Home / الأخبار و التحاليل* / وفاة القائد الفلسطيني أحمد جبريل في دمشق

وفاة القائد الفلسطيني أحمد جبريل في دمشق

“الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة” تنعى القائد الفلسطيني الكبير أحمد جبريل “أبو جهاد” بعد وفاته في العاصمة السورية دمشق.

  • “أبو جهاد” قيادي فلسطيني من مواليد عام 1938 أسس “الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة”

نعت ​الجبهة “الشعبية لتحرير فلسطين​ – القيادة العامة” أمينها العام ​أحمد جبريل​ “أبو جهاد” الذي وافته ​المنية​ اليوم الأربعاء، في إحدى مستشفيات العاصمة السورية ​دمشق​.

كتائب “الشهيد جهاد جبريل” نعت أيضاً، أمينها العام الرفيق المؤسس أحمد جبريل، مشددة على “مواصلة الدرب على ذات الشوكة حتى التحرير، متوجهة بالدعاء له بالرحمة والمغفرة”.

وأحمد جبريل، قيادي فلسطيني من مواليد عام 1938، أسس الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة، لإيمانه بـ”الكفاح المسلح لتحرير فلسطين”.

و”قامت الجبهة الشعبية – القيادة العامة” بعمليات عدّة ضد الاحتلال الإسرائيلي أبرزها “عملية الطائرات الشراعية” الشهيرة عام 1987.

يذكر أن الميادين بثت العام الماضي سلسلة وثائقية بعنوان “أحمد جبريل”، مؤلفة من 12 حلقة، تستعرض مذكرات المناضل الفلسطيني أحمد جبريل، وتقارب حياته ومعاينته للقضية الفلسطينية بكل مراحلها، من مشاركته في تأسيس ركائز الثورة الفلسطينية، وصولاً إلى اليوم. 

حركة المجاهدين الفلسطينية تتقدم بالعزاء

وتقدمت “حركة المجاهدين الفلسطينية” ممثلة بأمينها العام أسعد أبو شريعة “أبو الشيخ”، وأعضاء مكتب الأمانة العامة وكافة كوادر وأعضاء الحركة، بـ”التعزية القلبية الحارة من شعبنا الفلسطيني والرفاق في قيادة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة- لوفاة القائد الوطني الكبير أبو جهاد”

وأثنت الحركة على مواقف الراحل الرافضة للاستسلام للصهاينة، والمتمسكة بدرب المقاومة، مستذكرة عمليات الجبهة البطولية ضد الكيان الصهيوني التي قادها بنفسه.

حركة “حماس” تنعي الراحل جبريل

نعت حركة “حماس” ببيان صادر عن عضو المكتب السياسي للحركة، حسام بدران، القيادي الفلسطيني الكبير أحمد جبريل.

وقال البيان إن وفاة القائد “أبو جهاد” جاءت بعد مسيرة حافلة بالبذل والعطاء لوطنه ولشعبه ولقضيته على مدار سنين طويلة.

وأضاف “نسأل الله عز وجل أن يتغمّده برحمته ومغفرته الواسعة، وأن يحسن عزاء عائلته وأبنائه وأهله وذويه ومحبّيه، وأن يرزقهم الصبر والسلوان”.

منظمة الصاعقة: الراحل كان حليفاً مخلصاً لمحور المقاومة

قالت منظمة الصاعقة، إن القائد الكبير أحمد جبريل “كان مقاوماً مؤسساً في الثورة الفلسطينية ومنظمة التحرير”.

وأضافت المنظمة في بيان، إن “فقيدنا الكبير كان ملتزماً جذرياً بقيمنا ومبادئنا الوطنية وحليفاً مخلصاً لأصدقاء فلسطين”، مشيرة إلى أن الراحل كان “حليفاً مخلصاً لمحور المقاومة وعلى رأسها سوريا وإيران وحزب الله”.

Check Also

إيران تحذر دول العالم من “رد مزدوج” في حال الهجوم على هذه السفينة

حذرت إيران،  الاثنين، من رد مزدوج، في حال التعرض إلى السفينة الإيرانية المتجة إلى لبنان. ...