الرئيسية / منوعات / احلام اميركا لن تتحقق مطلقا بفضل توجيهات الامام الخامنئي
0011giio

احلام اميركا لن تتحقق مطلقا بفضل توجيهات الامام الخامنئي

اكد عضو لجنة دراسة الاتفاق النووي في مجلس الشورى الاسلامي ان وزارة الخارجية ينبغي ان ترد على خطاب اميركا السيّء وتهديداتها بصورة جادة معتبرا ان احلام واشنطن حول ايران لن تتحقق مطلقا بفضل توجيهات قائد الثورة الاسلامية وحكمته.

واشار النائب عن اهالي همدان في المجلس ابراهيم كارخانئي ، في تصريح لمراسل فارس ، الى كلمة قائد الثورة الامام الخامنئي حول ضرورة مناقشة الاتفاق النووي في المجلس، قائلا ان قائد الثورة انقذ البلاد مرات عديدة طيلة 26 عاما مضت من مخاطر عديدة بفضل حكمته ووعيه.

واردف، ان قائد الثورة يتسم بالمعرفة والحكمة ، اتخذ خطوات استباقية طيلة الاشهر الاخيرة محذرا الحكومة والشعب من مخاطر المؤامرات الاميركية الرامية للتغلغل في النظام الاسلامي.

واشار الى تصريح وزير الخارجية الاميركي جون كيري حول توفر فرصة لاميركا في ايران لامثيل لها ، معتبرا انها تجسد اهدافا يحلم بها الاميركيون للشعب الايراني.

واوضح، انه بالرغم من عدم امكانية تحقق احلام الاميركيين مطلقا بفضل حكمة قائد الثورة والحكومة والشعب في ايران الا ان من المناسب ان يقطع الرئيس روحاني ، باعتباره اعلى مسؤول في السلطة التنفيذية، فرصة التآمر على الاعداء ويتخذ الاجراءات الضرورية لعدم السماح بمؤامرة الحفاظ على اطر الحظر والتعليق بدلا من الغاءها بصورة كاملة حيث انه في غير هذه الحالة لن يحصل الشعب الايراني من المفاوضات سوى على الاضرار والمؤامرات.

واكد كارخانئي على ضرورة تمسك الحكومة والمجلس بوحدة الكلمة ازاء مصالح الشعب الايراني واتخاذ قرار موحد ومنسجم وقوي وشجاع في الدفاع عن حقوق الشعب الايراني والحد من اي تغلغل سياسي واقتصادي وخرق للعهود من قبل الاعداء والذي اكد عليها قائد الثورة مرات عديدة.

كما اكد على ضرورة اتخاذ الجهاز الدبلوماسي الايراني ،الذي تحمل مسؤولية المفاوضات، خطوة شجاعة باصدار بيان رسمي في الدفاع عن قوة الشعب الايراني وعزته للتحذير من الخطاب السيء والتهديد الاميركي ويعلن بصراحة ان اي اتفاق مع الاميركيين يفتقد للوجاهة وفق المادة 52 من معاهدة فيينا 1969 وبالنظر الى ان اي اتفاق لم يتحقق لحد الآن.

شاهد أيضاً

0

في طريق تحصيل حضور القلب

وفي رواية ابن العودي قتلوه في مكان من ساحل البحر وكان هناك جماعة من التركمان ...