الرئيسية / زاد الاخرة / من توجيهات العارف السيد عبد الكريم الكشميري

من توجيهات العارف السيد عبد الكريم الكشميري

س61: كُتب عن أحد العرفاء أن نفسه كانت تشتهي الماء البارد ولكنه لم يستجب لها، فهل أن عدم الاهتمام بمشتهيات النفس في المجاهدات النفسية أمر مهم؟

ج: مهم جداً.

 

س62: إن بعض أهل المعرفة يستيقظون لصلاة الليل، فمن يوقظهم؟

ج: الملك والجن المؤمن، يوقظان المؤمنين لصلاة الليل.

 

الأدعية والأذكار:

 

س1: ماهي الأدعية والأذكار التي انتفعتم منها أكثر من غيرها؟

ج: جميع الأذكار والأدعية ولكن استفادتنا أكثر كان من دعاء يستشير، وفي الأذكار من ذكر (يا حي يا قيوم).

 

س2: ما هي آثار ذكر اليونسية؟

ج: الإدمان على ذكر اليونسية يثمر الاتصال بالأرواح وفتح العين البرزخية.

 

س3: هل لزيارة عاشوراء ختم معين؟

ج: قراءتها أربعين يوماً جيد لقضاء الحوائج، ولكن زيارة عاشوراء ثقيلة وفيها عصا التأديب في بعض الحوائج.

 

س4: كم هو عدد الاستغفار للمبتدئين في طريق السلوك؟

ج: ألف وواحد.

 

س5: متى تظهر آثار الأذكار؟

ج: يجب أن يمضي عليها سنة كاملة حتى يتبين أثرها.

 

س6: هل الاسم الأعظم لفظ أم حالً؟

ج: إن للاسم الأعظم درجات مختلفة، ولكنه حال يتوجه فيه الشخص في ذلك المقام ويؤثر .

 

س7: هل للأذكار القلبية عدد معين؟

ج: ليس لها عدد معين، ولكن الأفضل أن تؤتى غالباً بحسب الساعات الزمانية.

 

س8: لو تفضلتم بأنموذج منها للاستفادة؟

ج: مثل ذكر (هو الحي) فهو حسن لتقوية الروح والقلب لمدة نصف ساعة في مكان خال مع التوجه.

 

س9: هل تذهب آثار الأذكار بعد إتمام وقتها، مثلاً بعد الأربعين؟

ج: تذهب بعمل المنافي، وأحياناً بعمل المكروه.

 

س10: ما هي الأدعية النافعة لنورانية القلب؟

ج: دعاء الاحتجاب الذي أوله : ( يامن احتجب بشعاع نوره عن نواظر خلقه) الذي نقله السيد ابن طاووس في كتاب مهج الدعوات.

شاهد أيضاً

صور متنوعة ولائية