الرئيسية / منوعات / عصابات داعش جاءت لتنفيذ اجندة امريكا في العراق والمنطقة

عصابات داعش جاءت لتنفيذ اجندة امريكا في العراق والمنطقة

أكد النائب السابق محمد الخالدي ان عصابات داعش صنيعة للغرب وامريكا لفرض اجندة معينة ليس العراق فقط بل المنطقة برمتها لتقسيم المقسم وتجزئة المجزأ.

وقال الخالدي في حديث له . ان عصابات داعش الارهابي منظمة عالمية جاءت لتنفيذ مشروع امريكي غربي وستخرج من المنطقة بعد انتهاءها من هذا المشروع.

ولفت إلى ان هناك سقف زمني لبقاء عصابات داعش في العراق والمنطقة حددته اميركا بـ “4 ” سنوات، لافتا إلى ان هذا السقف الزمني عبارة عن صفحات، الحرس الوطني جزء بسيط منها، مؤكدا ان القوات التي ستمثل الحرس الوطني هي بداية للأقلمة، وليس لها علاقة بالتقسيم، مبينا ان التقسيم فيه اجندة أكبر من الحرس الوطني وهو عبار عن فرض واقع، يتحقق من خلال طعن ابناء هذه المحافظة بتلك.

واضاف ان اصرار التحالف الوطني على ان يكون الحرس الوطني تابع للحكومة فيما يرى تحالف القوى العراقية ان يكون الحرس الوطني تابع للمحافظين، يمكن حله بان يقر قانون التجنيد الالزامي.

يشار الى ان النائب عن تحالف القوى العراقية صلاح الجبوري أكد ان معظم فقرات قانون الحرس الوطني تم الاتفاق عليها، فيما بين ان خلاف واحد عرقل التصويت على هذا القانون.

وقال الجبوري في حديث  ان الخلاف الوحيد القائم بشأن قانون الحرس الوطني يتمثل في رغبة التحالف الوطني ان يشكل هذا الحرس من جميع مكونات العشب العراقي، فيما اشار الى ان تحالف القوى العراقية يرى ان تكون تشكيلات الحرس الوطني من ابناء المحافظة حصرا، لانها قوات محلية وليست قوات عسكرية.

المصدر:الاتجاه برس