الرئيسية / أخبار وتقارير / سامح شكري يدعو لفصل مسار الحل السياسي في ليبيا عن مسار محاربة الإرهاب

سامح شكري يدعو لفصل مسار الحل السياسي في ليبيا عن مسار محاربة الإرهاب

دعا وزير الخارجية المصري سامح شكري، إلى فصل مسار الحل السياسي في ليبيا عن مسار محاربة الإرهاب.

واعتبر في تصريح إلى صحيفة «الحياة» اللندنية نشرته اليوم الخميس، أنَّه من الخطأ «خلط الأمور» وإيجاد «تعارض أو تضاد بين الحل السياسي ودعم الحكومة الليبية»، مشددًا على ضرورة دعم هذه الحكومة «لأنَّها الوحيدة القادرة على توفير الحماية للشعب الليبي».

كما دعا المجتمع الدولي إلى دعم قائد عملية الكرامة، اللواء خليفة حفتر، ومَن معه من أفراد الجيش الليبي ليكون للجيش دوره في دعم الحكومة الشرعية.

واعتبر شكري أن  «داعش» قتل المواطنين المصريين في ليبيا على ساحل المتوسط لأنَّه «أراد أنْ تسال دماؤهم في المتوسط لتصل إلى الضفاف الشمالية للبحر المتوسط»، أي أوروبا.

ودعا إلى رفع حظر التسلُّح عن الحكومة الليبية الشرعية، وفي الوقت نفسه تجديد الحصار البحري الذي فُرض على ليبيا خلال التدخل الدولي الذي أسقط نظام القذافي ليوقف «سيل» تدفق الأسلحة إلى «الأطراف والكيانات غير الرسمية» في ليبيا.

واستهجن عدم فرض هذا الحصار البحري على الرغم من الوجود العسكري الكثيف لأعضاء في المجتمع الدولي في شرق البحر المتوسط.

شاهد أيضاً

شهر رمضان فرصة عروج روح الإنسان وتكاملها

مقاطع مهمه من كلام الامام الخامنئي دامت بركاته تم أختيارها بمناسبة شهر رمضان المبارك . ...