الرئيسية / اخبار العلماء / الأمام الخامنئي / الامام الخامنئي يدعو النخب العلمية لمواصلة مسيرة التقدم وتوسيع نطاق العلم والتقنية في البلاد

الامام الخامنئي يدعو النخب العلمية لمواصلة مسيرة التقدم وتوسيع نطاق العلم والتقنية في البلاد

دعا قائد الثورة الإسلامية آية الله السيد علي الخامنئي النخب العلمية الى مواصلة مسيرة التقدم وتوسيع نطاق العلم والتقنية في البلاد.

وقال قائد الثورة في كلمته خلال استقباله صباح اليوم الاربعاء،  115 شخصا من الفائزين بأنواع الميداليات في مسابقات الاولمبياد العلمي الوطنية والدولية برفقة اعضاء المنتخب الوطني بالكرة الطائرة للشباب الفائز ببطولة العالم الاخيرة، ان النخب الوطنية أمامها طريق لا نهاية له من الكفاح والتقدم وبناءا على هذا فلا ينبغي النظر الى الفوز والميدالية بأنها نهاية المطاف لتتوقف عندها طاقات وقدرات النخب.

وأعرب سماحته عن شكره لقيام النخب والرياضيين بتقديم ميدالياتهم كهدية الى قائد الثورة موضحا، هذا العمل لم يكن هدية لشخص بل هو لمقام وأنا اقبل الهدية ولكني سأعيدها الى أحبائي النخب الشباب ليحتفظوا بها لأنفسهم.

وأضاف قائد الثورة، انجازاتكم مفخرة لنا، وشموخكم شموخ لنا وعزة وشموخ للشعب ولجميع محبي نظام الجمهورية الاسلامية.

واعتبر سماحته ان اهم مسؤولية تضطلع بها النخب الوطنية الشابة بالاضافة الى مواصلة مسيرة النجاح العلمي بوتيرة متسارعة، هي توسيع نطاق حدود العلم والتقنية في البلاد.

وتطرق قائد الثورة الى المرتبة المتقدمة التي حققتها البلاد في تقنية النانو، مضيفا، نتوقع حاليا منكم كنخب شابة ومن الاجيال القادمة ان تكتشفوا مئات الموارد الشبيهة بالنانو والظواهر العلمية المجهولة في مجال التقنيات.

ودعا سماحته النخب الشابة الى العمل على ترسيخ الفكر الثوري والاسلامي والبصيرة النافذة في انفسهم وتقوية الارتباط القلبي مع الله تبارك وتعالى والتوكل عليه والاستعانة به لأنه من دون كل ذلك سوف لن تكون انجازات النخب الشابة في مصلحة البلد والشعب.

وفي جانب آخر من حديثه تطرق قائد الثورة الاسلامية الى فوز منتخب شباب ايران ببطولة العالم للكرة الطائرة للشباب تحت 21 عاما في نسختها العشرين التي جرت في البحرين الشهر الماضي، قائلا ، بفضل الله تمكن منتخبنا بالكرة الطائرة للشباب من تحقيق انجاز كبير وفازوا ببطولة العالم، وهذا انجاز بالغ الأهمية وقد أدخل السرور الى قلوب أبناء الشعب وأنا شخصيا فرحت لذلك كما انني فرحت لفرح الشعب ايضا.

 

https://t.me/wilayahinfo

https://chat.whatsapp.com/JG7F4QaZ1oBCy3y9yhSxpC

https://chat.whatsapp.com/CMr8BZG9ohjIz6fkYqZrmh

تحرير

شاهد أيضاً

شمعون الصفا وصي المسيح (ع) وجد الإمام المهدي (ع) لأمه

علم النبوة وضعف الصبا !  في قصص الأنبياء للراوندي/269: ( بإسناده عن الحسن بن محبوب ، عن عبد الله بن سنان ، قال: سأل أبي أبا عبدالله (ع) هل كان عيسى يصيبه مايصيب ولد آدم؟ قال: نعم . ولقد كان يصيبه وجع الكبار في صغره ، ويصيبه وجع الصغار في كبره ويصيبه المرض ، وكان إذا مسه وجع الخاصرة فيصغره وهو من علل الكبار ، قال لأمه: إبغي لي عسلاً وشونيزاً وزيتاً فتعجَّني به ، ثم أئتيني به ، فأتته به فكرهه فتقول: لم تكرهه وقد طلبته؟ فقال:هاتيه ، نعتُّهُ لك بعلم النبوة ، وأكرهته لجزع الصبا ، ويشم الدواء ثم يشربه بعد ذلك  .  وفي رواية إسماعيل بن جابر ، قال أبو عبد الله (ع) : إن عيسى بن مريم (ع)  كان يبكى بكاءً شديداً، فلما أعيت مريم (ع) كثره بكائه قال لها: خذيمن لِحَى هذه الشجرة فاجعليه وُجُوراً ثم اسقينيه ، فإذا سقيَ بكى بكاءً شديداً ، فتقول مريم (ع) : هذا ...