الرئيسية / بجوث اسلامية / دور أهل البيت عليهم السلام في بناء الجماعة الصالحة

دور أهل البيت عليهم السلام في بناء الجماعة الصالحة

دور النخبة في عهد الامام علي(عليه السلام):

وكذلك كان لهذه النخبة الدور المتميز في الصراع الذي خاضه الامام علي(عليه السلام) مع مناوئيه (عائشة، وطلحة والزبير، والاُمويين وعلى رأسهم معاوية)، حيث كانت الموازنة التي يعتمد عليها الامام علي(عليه السلام) في هذا الصراع هي قضية (المبادئ، والقيم) في مقابل مقومات الموازنة التي اعتمد عليها مناوئوه وهي (المصالح والمنافع الدنيوية المنظورة، والمكاسب الملموسة التي يحس بها الانسان) وفي هذه الموازنة لم يكن من الممكن للامام علي(عليه السلام) ـ بسبب الظروف النفسية والتاريخية القائمة ـ أن يستمر في الصراع أو أن يحقق نجاحاً نسبياً فيه لولا وجود هذه النخبة الصالحة التي كان قد بناها في أوساط الاُمة.

نماذج من الرجال المتميزين:

ولذلك وجدنا هذا الوضع المتميز لاشخاص أمثال: مالك الاشتر وهاشم المرقال ومحمد بن أبي بكر وقيس بن سعد بن عبادة وحجر بن عدي وصعصعة ابن صوحان وأخيه زيد، وأويس القرني، وسليمان بن صرد الخزاعي، وابي الاسود الدؤلي، وعبد الله بن طلحة، وعبد الله بن جعفر، وخباب بن الارت وابنه عبد الله، وعدي بن حاتم الطائي، وعقيل بن ابي طالب، وعمرو بن الحمق الخزاعي، وقنبر، ومحمد بن أبي حذيفة وذي الشهادتين خزيمة بن ثابت الانصاري والاصبغ بن نباتة وميثم التمّار وكميل بن زياد والحارث الهمداني ورشيد الهجري وعبد الله بن العباس وغيرهم، فضلاً عن بقايا الصحابة أمثال: عمار بن ياسر وابن التيهان وعثمان بن حنيف واخيه سهل وجابر بن عبد الله وابنه عبد الله بن جابر الانصاري وغيرهم من امثالهم. أولئك الذين كان يحزن الامام علي(عليه السلام) لفقدهم احياناً ويبكي عليهم ويحس بالفراغ الكبير الذي تركوه في التحرك الاسلامي الكامل، أو يخلو بهم ويناجيهم احياناً اخرى.

واستمر هذا الدور بشكل فاعل لهذه النخبة حتى زمن الامام الحسين(عليه السلام)حيث كانت آخر محاولة واضحة ومكشوفة لمساهمة هذه النخبة في استلام قيادة التجربة الاسلامية([1][7]).

ب ـ المحافظة على المجتمع الاسلامي

وتأتي مهمّة المحافظة على المجتمع الاسلامي هدفاً ثانياً لبناء الكتلة الصالحة في نظر الائمة(عليهم السلام).

لقد كان للجماعة الصالحة دور متميز في المحافظة على المجتمع الاسلامي سواء في أيام حضور الائمة سلام الله عليهم أو بعد الغيبة الكبرى للامام المهدي  عجل الله فرجه الشريف; وذلك أن بناء الجماعة الصالحة لم يكن لمجرد تكثير الانصار والمهتدين، أو توسعة دائرة الافراد الصالحين والاستعانة بهم في العمل السياسي الذي كان يمارسه هؤلاء الائمة فحسب، وإنما كانت هناك أهداف أخرى أعمق ترتبط بالاهداف العامة للائمة(عليهم السلام) على جميع المستويات والابعاد، بحيث تؤديها هذه الجماعة الصالحة من خلال وجودها وتماسكها أمةً وجماعةً أو أفراداً ومنها المحافظة على وجود المجتمع الاسلامي.

([1][7]) يمكن أن نفهم دور الجماعة الصالحة في تسلّم الحكم من خلال فهم نظرية أهل البيت(عليهم السلام) في قضية تسلم الحكم.

شاهد أيضاً

رجال تركوا بصمات على قسمات التاريخ

الهاشميون في الجاهلية والإسلام . البشائر بمولده ( ص ) في الكتب السماوية الأخرى . ...

massage parlors essex fells nj sexy asian oil massage