الرئيسية / اخبار العالم / الملايين يواصلون التدفق على مدينة كربلاء المقدسة
000

الملايين يواصلون التدفق على مدينة كربلاء المقدسة

افادت مصادر وكالة تسنيم الدولية للانباء اليوم الجمعة ، بأن عشاق قائد أباة الضيم الامام الحسين عليه السلام مازالوا يحثون السير نحو كعبة الإباء كربلاء غالبيتهم مشياً على الأقدام لاحياء ذكرى “الأربعين” و تجديد العهد مع سيد الشهداء ، فيما اكد وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي ، أن أكثر من ۱۷ مليون زائر من داخل العراق و خارجه ، دخلوا المدينة المقدسة ، حتى الان .

و وصل وزیر الدفاع العراقی خالد العبیدی ، الى محافظة کربلاء للاطلاع على الخطط الامنیة المعدة لحمایة الزائرین الذین توافدوا على المحافظة لاحیاء مراسم زیارة اربعینیة الامام الحسین (ع) . و اعلن العبیدی ، ان 17 ملیون زائر من داخل العراق و خارجه قد دخلوا مدینة کربلاء لغایة الان ، فیما الحشود الملیونیة مازالت تتوافد بصورة کبیرة جداً .

و قال العبیدی فی مؤتمر صحافی عقده فی محافظة کربلاء إن “عدد الزوار من خارج العراق الذی قصدوا محافظة کربلاء بلغ اربعة ملایین و نصف الملیون زائر ، فیما بلغ عدد الزوار العراقیین 13 ملیون زائر” .

و وجه العبیدی بـ”توفیر اکبر عدد من العجلات لنقل الزائرین واستیعاب الاعداد الغفیرة”، مبیناً انه “تم توزیع القطعات العسکریة على المناطق الساخنة والاماکن التی تکتظ بالزوار”.

و یشار الى ان رئیس الوزراء العراقی حیدر العبادی ووزیر الداخلیة محمد سالم الغبان کانوا وصلوا الاثنین الى کربلاء المقدسة لمتابعة الاجراءات الامنیة و الخدمیة فی المحافظة التی تشهد توافد الملایین من الزائرین لإحیاء مراسم زیارة أربعینیة الإمام الحسین ، فیما توقع مراقبون ان تتجاوز اعداد الزائرین لهذا العام حاجز الـ 20 ملیون زائر .
و کانت مدینة کربلاء شهدت یوم امس الاربعاء “اکبر” صلاة جماعة فی العالم شارک فیها مئات الالاف من المسلمین ، اصطفوا فی طوابیر الصلاة لمسافة 30 کیلومترا لکل محور من المحاور الاربعة التی تربط بین محافظات النجف و بابل وبغداد مع محافظة کربلاء .
کما شهدت فعالیات زیارة اربعینیة الامام الحسین (ع) لهذا العام ، فعالیة اخرى تجسدت بنصب “أطول” مائدة طعام فی العالم فی محافظة ذی قار ، حیث امتدت المائدة فی طریق الزائرین لمسافة 15 کیلومترا .
هذا و کشف قائد فی “قوات الحشد الشعبی” ، الأربعاء ، عن إحباط مخطط ارهابی خطیر لعصابات “داعش” الارهابیة الوهابیة ، لاستهداف عشاق الامام الحسین علیه السلام و إبادة الزائرین من محاور عدة قبل وصولهم الى محافظة کربلاء المقدسة ، التی دخلها حتى الیوم نحو 16 ملیونا من انصار سید الشهداء وعشاق اهل بیت الرسالة .

شاهد أيضاً

IMG-20140115-WA0004

الاكتفاء بما روي في أصحاب الكساء

(غزوة مؤتة): 75 – وأمّا غزوة مؤتة(6) فأخبرنا أَبُو القاسم بن السَّمَرْقَنْدي، أنا أبو الحُسَين ...