الرئيسية / أخبار وتقارير / حملة وطنية للتبرع بالكتب لإحياء مكتبة الموصل

حملة وطنية للتبرع بالكتب لإحياء مكتبة الموصل

شهدت محافظة بابل على مدار الايام الماضية حملة وطنية للتبرع بالكتب والمطبوعات وذلك للمساهمة في احياء مكتبة متحف  الموصل التي طالتها يد الارهاب وأحرقت الكثير

من مفاصلها. وقال مدير البيت الثقافي في قضاء القاسم علي العوادي لـ (الصباح):” الحملة جاءت بناءً على توجيهات مدير عام دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة والاثار والتي تهدف الى احياء مكتبة متحف الموصل  بغية  الحصول على العديد من عناوين الكتب العلمية والأدبية والفلسفية اضافة الى عدد من أطاريح الماجستير والدكتوراه تبرع بها أدباء وفنانون وأكاديميون وقراء من خلال  الاقتباس من مكتباتهم الشخصية او شرائها من الاسواق العامة”.

مضيفا” بلغ ماتم جمعه في الاسبوع الاول من الحملة قرابة أربعمئة كتاب ومازال العمل متواصلا للوصول الى الف مطبوع سيتم ايصالها الى الموصل عن طريق وفد ثقافي من بابل سيقيم هناك مهرجانا شعرياً تضامنياً مع اهلنا في مدينة الموصل”. من جهته اكد الشاعر د.

احمد جاسم الخيال ان” القائمين على حملة التبرع ارتأوا اختيار الكتب والعناوين المفيدة وخاصة تلك المتعلقة بالتاريخ والحضارة الآشورية على اعتبار انها تتناغم مع طبيعة المكان وهو متحف الموصل الذي تعرض الى عمليات هدم وحرق لم يشهد مثله التاريخ والتي اريد من وراءها القضاء على الارث المعرفي العراقي”.

واضاف  ان” من دواعي سرورنا ان يسهم المثقف العراقي في بابل في احياء جانب  حضاري كبير” مشيرا الى ان” عناوين الكتب وقعت باسم المتبرعين بها من اجل اضفاء بصمة شخصية على الحملة والتأكيد على وحدة المصير العراقي” موضحا ان “هناك اطفالا تبرعوا بمقتنياتهم المكتبية.

كما اصر احدهم ان يتبرع بمجموعة كاملة من قصص وحكايات الف ليلة وليلة رغم انها كانت هدية قدمت له من والده الذي استشهد في الموصل ضمن عمليات لواء علي الأكبر الحشد الشعبي”

 

الولاية الاخبارية

 

https://t.me/wilayahinfo

 

[email protected]

شاهد أيضاً

تنبؤات سوروس تثير التساؤلات… قبل 30 عاما تنبأ بما يحصل الآن

تنبيه إلى متابعينا الكرام ! موقعنا يتعرض لهجوم كبير! نطلب منكم متابعتنا في التلغرام وتفعيل ...