الرئيسية / تقارير سياسية / عمل بطولي وموقف مشرّف..ثناء واسع على تصدّي البعثة اللبنانية للبعثة الإسرائيلية في “ريو-2016″
9

عمل بطولي وموقف مشرّف..ثناء واسع على تصدّي البعثة اللبنانية للبعثة الإسرائيلية في “ريو-2016″

الوقت- بدأت ردود الأفعال اللبنانية بالتهافت على خطوة بعثة بلادهم المشاركة في اولمبياد ريو، والمثمثلة وتصديهم لأعضاء البعثة الإسرائيلية الذين حاولوا الصعود معهم في الباص حيث أثنى الجميع على هذه الخطوة، واصفينها بالمشرّفة والعمل البطولي

العيلاني: موقف بعثة لبنان في البرازيل عمل بطولي مقاوم

وفي أول ردود الأفعال، رأى إمام “مسجد الغفران” في صيدا الشيخ حسام العيلاني،  ان “موقف أعضاء بعثة لبنان المشاركة في اولمبياد ريو، وتصديهم لأعضاء البعثة الإسرائيلية الذين حاولوا الصعود معهم في الباص، هو موقف جريء بل هو عمل بطولي شجاع مقاوم، يعبر عن ثقافة المقاومة لدى الشعب اللبناني”.

ودعا الشيخ العيلاني إلى “تنظيم حفل استقبال في المطار لأعضاء البعثة عند عودتهم وتهنئتهم على هذا الموقف”.

المرابطون: بعثة لبنان الى الأولمبياد رفعت رأسنا عاليا

من جانبها، وجهت إدارة الشباب والرياضة في “حركة الناصريين المستقلين- المرابطون”، تعليقا على قرار البعثة الرياضية اللبنانية في الأولمبياد ورئيسها سليم الحاج نقولا “الحفاظ على الكرامة الوطنية للبنانيين بمنع وفد العدو الاسرائيلي بالصعود إلى الحافلة التي يتواجد فيها الوفد الرياضي اللبناني”.

 كما وجهت التحية التالية “للشباب اللبناني، لقد رفعتم رأسنا عاليا في كل المنافسات القادمة، في زمن تتحول فيه بعض الرؤوس اللبنانية والعربية إلى رؤوس نعامة تختبئ في وحول التطبيع والزحف اليهودي الاسرائيلي”.

اميل لحود: تصدي الوفد اللبناني الى أولمبياد ريو لأعضاء البعثة الإسرائيلية موقف مشرف

على صعيد متّصل، أكد النائب السابق إميل لحود أن “موقف بعثة لبنان المشاركة في أولمبياد (ريو) التي تصدى أعضاؤها لأعضاء البعثة الإسرائيلية الذين حاولوا الصعود معهم الى الباص نفسه، هو موقف مشرف يستأهل الإشادة من الحكومة اللبنانية المتلهية بأمور أخرى كما يبدو”.

 

وقال إن “هذا الموقف الموحد من أعضاء البعثة يشكل عبرة لجميع اللبنانيين بأن في اتحادهم قوة، خصوصا في وجه العدو الإسرائيلي الذي يجب أن تسقط أمامه مختلف الانقسامات الداخلية”.

وتمنى لحود بأن “تحصد البعثة نتائج مشرفة”، معتبراً ان “هذا الموقف هو ميدالية ذهبية تزين صدور جميع أعضائها، فهنيئا لهم، على أمل أن تعمم شجاعتهم ووحدتهم على البعض داخل الوطن، ممن يشاركون في سباق الاولمبياد السياسي”.

من جانبه، نوه رئيس “الحزب الديمقراطي اللبناني” النائب طلال ارسلان، بموقف بعثة لبنان إلى أولمبياد البرازيل، بالقول عبر “تويتر”: “هنيئا لنا بموقف بعثة لبنان إلى الألعاب الأولمبية، الوطني والمشرف بإمتياز”.

وسائل إعلام إسرائيلية: حادث ريو دي جنيرو خطير جداً

في المقابل، ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن بعثة لبنان إلى دورة الألعاب الأولمبية منعت البعثة الإسرائيلية من الصعود إلى الحافلة معها، مشيرة الى أن رئيس الوفد اللبناني سدّ بجسده باب الحافلة ومنع البعثة الاسرائيلية من الصعود، ما اضطر البعثة الإسرائيلية لانتظار وصول حافلة جديدة.

واعتبرت أن “منع البعثة اللبنانية البعثة الاسرائيلية من الصعود إلى الحافلة في ريو دي جنيرو حادث خطير جداً”.

وأوضح مصدر خاص لقناة الميادين من اللجنة الأولمبية اللبنانية أن رفض السماح للبعثة الإسرائيلية بالصعود في الحافلة كان قراراً جماعيا من البعثة اللبنانية.

وفي اتصال مع الميادين أكد رئيس البعثة اللبنانية إلى الأولمبياد سليم الحاج نقولا أن الوفد اللبناني رفض صعود البعثة الإسرائيلية معه في نفس الباص.

ونقل موقع “والاه” عن رئيس البعثة الأولمبيّة الإسرائيليّة، جيلي لوستيغ، أنّهم حين همّوا بالصعود إلى الحافلة، اكتشفوا “أن منظمي السفريّات قد وضعوا، عن دون عمد، البعثة اللبنانيّة إلى جانبنا في ذات الحافلة”، وحين بدأوا بالصعود، رفضت البعثة اللبنانيّة، التي كانت متواجدة داخلها، صعود أي لاعب إسرائيلي، “رغم أن هنالك عددًا جيّدًا من المقاعد الفارغة التي تكفي أفراد بعثتي”، وفقًا لما أضافه لوستينغ.

في حين رأت وسائل إعلام إسرائيلية أنه ما حدث “خطير جداً”، مشيرة إلى أن الوفدان اللبناني والإسرائيلي كان يفترض أن يستقلا الحافلة ذاتها، والانتقال معاً الى استاد “ماراكانا”، لكن اللبنانيين منعوا الوفد الإسرائيلي من الصعود إلى الحافلة.يذكر أن اللجنة الاولمبية اللبنانية سمّت البعثة اللبنانية الى دورة الالعاب الاولمبية الصيفية في البرازيل “ريو-2016″ والتي تقام منافساتها خلال الفترة من 5-21 آب الشهر المقبل.

يذكر أن اللجنة الاولمبية اللبنانية سمّت البعثة اللبنانية الى دورة الالعاب الاولمبية الصيفية في البرازيل “ريو-2016″ والتي تقام منافساتها خلال الفترة من 5-21 آب.

وضمت البعثة 26 شخصاً بين 7 اداريين و8مدربين و9 لاعبين ولاعبات سوف يتنافسون في 7 العاب رياضية اضافة الى معالجة فيزيائية وموظفة ادارية من اللجنة الاولمبية اللبنانية. أما رئيس البعثة فهو مازن رمضان.

شاهد أيضاً

300e904f-fa86-4cdf-b7d8-d36f05b3f5eb

18 وظيفة في زمن الغيبة

الوظيفة الثامنة عشر: عدم قسوة القلوب لطول الغيبة   فقد يقسو قلب المرء بسبب طول ...