الرئيسية / منوعات / مخاطر مشاركة صور ومعلومات الاطفال على الانترنت

مخاطر مشاركة صور ومعلومات الاطفال على الانترنت

تكنولوجيا وأمن معلومات

مخاطر مشاركة صور ومعلومات الاطفال على الانترنت
 02/10/2023

مخاطر مشاركة صور ومعلومات الاطفال على الانترنت

مالك يونس

يبالغ معظم الأهل ويفرطون في نشر صور أولادهم على برامج ووسائل التواصل الاجتماعي منذ ولادتهم، وربما من قبل الولادة بنشر حتى صور التصوير الصوتي أثناء الحمل، او صور تحديد جنس المولود، وذلك بهدف مشاركة البهجة مع المعارف عند كل حدث جميل يعيشه الاطفال.

إن نشر صور أطفالكم على مواقع التواصل الاجتماعي يؤدي إلى وصولها لأشخاص مقربين وآخرون غريبين جدا عنكم ولا تعرفون عنهم شيئا، فبمجرد أن يتفاعل احدهم مع هذه الصور أو يعيد إرسالها ستصل هذه الصور الى أشخاص جدد، ومنهم الى أشخاص آخرون لتلف العالم في بضع ثوان فقط، وفي هذه المدة القصيرة يمكن لأحدهم أن يحتفظ بهذه الصورة على وحدة تخزين خاصة لا يمكن بعدها استرجاعها منه، بل وإن أردنا حذف المنشور في أغلب الأحيان لا يمكن العودة عنه بسهولة.

إن الأهل الذين ينشرون صور لأولادهم مع معلومات أساسية عنهم كأسمائهم وتاريخ ميلادهم وموقعهم، يسمحون وبغير إرادتهم للمحتالين بسرقة هوية الأطفال الشخصية، وبحفظهم هذه الصور مع المعلومات الشخصية يمكن أن يستعملوها لاحقا في أي عملية إجرامية قد تعرض الأبناء للسجن على عمل لم يفعلوه، فمثلا يمكن أن يقوموا بإنشاء حسابات مختلفة بأسمائهم وصورهم واستخدامها لاحقا مع صور محدثة مبنية على صور الطفولة تمكنهم من إعطاء صورة موافقة لحد كبير لهذا الطفل بعد عدة سنوات.

 

شاهد أيضاً

مقتل واحتراق 8 جنود “إسرائيليين” داخل آلية عسكرية في غزة

عين على العدو  15/06/2024 كشف موقع “حدشوت بزمان” الصهيوني، السبت 15 حزيران/يونيو، عن مقتل واحتراق ...