدث خسائر فی «اسرائیل» ..؟!

 
– الیوم نجتمع هنا لإصدار قرار دولی حول تجریم «داعش» ومحاربتها . وداعش مدعومة من قبل دول معروفة انتم تعرفونها اکثر من غیرکم ، وهی حلیفة لدول کبرى اعضاء فی مجلس الامن …؟!

 
وعندما استطردت الرئیسة الارجنتینیة بالحدیث على هذا الحال ، تم فجأة ، الغاء ترجمة الکلمة ، کما قطعت وسائل الاعلام التی کانت تقوم بنقل الجلسة مباشرة ..؟!

شاهد أيضاً

الطريق إلى الله تعالى للشيخ البحراني49

37)وهو سبحانه برأفته ورحمته لك ، لا يرضى لك إلا ذلك المكان الطيّب الطاهر ، ...