الرئيسية / بحوث اسلامية / الشيعة وفلسطين _ عبد الستار الجابري

الشيعة وفلسطين _ عبد الستار الجابري

الشيعة وفلسطين
عبد الستار الجابري
الحلقة السادسة – قراءة في بيان المرجع الديني الاعلى اية الله العظمى السيد علي السيستاني

المقطع الاول من البيان ” يتعرّض قطاع غزّة في هذه الأيام لقصف متواصل وهجمات مكثّفة قلّ نظيرها، وقد أسفر ـ حتى هذا الوقت ـ عن سقوط أكثر من ستة آلاف من المدنيين الأبرياء بين شهيد وجريح، وتسبب في تهجير أعداد كبيرة منهم عن منازلهم، وتدمير مناطق سكنية واسعة، ويستهدف القصف مختلف المناطق حتى لم يعد هناك مكان آمن يأوي اليه الناس”
في اليوم الرابع لعملية طوفان الاقصى، الذي سطر الفلسطينيون فيه اروع الملاحم في اختراق تحصينات العدو الصهيوني، اصدر مكتب المرجع الديني الاعلى السيد علي الحسيني السيستاني في النجف الاشرف بياناً استنكر فيه العمليات العدوانية للكيان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، واكد مكتب سماحته في البيان على طبيعة العدوان الصهيوني الاجرامية التي استخدم العدو الصهيوني فيها سلاح الجو لقصف الاهداف المدنية ومنازل المواطنين والمستشفيات والمدارس والمساجد بهمجية وعدوانية قل نظيرها اذ تواصل القصف بعد العملية البطولية لمجاهدي كتائب القسام، ويشير البيان الى عدد الضحايا من الفلسطينيين الذين تعرضوا لهجمات العدو الصهيوني والذين زاد عددهم في تلك الايام القليلة عن ستة الاف ما بين شهيد وجريح، وهو عدد كبير جداً يكشف عن مدى الروح الاجرامية والرغبة في سفك الدماء التي صبغت طبيعة الصهاينة منذ احتلالهم لارض فلسطين عام 1948، واعادت الى الذاكرة الجرائم الكبرى التي ارتكبها الصهاينة بحق ابناء الشعب الفلسطيني سواء على ارض فلسطين في مجزرة دير ياسين وغيرها ام في مجازرهم التي ارتكبوها بحق الفلسطينيين في بيروت ومخيمي صبرا وشاتيلا عام 1982، ام جرائهم الوحشية بحق الشيعة اللبنانيين التي ارتكبت عام 2006.
وطال القصف الصهيوني والعمليات الاجرامية التي قام بها سلاح الجو الصهيوني المناطق السكنية واستهدف البيوت والبنايات وادى الى هدم مناطق سكنية واسعة، الامر الذي تسبب بقتل اهلها وتشريد من بقي منهم، وقد عمد الاحتلال الصهيوني الى اتباع نهج الارض المحروقة فاصبحت كل غزة منطقة حرب انهالت عليها حمم القذائف والصواريخ بحيث لم يعد هناك ملجأ يمكن ان يلتجأ اليه المدنيون العزل نتيجة الهجمات الصهيونية المعتدية.
ان الجريمة الصهيونية المرتكبة بحق ابناء غزة مرفوضة في كل المعايير الانسانية والدولية وهي من جرائم الحرب التي يندى لها جبين الانسانية، الأمر الذي دعى سماحة السيد السيستاني دام ظله الى اصدار هذا البيان للدفاع عن المظلومين وانبرائه للدفاع عنهم وتقرير عظيم الجرم المرتكب في حقهم من قبل المجرمين الصهاينة، ان القتل الجماعي جريمة في حق الانسانية كما ان تشريد الناس من بيوتهم جريمة اخرى وهدم البيوت على اصحابها جريمة ثالثة تضاف الى سجل الاجرام الصهيوني. ان الحروب اذا وقعت عادة يترك مكان امن يمكن ان يلتجأ اليه العزل الا ان و حشية الصهاينة دفعتهم للانتقام من الشعب الاعزل فقتلوا الشيوخ والنساء والاطفال لا لذنب منهم الا انهم ابناء تلك الارض التي اغتصبت من قبل المحتل الصهيوني الغاشم.

رابط الدعوة تليجرام:https://t.me/+uwGXVnZtxHtlNzJk

رابط الدعوة واتساب: https://chat.whatsapp.com/GHlusXbN812DtXhvNZZ2BU

رابط الدعوة ايتا :
الولاية الاخبارية
سايت اخباري متنوع يختص بأخبار المسلمين حول العالم .
https://eitaa.com/wilayah

 

 

#طوفان_الأقصى
#חרבות_הברזל
#أوهن_من_بيت_العنكبوت
#יותר_חלשה_מקורי_עכביש
#حـان_وقـت_رحيـلكـم
#הגיע_הזמן_שתעזוב

#ياقدس _قادمون
#إقتربت_ساعة_الزوال
#كلنا_فلسطين

شاهد أيضاً

الشهيد والشهادة – إيثار الشهيد

يقول القائد دام ظله: “… إن للشهداء حركتان وموقفان في منتهى الروعة والعظمة، وكل واحد ...