الرئيسية / صوتي ومرئي متنوع / العطر ((أختاه))

العطر ((أختاه))

أختاه…تجنبي العطر الفواح الذي يغري الآخرين بك إذا مررت أمامهم أو كنت في صف، معلمة أو طالبة، أو كنت في جماعة ما، أو كنت في المصعد… فكم من مرة تركت “آثار” عطرك يذهب بحلم الرجال!!!

 

 

ينبغي عليك الاحتياط الكامل في استعمال الطيب خارج المنزل، المباشر منه وغير المباشر:

فالمباشر هو الذي يوضع على الثياب أو الجسد لسبب ما وبلا واسطة…

 

 

وغير المباشر وهي الآثار الباقية على الثياب من قبل، فتلبس الثياب من دون الالتفات لما عليها وما ينبعث منها.

 

 

فإن أردت أيتها العفيفة وضع العطر، فلا تخرجي من المنزل، أو إستبدلي ثيابك، أو تطيبي بما تذهب رائحته سريعاً، لما ورد أن طيب النساء هو ما ظهر لونه، وخفي ريحه.

 

 

أما من كانت فتنة للرجال، فقد قال فيها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: “أيما امرأة استعطرت، فمرت على قوم ليجدوا من ريحها، فهي زانية”.

 

 

*كتاب أختاه- للسيد سامي خضرة

شاهد أيضاً

[ يا أَيُّها الصَّدْرُ الشَّهِيدُ الْبَطَلُ ] – قصيدةٌ من ديوان السّباعيّ الذّهبيّ في الشّعر العربيّ