الرئيسية / اخبار العلماء / الامام الخامني يتفقد معرض انجازات «تقنية النانو» ويدعو الى تسريع عجلة التطور والتقدم
0

الامام الخامني يتفقد معرض انجازات «تقنية النانو» ويدعو الى تسريع عجلة التطور والتقدم

دعا قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله العظمى الامام السيد علي الخامنئي اليوم السبت الى تسريع عجلة التطور و التقدم العلمي في ايران الاسلامية ، و اعتبر الانجازات الكبرى لصناعة النانو والبيوتكنولوجيا انموذجا ومعيارا للتقدم في سائر القطاعات ، و ذلك خلال تفقده معرض انجازات تكنولوجيا النانو ، حيث تعرف عن كثب على الجهود والمنجزات العلمية للعلماء والباحثين الشباب في البلاد في قطاع النانو والبيوتكنولوجيا .

 

 

و أفاد القسم السیاسی بوکالة ” تسنیم ” الدولیة للأنباء بأن سماحته أکد فی هذه الزیارة التفقدیة التی دامت زهاء الساعة ونصف الساعة أن ایران الاسلامیة حققت الکثیر من الانجازات فی هذا المجال الذی اعتبره نموذجا للتقدم الذی تحققه فی مختلف المجالات ما یظهر جد و مثابرة العلماء الشباب الحریصین علی أن تتبوأ البلاد مکانة خاصة الامر الذی سیأتی بتحقیق المزید من الانجازات والقفزات العلمیة .

 

 

 

وفی حدیث لسماحته امام حشد الاساتذة و الباحثین والمعنیین بصناعة تقنیة النانو والبیتکنولوجیا، اعتبر الامام الخامنئی المنجزات الکبرى فی هذه الصناعة انموذجا ومعیارا للتقدم فی سائر قطاعات البلاد، مضیفا: ان هذه المنجزات تثبت ان الجهود المرکزة لمجموعة مثابرة ومتفانیة ومتخصصة فی مجال معین، من شانها تحقیق قفزات من المنجزات اللافتة والباهرة .

 

 
وشدد الامام الخامنئی على ضرورة استمرار و مواصلة هذه المنجزات و صیانة عوامل التقدم ، مستعرضا عوامل التطور والتقدم العلمی خاصة فی صناعة النانو. کما اعتبر القائد الخامنئی “التخطیط الدقیق” و”استقرار الادارة” و”البناء الثقافی والحواری لمعرفة وظهور المواهب المتفوقة” ، من بین عوامل صیانة منجزات صناعة النانو ، مضیفا القول : ان احد العوامل الاخرى لدیمومة التطور و التقدم هو ان لا تسمحوا بتغلغل الدوافع السیاسیة الى داخل الاجواء العلمیة و البحثیة .

 

 

 

واوضح الامام الخامنئی ان “اجتناب الغرور” و”عدم القناعة بالوضع الموجود والمنجزات الحاصلة” ، تعد من العوامل الاخرى لمواصلة الحرکة العلمیة المتسارعة فی البلاد ، و اردف قائلا : ان مستوى مواهب الشباب الایرانی ووتیرة حرکة التقدم العلمی فی البلاد اعلى من المعدل العالمی بکثیر ، فعلى سبیل المثال تحتل ایران الاسلامیة ، المرتبة السابعة عالمیا فی صناعة النانو ، لکن نظرا للتخلف التاریخی للبلاد فی مجال العلم .. فانه ینبغی تسریع عجلة التقدم العلمی یوما بعد اخر .

 

 
واشار قائد الثورة الاسلامیة الى عداء قوى الهیمنة و الاستکبار للشعب الایرانی لنهجه السیاسی و الاجتماعی والفکری المستقل ، وقال : ان هذا العداء یبرز فی مختلف المجالات ، و من هنا فان علینا تعزیز قدراتنا اکثر فاکثر ، وصولا لتحقیق الاقتدار اللازم .

 

 
و لفت القائد الخامنئی الى توجیه منتجات ومنجزات تکنولوجیا النانو نحو التصنیع التجاری و سوق الاستهلاك و انتاج الثروة ، و اضاف : لا شك ان احد العوامل المهمة لضمان دیمومة التقدم و التطور فی مجال صناعة النانو ، هو ان یرى المواطنون نتائج عملکم العلمی والبحثی فی حیاتهم .

 

 
کما اشار الامام الخامنئی الى التقاریر حول الفارق فی المیزانیة الحکومیة المخصصة لصناعة النانو فی ایران الاسلامیة مقارنة مع بعض الدول الاخرى الناشطة فی هذا المجال ، داعیا مساعد رئیس الجمهوریة للشؤون العلمیة والتکنولوجیة الى بذل المزید من الاهتمام بهذا الموضوع .

 

 
یشار الى ان قائد الثورة الاسلامیة تفقد صباح الیوم معرض انجازات تقنیة النانو التی حققها العلماء و الخبراء الشباب فی داخل الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة ، الذی اقیم فی حسینیة الامام الخمینی بطهران وذلك بمناسبة بدء احتفالات عشرة فجر انتصار الثورة الاسلامیة المبارکة وذکرى العودة الظافرة للامام الخمینی الراحل الى أرض الوطن .

 

 

و تم خلال زیارة سماحة القائد الخامنئی التی رافقه فیها مساعد رئیس الجمهوریة للشؤون العلمیة والتکنولوجیة عرض منجزات ومنتجات الباحثین فی البلاد فی قطاع النانو وسلطوا الاضواء على امکانیة التطبیق فی مجالات نانو المواد ، الادویة والعلاج ، النسیج ، الزراعة ، الماء ، صناعة محطات الطاقة ، المنشآت، النفط والطاقة، السیارات ، حیث قدم المعنیون الایضاحات اللازمة بشانها .

 

شاهد أيضاً

0

أسوار الأمان في صيانة المجتمع من الإنحراف على ضوء سورة الحجرات

41) التثبُّت والتبيُّن من الأخبار وعلاقته بالتربية الأخلاقية للمجتمع الإسلامي: إنّ هذا المقطع يُمثّل جزءاً ...