الرئيسية / فقه الولاية / كيف تبدأين رحلة التكليف؟

كيف تبدأين رحلة التكليف؟

الصلوات الواجبة قسمان:

 

أ- الصلوات اليومية وهي:

 

1- صلاة الصبح: ركعتان

وقتها: من طلوع الفجر الصادق إلى شروق الشمس.

2- صلاة الظهر: أربع ركعات

وقتها: من زوال الشمس عند منتصف النهار إلى ماقبل الغروب بمقدار صلاة العصر.

3- صلاة العصر: أربع ركعات

وقتها: من بعد زوال الشمس بمقدار صـلاة الظهر إلى غروب الشمس.

4- صلاة المغرب: ثلاث ركعات

وقـتها: من الغروب الشرعي إلى ما قبـل منتصـف الليـل الشرعي بمقدار صلاة العشاء.

5- صلاة العشاء: أربع ركعات

وقتها: بعد المغـرب بمقـدار صلاة المغرب إلى منتصف الليل الشرعي.

ليس منِّي من استخف بصلاته الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم.

 

 

﴿وَأَقِمِ الصَّلَاةَ إِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ وَلَذِكْرُ اللَّهِ أَكْبَرُ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَصْنَعُونَ﴾ (العنكبوت:45)

قرآن كريم

 

ب – الصلوات التي تصبح واجبةً في حالات معينة:

 

1- صلاة الآيات: وهي صلاة ركعتين بكيفية معينة تجب عند خسوف القمر أو كسوف الشمس أو الزلزلة أو الحوادث الكونية المخيفة للناس.

2- صلاة القضاء: إذا فات وقت أداء الصلوات اليومية الواجبة فيجب قضاؤها خارج وقتها كما فاتت.

3- صلاة الجمعة: وهي تُقام ظهر يوم الجمعة عند تحقق شروط معينة.

4- صلاة النَّذر: إذا نذر المكلف نذراً شرعياً بأن يصلِّي صلاة معينة ثم تحقق الشرط فيجب الإتيان بتلك الصلاة.

5- صلاة الميت: في حال لم يكن هناك أحد وتوفي شخص مسلم فيجب على المكلف الحاضر أن يغسِّله ويُحنِّطه ويكفِّنه ويصلي عليه.

 

 

 

ب- الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

 

هذه الفريضة من أسمى الفرائض وأشرفها التي اختص الإسلام بها.

أنتِ عندما تطبقينها إنما تعبرين عن حضاريتك وعن اهتمامك بمستقبل مجتمعك وعن تلك النفس الخيرة التي تملكينها.

هل يصح أن تقفي مكتوفة اليدين أمام المفسدين؟ بالطبع لا، وينبغي أن تأمري بالمعروف وتنهي عن المنكر، وهذا معناه أن تقومي بواجب الارشاد لتارك المعروف أو لفاعل المنكر لحثه على فعل المعروف وترك المنكر، وهذا يتطلب أن تعرفي المعروف والمنكر.

المعروف: كل فعل حسن أوجبته الشريعة الإسلامية.

المنكر: كل فعل قبيح حرَّمته الشريعة الإسلامية.

﴿وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ﴾(آل عمران:104)

قرآن كريم

 

 

﴿كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللّهِ…﴾

(آل عمران:110)قرآن كريم

 

هذه الفريضة الإلهية ينبغي التدرُّج في تطبيقها، والتدرُّج يعني إتباع الأساليب اللطيفة والمناسبة وإذا لم تؤثر ننتقل إلى أساليب أخرى أقوى قليلاً وهكذا.

فإذا شاهدتِ شخصاً، رفيقة في المدرسة مثلاً أو جارة في الحي أو قريبة، يقوم بممارسة فعل مؤذٍ تبدأين أولاً بالإنكار القلبي لهذا الفعل من خلال عمل يظهر إنزعاجك منه كالعبوس في وجهه والإعراض عنه. وإذا استمر تقومين ثانياً بأمره ونهيه باللسان وبطريقة لينة، وذلك من خلال شرح سوء المنكر وحسن المعروف، وبلهجة فيها وعظٌ، وهكذا…

أما إذا لم تحتملي التأثير فيه فما عليك إلا الإنكار القلبي وتركه وشأنه.

 

 

 ج- إرتداء الحجاب الإسلامي

 

 

أيتها الكائن اللطيف الذي يريـد أن يتعرف على الإنسانية الحقـة. بالطبع، لسـت تعتـبرين الحجـاب مجرد غطـاءٍ تضعـه الفـتاة على رأسها لتغطي شعرها ولباسٍ فضفاض لتستر سائر أجزاء بدنها. لقد لاحظت حتماً أنَّ الحجاب شيءٌ أسمى من ذلك وأهم.

 

فأنت بالتأكيد عايشت محجبات، أمك أختك صديقتك قريبتك جارتك، ووجدت ما هو أكثر من القماش والتستر.

لا نعرف إن كنت قد التفتِّ إلى أنَّ الحجاب أسلوب حياة وهوية إنسانية للفتاة التي تريد أن تحيى كما أراد اللَّه: “حياة ملؤها الطهارة زاخرة بالإنجازات الكبيرة وعالية عن الصفات الرذيلة”.

 

 


ليس الحجاب

 

 

زياً وطنياً وموديلاً شعبياً

هروباً من لبس الموديلات الحديثة

سجناً وانعزالاً عن الآخرين

قانوناً يمنع الفتاة من أن تعيش حياتها

فما هي الهوية الحقيقية للحجاب إذن؟

 

 


بطاقة الهوية للحجاب هي:

 

الاسم والشهرة: علامة الكرامة.

اسم الأب: الشرع الإلهي.

اسم الأم: طهارة الأخلاق.

محل الولادة: حصن العفة.

تاريخ الولادة: منذ فجر البشرية.

المذهب: الدين الإلهي الحنيف.

رقم السجل: أوَّل أولويات الفتاة.

المهنة: قلع الفساد من المجتمع وقطع طريق الشيطان.

علامات فارقة: تاج من نور تضعه الفتاة.

 

 

هل طلبَ اللَّه من الفتاة الحجاب حقاً؟

 

طبعاً، وقد أنزل آيات كريمة ليبلّغ النساء بهذا الواجب:

 

ـ الآية الأولى: الآية 95 في سورة الأحزاب.

﴿يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهنَّ من جلابيبهنَّ ذلك أدنى أن يعرفنَ فلا يؤذين وكان اللَّه غفوراً رحيماً﴾.

 

فاللَّه يدعو النساء عن طريق نبيه، لأن يدنين عليهنَّ من جلابيبهن، أي يقرّبن الثوب إلى الجسد بطريقة تغطي البدنَ وتستر الرأس والصدر أيضاً.

وهدف هذه الدعوة شيء سام جداً، أقله أن تُعْرَف المرأة بأنَّها مسلمة ومن أهل العفاف والصَّلاح، فلا يقوم أهل الفسق بالتعرض لها وأذيتها، فهي قد أصبحت معلماً من معالم كرامة الأمة الإسلامية.

 

 

ـ الآية الثانية: الآية 13 من سورة النور

﴿قل للمؤمنات يغضضن من أبصارهنَّ ويحفظن فروجهنَّ ولا يبدين زينتهنَّ إلا ما ظهر منها وليضربن بخمرهنَّ على جيوبهنَّ ولا يبدين زينتهنَّ إلا….﴾.

 

فالمؤمنات مدعوات في هذه الآية إلى:

 

1- غض البصر عمَّا لا يحل النظر إليه.

2- الحفاظ على الكرامة والعرض.

3- عـدم إبداء الزينـة أي عـدم إظهار مواضـع الجسد التي هـي محل لزينة.

4- الضرب بالخمار على الجيوب ومعناه إلقاء أطراف المنديل الكبيرالذي يغطي الرأس بحيث يستر الصدر أيضاً.

وهذه كلها أمور تشير إلى وجوب الحجاب للمرأة وللفتاة المسلمة.

إذن اللَّه أحب لكِ الحجاب أيتها الطاهرة فهنيئاً لك هذا الإكرام وهذه المحبة.

 

ننصحك بقراءة “قصتي مع الحجاب”

 

 

ـ ضوابط الحجاب:

 

أيتها العزيزة، في الشارع والبيت والمدرسة والمسجد ترين المحجبات بأم عينك، وهذا شيء رائع ينم عن تمسُّك مجتمعنا بالحجاب، ولكن هل هذا الحجاب هو بالضبط ما أراده اللَّه؟

كي تعرفي الإجابة لا بدَّ لك من معرفة شروط الحجاب الصحيح، فلا بد أن تتوفَّر في الحجاب الشروط التالية:

 

أولاً: أن يغطي تمام الجسد ما عدا الوجه والكفين.

ثانياً: أن لا يكون ملفتاً لا في لونه ولا في شكله.

ثالثاً: أن لا يكون شفافاً يُظْهِر ما تحته.

رابعاً: أن يكون واسعاً فضفاضاً.

خامساً: أن لا يكون ثوبَ تشبُّهٍ بالرجال.

سادساً: أن لا يقترن بالتهتك وإبراز الزينة والتصرفات المسيئة للشخصية المؤمنة.

 

 

ـ أنواع الحجاب:

 

أيتها المتألقة بلباس النور والطهارة، إنَّ لباسك هو تعبيرٌ عمَّا يُختزنُ في روحك من قيم سامية، وقريناتك عندما أردن أن يفصحن عن القيم التي يحملنها فقد اخترن أحد اللباسين التاليين:

 

الأوَّل: اللباس الشرعي- وهو اللباس المؤلف من ثوب فضفاض (مانتو) طويل مع غطاء الرأس (ايشارب).

الثاني: العباءة- وهي الجلباب الذي يحوط جسم المرأة من كافة جوانبه من الرأس حتى القدمين.

 

عزيزتي، لأنَّ العباءة تحقق ضوابط اللباس الشرعي بأفضل طريقة ممكنة فقد صارت عنواناً للفتاة المؤمنة التي لا تستبدل زيَّها بكل ما تقدمه دور الأزياء من موديلات تحت عنوان مماشاة العصر ومحاكاة الأجانب.

 

 

ـ حدود الحجاب:

 

بعد التعرُّف على ضوابط الحجاب واشكاله، يبقى أن نتعرف على حدوده الدقيقة من ناحية الفاصل بين ما يجب ستره وما يجوز إظهاره. فكما علمنا يجب على الفتاة أن تستر جميع أجزاء بدنها ما عدا الوجه والكفين وحدود ذلك:

 

في الوجه:

ما يجب غسله في الوضوء، أي ما اشتملت عرضاً عليه الإبهام والوسطى من منبت الشعر إلى طرف الذقن طولاً، أي بهذا الشكل المرسوم.

في اليدين:

من طرف الأصابع إلى الزند، أي طرف المعصم من ناحية الكف:

انتبهي إلى أنه يجب ستر شيء من الأجزاء التي يجوز إظهارها كمقدمة لتحصيل اليقين بستر ما يجب ستره.

 

ـ التبرج والزينة

 

عندما خلق اللَّه الإنسان وجعل منه ذكراً وأنثى، أراد للأنثى أن تكون مظهراً للُّطف والجمال، وكان هذا الجمال وذلك اللطف نعمةً إلهية على الإنسانية، فما الذي قد يُحوِّل هذه النعمة إلى نقمة؟ إنَّه التبرج والزينة.

 

فما هما التبرج والزينة؟

 

التبرج- إظهار المرأة محاسنها للرجال الأجانب عنها، فعندما تبدي الفتاة محاسن جسدها لغير المحارم يقال إنَّها تبرجت.

الزينة- أنواع التجمُّل التي تلتصق بالبدن ( كأحمر الشفاه وطلاء الأظافر والكحل… الخ ) والتي تنفصل عنه ( كالمجوهرات والذهب والاكسسوارات… الخ ) والتي تضعها المرأة، وحين تضعها الفتاة ليراها الآخرون يقولون تزينت.

 

 


أقسام الزينة التي لا يجوز إظهارها للأجانب:

 

الزينة الظاهرة- وهي الزينة التي توضع على الوجه والكفين كأحمر الشفاه والكحل والطلاء والخاتم… الخ

“ولا يبدين زينتهنَّ إلا…”

 

الزينة الباطنة- وهي الزينة التي توضع على أقسام الجسد الداخلية كالعقد ومكبس الشعر والخلخال… الخ.

“ولا يضربن بأرجلهنَّ ليعلم ما يخفين من زينتهنَّ”.

 

هذه الزينة وإن كانت جائزة بنفسها إلا أنَّه لا يجوز إظهارها للأجانب ويجوز إظهارها للمحارم فقط.

فمن هم المحارم يا ترى؟

 

 

المحارم:

 

أيتها المشتاقة إلى أمن اللَّه وحرمه، ينبغي أن تعرفي من هم محارمك، لأنك يجب أن تتسترى عن غيرهم، وقد حدد القرآن الكريم لك من هم المحارم في الآية 13 من سورة النور وكذلك في أمكنة أخرى.

 

تقول الآية: ﴿وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاء وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ﴾.

 

 


فالمحارم على قسمين:

 

الأوَّل: محارم النسب وهم:

 

1- الأب والجد.

2- الإبن والحفيد.

3- الأخ من الأب والأم أو من أحدهما.

4- أبناء الأخ.

5- أبناء الأخت.

6- العم والخال المباشران أو غير المباشرين أي عم وخال الأب والأم.

وهؤلاء لا يجوز للفتاة الزواج بهم ويجوز لها إبداء زينتها لهم ومصافحتهم وسائر التصرفات التي تجوز مع المحارم.

 

 

الثاني: محارم السبب

 

ومحارم السبب هم الذين بالأصل أجانب وأصبحوا محارم لسبب معين، أو الذين هم بحكم المحارم لسبب معين أيضاً وهم:

 

1- الزوج الذي أصبح محرماً بسبب الزواج.

2- والد الزوج وابنه من امرأة أخرى.

3- النساء الأخريات. لكن ينبغي التحفُّظ أمام من يصفن أجساد النساء للرجال الآخرين.

4- الأطفال الذين هم تحت سن البلوغ ولا يميزون، أي لا يعرفون قضايا الزواج والعلاقة بين الرجل والمرأة.

5- 6- إضافة إلى ما ذكرته الآية ممن أصبح في وضع لا حاجة له بالنساء ومن العبيد وهذا لم يعد موجوداً في عصرنا.

 

 

ـ فقه الحجاب:

 

أيتها النبيهة الحريصة على دينها، على قاعدة “إنَّ اللَّه يحب العبد منكم إذا عمل عملاً أن يتقنه”، جمعنا لك باقة من الأزاهير الفقهية التي تساعدك على إتقان حجابك إن قرأتيها بتمعُّن وطبقتيها بدقة، مع الإلفات إلى أنها ليست صعبة بتاتاً:

 

1- لو ظهر بعض شعرك أو بدنك أثناء الصلاة تستطيعين أن تستريه ثم تكملي صلاتك دون قطعها أو إعادتها.

2- لو حال المنديل الذي تضعينه على رأسك بين جبهتك وبين السجدة التي تسجدين عليها حين الصلاة فعليك أن تجرِّي جبهتك حتى تصل إلى السجدة أو أن تسحبي المنديل عن جبهتك ولا يجوز لك رفع جبهتك عمداً لايصالها إلى السجدة.

 

 


3- يجوز لك إلتقاط الصور دون حجاب بين محارمك، شرط أن يكون المصوِّر أيضاً من المحارم أو من النساء.

4- إذا مرضت وكان علاجك لا يتم إلاَّ بالنظر واللمس فلا يجوز لك مراجعة الطبيب- الذكر إلا مع تعذُّر أو تعسُّر مراجعة الطبيبة- الأنثى التي يكون فيها الكفاية.

5- هناك فرق بين الستر الصلاتي والستر عن نظر الأجنبي أهمها:

ـ أنَّه يجب ستر ظاهر القدم عن الناظر الأجنبي فيما لا يجب ستره في الصلاة.

ـ أنَّه يجوز لبس الثياب الضيقة في الصلاة فيما لا يجوز ذلك أمام الناظر الأجنبي.

 

 


الدور الاجتماعي للمكلفة

 

يا كريمة والديك… بعد نزهتك هذه في حديقة الإسلام الغنَّاء، وبعد قطفك لأزاهير المعرفة منها، هل بدأتِ بتبيُّن معالم مستقبلك المشرق بالعفة والإيمان والنجاح؟

هل بدأت تتبدَّى لك طبيعة الدور الذي ينبغي أن تلعبيه في هذه الحياة كإنسانة مكلفة وكعضو فاعل في المجتمع من حولك؟

هذا السؤال نضع مسؤولية الإجابة عنه على عاتقك

لِمَ؟ لأنَّ الأمر ليس بيد أحد، وهو بيدك كلياً أنت من يقرر:

ـ إمَّا أنَّك إنسانة ملتزمة تعرف أنَّ عليها واجبات ومستعدة للقيام بها.

ـ وإما أنَّك إنسانة مستهترة حتى لو عرفت واجباتها فهي غير مستعدة للقيام بها.

لماذا غير مستعدة؟

تعالي لنناقش الأسباب:

 

 

ـ السبب الأوَّل: غير معتقدة حقيقةً بهذه الواجبات وبهذا الدور.

هذا ما يُسَمَّى بضعف الإيمان.

 

أي إنك تقرِّين بوجود اللَّه والآخرة، وبأنَّ اللَّه أرسل أنبياء بكتب سماوية ورسالات، وهذه الرسالات فيها واجباتٌ من يقوم بها يفوز بالآخرة، وعلى الإنسان أن يلعب دوراً مؤثراً في محيطه الاجتماعي، ولكنك غير مستعدة لتحمُّل بعض المشاق في هذا الطريق.

 

يأتي طبيب الإسلام ليعالج لك هذه المشكلة قائلاً: “ما قصرت الهمة عمَّا صدَّق به القلب” أي لو أنَّ الإنسان آمن حقيقةً فإنّ الهمة سوف تشتد فيقوم بكل ما عليه.

إذن آمني بعقيدتك واستعملي عقلك وافهمي جيداً

ماذا يقول الدين؟

 

 

ـ السبب الثاني: وجود الموانع

وهذا ما يمكن أن نطلق عليه عنوان المؤامرة.

 

هناك مؤامرة مُدَبَّرة على الفتاة، خصوصاً الفتاة المسلمة، لسلب هويتها الإنسانية وحرفها عن مسار العفة وإدخالها في متاهات الضياع والعبثية.

بكل صراحة، إنَّ هذه المؤامرة تلوح لنا في كل زيِّ حديث ومطبوعة وقصَّة، كما نراها في تلك البرامج والأفلام التلفزيونية والأغاني.

هناك خشية من أن يتسلل الضعف إليك وإلى قريناتك العزيزات اللواتي هنَّ في مقتبل العمر، فتعشن حالة ضياع بسبب هذه المؤامرة، مما يؤدي إلى ترككنَّ للواجبات وإلى التقاعس عن القيام بالدور المنوط بكنَّ في الحياة.

إذا لم تترقَّي الآن في سلَّم النجاح متى ستفعلين ذلك؟

حذار من اللهو والعبث وترك الواجبات وسوء الأخلاق.

 

 

 


الخاتمة

 

في فرحة تكليفك، لا نريد أن نُنَغِّصَ عليك الأجواء المفعمة بالأمل والنور، ولكننا نرى الخطر جدياً والعواقب وخيمة.

ولكن ثقتنا فيك كبيرة، فقد وضعت قَدَمَ العزيمة على درب الفلاح وسرت في رعاية الأهل وبمعية رفيقات الخير في ظلال القرآن وأهل البيت ولن تستطيع بعون اللَّه كلُّ المؤامرات أن تدمِّر مستقبلك الزاهر.

هنيئاً لك رحلة تكليفك وبورك تاج النور على رأسك ورعاك اللَّه حتى تصلي إلى الكمال الذي خلقك لأجل الوصول إليه.

 

 

11709491_952330428164485_5844499771138462976_n

 

شاهد أيضاً

الشهيد والشهادة – الشهداء درجات ومراتب

كما أن الإيمان درجات، وأصحاب الجنة درجات، وأهل النار درجات، كذلك التضحية بالأموال درجات، والتضحية ...