الرئيسية / تقارير سياسية / نغمات الكذب والخداع ترن على السنة قادة العدوان؟
0

نغمات الكذب والخداع ترن على السنة قادة العدوان؟

النغمة التي تظهر فترة من الزمن ثم تختفي ثم تظهر من جديد ليست نغمة هاتف جوال بل نغمة سياسية عسكرية قذرة يمارسها العدوان وقادته ووسائل اعلامه نغمة باسم الإنسانية وباسم السلام وهروباً من الهزيمة والفشل قبل أسابيع دندنت النغمة على لسان قرقاش بوقف العمليات العسكرية في الحديدة وحين لم يعرها الشعب اليمني أي اهتمام ولم يستمعوا لها تلاشت فظهرت انها خدعة عادت من جديد هذه النغمة ولكن هذه المرة على لسان مندوب السعودية في الأمم المتحدة الذي تحدث عن وقف العمليات العسكرية في الساحل الغربي توقف كما وصفه غير محدود واحاطه بكلمات مختلفه تعبر عن مكر وخداع وخبث كبير وخطير..

بالنسبة لنا كشعب يمني معتدى عليه ليس لدينا وقت ولا حتى فاقة او طاقة لسماع مثل هذه النغمات المقرفة والمخادعة فلو صدقنا عدونا لمرة واحدة او حتى للحظة زمنية محدودة فعلينا بعد ذلك ان نغتسل بالاستغفار والتسبيح لأن هؤلاء الأعداء لا عهد لهم ولا ميثاق ويعرفون من الصدق الا الاسم اما الكذب فهو رفيق دربهم وترحالهم ومواقفهم أعمالهم ومخططاتهم واهدافهم اللعينة..

وكان من اكثر الأشياء المثيرة للاشمئزاز حديث ذلك القرد البشري عن توقيف العمليات في الحديدة لكي يعطوا فرصة لتسليمها سلمياً مليون علامة تعجب منذ متى أصبحت محافظاتنا ومدننا ومناطقنا محل جدل بين تسليمها للمستعمرين والمعتدين عسكرياً او سلمياً؟ هل نحن أبناء اليمن نستوطن اليمن كمحتلين كما تفعل إسرائيل في فلسطين والسعوديين والاماراتيين والجنجويد والبلاك ووتر وووو غيرهم من الجنسيات هم اليمنيين الحقيقين؟ وهم يحررون وطنهم اليمني من المستعمر اليمني فعلاً أشياء وامور ليس لها تفسير الا الصمود والجهاد..

اهداف مثل هذه التصريحات الهروب من الفشل ترتيب الصفوف والتقاط الانفاس وتظليل الرأي العام وتدليس اعلامي وتزييف الحقائق والخوف من الهزيمة..

اما أسباب مثل هذه التصريحات هو الصمود الأسطوري لرجال الله م ابطال الجيش واللجان الشعبية والتحشيد المستمر من قبل الشعب اليمني الى جبهة الساحل والخسائر المتواصل التي لحقت بالعدو بشرياً وعسكرياً وحتى إعلاميا ونفسياً وفي مختلف المجالات..

لهذا ما على الجميع ان يدركه ان مواقفنا كشعب يمني معتدى عليه ثابته لا يمكن ان تتغير او تتبدل ولا يمكن ان يحصل فتور او تراجع ولا يمكن ان نخدع من قبل العدو.

شاهد أيضاً

17713215319817418120425472306114726101107145

أحاديث فدك في مصادر الفريقين

حدثنا ابن نمير ، حدثنا يعقوب بن إبراهيم ، حدثنا أبي – ح - وحدثنا ...