الرئيسية / مقالات اسلامية / الاسلام والحياة / في صفات المؤمنين – الحسن بن ابي الحسن الديلمي
00

في صفات المؤمنين – الحسن بن ابي الحسن الديلمي

04

«في الدليل على حدث الإنسان وإثبات محدثه»
أقرب ما يستدل به الإنسان على حدثه وإثبات محدثه ، ما يراه من حاله وتغيره الواقع بغير اختياره وقصده ، كالزيادة والنقص المعترضين في جسمه وحسه ، و[ما](1) يتعاقب عليه من صحته وسقمه ، وينتقل إليه من شيبته وهرمه ، وأنه لايدفع فيه من ذلك طارئاً موجودا ولايعيد ماضيها مفقوداً، لو نقصت منه جارحة لم يقدرعلى التعويض منها، ولا يستطيع الاستغناء في الادراك بغيرها عنها، لا يعلم غيب أمره ، ولايتحقق مبلغ عمره ، وقُدَر(2) متناهية، وبنية ضعيفة واهية.
فيعلم بذلك أن له مصوراً صوّره ، ومدبرا دبّره لأن التصوير والتدبيرفعلان لم يحدثهما الانسان لنفسه ، ولا كانا بقدرته ، والفعل فلابد له من فاعل ، كما أن الكتابة لاغنى بها عن كاتب .
ثم يعلم ان مصوّره صانعه ومحدثه ، وأن مدبره خالقه وموجده ، لأنه لايصح وجوده إلاّ مصوراً مدبراً .
ثم يعلم أيضاً ان محدثه قادر، إذ كان لايصح الفعل من عاجز.
ويعلم أنه حكيم عالم ، لأن الأفعال المحكمة لاتقع إلاّ من عالم .
ثم يعلم أنه واحد، إذ لوكان اثنين لجاز اختلاف مراديهما فيه ، بأن يريد أحدهما أن يميته ، ويريد الاخر أن يحييه ، فيؤدي ذلك إلى وجود المحال ، وكونه ميتاً حيا في حال ، أوإلى انتفاء الحالين وتمانع المرادين ، فيبطل ذلك أيضاً ويستحيل ، وهذا يبيّن أن صانعه واحد ليس باثنين .
ويعلم أنه لايجوزعلى محدثه النقص والتغيير، وما هو جائز على المحدثين ، لإن في جوازذلك عليه مشابهة للمصنوعين ، وهو يقتضي وجود صانع له أحدثه وصوّره ودبّره ،إمّا محدث مثله أو قديم ،وفي استحالة تَنقّل ذلك إلى ما لا يتناهى ، دلالة على أن صانعه قديم .
____________
1ـ أثبتناه لضرورة السياق.
2ـ قدٌر : جمع قدرة .

شاهد أيضاً

00

في صفات المؤمنين – الحسن بن ابي الحسن الديلمي

21 تفسير سورة الإخلاص (قل هواللّه أحد) معناه أنه غيرمبعض ، ولا مُجَزّأ، ولا موهم ...