الرئيسية / اخبار العلماء / إغتيال المقاومين لن يمر من دون رد كبير هذه المرة
0

إغتيال المقاومين لن يمر من دون رد كبير هذه المرة

 قال العلامة النابلسي في خطبة صلاة الجمعة “أما ما حصل في القنيطرة من اغتيال لقياديين في المقاومة الإسلامية والحرس الثوري الإيراني فلن يمر من دون رد كبير هذه المرة. ولا شك أن محور المقاومة يدرس جيداً طبيعة الرد التي سيكون لها تداعيات كبرى على الكيان الإسرائيلي”
أشار العلامة الشيخ عفيف النابلسي إلى ان “المنطقة تدخل وضعا خطيراً جديداً مع وفاة الملك السعودي، والمتوقع أن ترتفع وتيرة النزاعات والتوترات التي ستشهدها دول الخليج خصوصاً في اليمن والبحرين اللتين ترتبطان بالوضع السعودي ارتباطاً عميقاً من الناحيتين السياسية والاستراتجية”.
ولفت في خطبة الجمعة التي ألقاها في مجمع السيدة الزهراء عليها السلام في صيدا إلى انه “من المحتمل أيضاً أن تتوجه الأنظار بعد سوريا والعراق الى الخليج الذي سيصبح ميداناً لتناقضات ومنافسات الدول الكبرى والإقليمية، وسنجد أن ساحة الصراع المقبلة ستمتد الى الساحة الخليجية التي تشهد أوضاعاً سياسية غير مستقرة منذ سنوات”.
وأضاف “أما ما حصل في القنيطرة من اغتيال لقياديين في المقاومة الإسلامية والحرس الثوري الإيراني فلن يمر من دون رد كبير هذه المرة. ولا شك أن محور المقاومة يدرس جيداً طبيعة الرد التي سيكون لها تداعيات كبرى على الكيان الإسرائيلي”. ولفت إلى انه “لقد استدركت القيادات العسكرية والسياسية الإسرائيلية سريعاً أنها وقعت في الخطأ، وبادرت الولايات المتحدة الأميركية لتقول إنها لم تكن على علم بالعملية. وهذا يُظهر حجم المخاوف الإسرائيلية من رد محور المقاومة الذي سيكون قاسياً وهو أمرٌ إذا وقع لن تستطيع إسرائيل تحمّل كلفته”.

 

 
وشدد على ان “المهم أن محور المقاومة أمام أفق مفتوح ولديه مروحة واسعة من الخيارات للرد على (إسرائيل) وأمريكا ولن يُعدم الوسائل لتغيير موازين القوى في لحظة لن تكون بعيدة على الإطلاق”.

 

 

 – وکالة رسا للانباء

شاهد أيضاً

unnamed (37)

الطريق إلى الله تعالى للشيخ البحراني49

37)وهو سبحانه برأفته ورحمته لك ، لا يرضى لك إلا ذلك المكان الطيّب الطاهر ، ...