الرئيسية / مقالات متنوعة / لبنان يعيش في دوَّامَة إنتخاب رئيس للبلاد وباسيل يدفع بالوضع نحو الهاوية

لبنان يعيش في دوَّامَة إنتخاب رئيس للبلاد وباسيل يدفع بالوضع نحو الهاوية

لبنان يعيش في دوَّامَة إنتخاب رئيس للبلاد وباسيل يدفع بالوضع نحو الهاوية

كَتَبَ إسماعيل النجار
العصر-على مَقولَة الشبعان لا يعرف حجم ألم مِعدَة الجوعان، ولا السابح في النهر كمَن يحترق في الجمر، هذا ما ينطبق على الشعب اللبناني المستسلم بأغلبيته لأحزاب السلطة، الشعب اللبناني الذي تقاسمته الأحزاب حِصصاً متفاوتَة كما تحاصصوا المال العام بِرُمَّتِهِ منذ أكثر من ثلاثين عام أصبح متجمداً بلا حِراك شبيه السمك المُثَلَّج،
في الموضوع الرئاسي يرفض باسيل إنتخاب سليمان فرنجية، والأخير لا يريد التنازل لسمير جعجع والمبادرة نحوهُ، وجعجع لن يُصَوِّت لحليف حزب الله كي يصل الى قصر بعبدا، وباسيل يعرف أن فُرصَة ترشيحهُ معدومة ولا مجال للحديث بالأمر،
ومفتاح الحل بيده لإستكمال العدد المطلوب لإنتخاب رئيس للجمهورية وحفظ الميثاقية من دون أن يكون هناك أي خلل في عملية الإنتخاب، لذلك عرفَ الحبيب مكانهُ فتدَلَّلَ!

حزب الله الذي يرغب بوصول حليفه الإستراتيجي سليمان بيك فرنجية إلى قصر بعبدا لم يعلنه مرشحاً رسمياً بينما تبَنَّىَ الأمر رئيس مجلس النواب نبيه بري،
وتركَ الباب مفتوحاً على مصراعيه أمام تفاهمات ربما تفضي الى إختيار شخصية ثالثة غير ميشال معوَّض مرشح 14 آذار، وفرنجية حليف 8 آذار،
لغاية اليوم جميع الأفرقاء السياسيين في لبنان يتحدثون في الظلام أكثر من الضوء، ولا يوجد مرشح جدي لفريق 14 آذار بينما يجري الحديث عن خلاف كبير حصل بين النائب ميشيل معوٌض المرشح الغير جَدٌِي وبين رئيس حزب ما يُسمى القوات اللبنانية سمير جعجع أثر إستقبال الأخير للنائب نعمت إفرام في دارتهِ في معراب وما رشحَ عن اللقاء من كلام عن لسان جعجع بأنه يتمنى الخير لفرام في حال قررَ ترشيح نفسه للرئاسة،
الأمور تزداد تعقيداً في لبنان جرَّاء تعنُت البعض من دون أسباب وجيهة، واستكمال البعض الآخر خطواتهم ضمن مشروع ومخطط واشنطن الرياض الذي يقضي بتدمير لبنان اقتصادياً حتى الرمق الأخير، ووقوف طرف ثالث على أعلى قمة التلة لإستيضاح مسار الرياح الدولية كعادته، بينما تحاول حارة حريك الإتصال والتواصل مع الجميع لتقريب وجهات النظر واقناعهم بوجوب التفاهم لإنتخاب رئيس للجمهورية وتشكيل حكومة قبل فوات الأوان،
بين كل هذا وذاك وصل الوفد القضائي الأوروبي الى بيروت للتحقيق في موضوع تبييض أموال قام بها رياض سلامة،
الزيارة يعتبرها المراقبون مدخلاً للتدويل من بوابة التحقيق في ملفات تبييض الأموال ما تلبث أن تتوسع التحقيقات ليصبح لبنان برمته تحت يد القضاء الدولي وعلى السيادة السلام.

شاهد أيضاً

صور متنوعة ولائية