الرئيسية / اخبار العلماء / إمام جمعة قم: التكفير غدة سرطانية في جسد العالم الإسلامي

إمام جمعة قم: التكفير غدة سرطانية في جسد العالم الإسلامي

 رسا- شدد آية الله بوشهري على أن التنظيمات التكفيرية ترمي الى تغيير مسار الصحوة الإسلامية، وقال: لا يألوا الأمريكيون والغربيون جهداً في دعم الزمر التكفيرية والمجاميع الإرهابية.
أن آية الله السيد هاشم حسيني بوشهري، إمام الجمعة في قم، أعرب عن ارتياحه لإقامة مؤتمر مخاطر التيارات التكفيرية في قم، وأثنى على جهود المرجعين مكارم الشيرازي وجعفر السبحاني، وقال: كان هذا المؤتمر يهدف الى التصدي لظاهرة الإرهاب التي حولت العراق وسوريا الى ساحة حرب مفتوحة بدلاً من محاربة الكيان الصهيوني.

 

وتابع: لقد أعلن العلماء المشاركون في هذا المؤتمر أنهم سيقفون صفاً واحداً بوجه التكفير ليثبتوا للعالم أن هناك أيادي خفية وراء عمليات التكفير والقتل تحاول أن تستفيد من حماس الشباب المسلم.

 

وأردف قائلاً: لا يألوا الأمريكيون والغربيون جهداً في دعم الزمر التكفيرية والمجاميع الإرهابية، وهو ما أشار له قائد الثورة الإسلامية، وأكد على أنهم قدموا أسلحة لتلك المجاميع بمقدار 30 طناً خلال خمس دفعات.

 

وشدد على أن التنظيمات التكفيرية ترمي الى تغيير مسار الصحوة الإسلامية، مضيفاً: أقيم المؤتمر المذكور لغرض أن يفتي علماء الإًسلام ضد ظاهرة التكفير، وليتصدوا لتجاهل الصحوة الإسلامية وتهميش الخط الإسلامي الأصيل.

 

ووصف التكفير بالغدة السرطانية في جسد العالم الإسلامي،معرباً عن أمله في استئصال شأفة هذ الغدة من خلال تأسيس أمانة دائمة لمواجهة التكفير.

 

 

 

 – وکالة رسا للانباء

شاهد أيضاً

(( هِيَ بِنْتُ مُوسىٰ أُخْتُ مَوْلانا الرِّضا )) – قصيدةٌ من ديوان مدائح الأطهار

(( هِيَ بِنْتُ مُوسىٰ أُخْتُ مَوْلانا الرِّضا )) – قصيدةٌ من ديوان مدائح الأطهار  إعادة ...