الرئيسية / *الأمام الخامنئي / الإمام الخامنئي: النخب من أهم الثروات الإنسانية في إيران

الإمام الخامنئي: النخب من أهم الثروات الإنسانية في إيران

اكد قائد الثورة الإسلامية آية الله العظمى الامام السيد علي الخامنئي، اليوم (الأربعاء)، ان النخب من أهم الثروات الإنسانية في إيران.

وخلال استقبال حشد من النخب الشابة والمواهب العلمية المميزة، قال قائد الثورة الإسلامية، كانوا يقولون عندما تنشر صور المعدات الصاروخية المتطورة والطائرات المسيرة قبل بضع سنوات إنها فوتوشوب والآن يقولون إن الطائرات الإيرانية المسيرة خطيرة للغاية. 

وأعرب قائد الثورة الإسلامية عن ارتياحه لعقد اللقاء بعد الظروف التي تسببت لها جائحة كورونا، مضيفا أن وجود النخب الشابة والمواهب العلمية يخلق الأمل في المجتمع، لافتا إلى أنه لهذا السبب أولئك الذين لا يتفقون مع تقدم البلد، لا يوافقون على وجودكم حيث يجب أن تكونوا حاضرين.

وأضاف ، أن المواهب العلمية تعتبر من الثروات الانسانية في البلاد، قائلا: إن الموارد الطبيعية والجغرافية مهمة، لكن أحد أهم الثروات البشرية في البلاد هو وجود النخب..أنها ثروة عظيمة. وعندما نعتبرها كذلك، نحاول إنتاجها.

 وتابع: علينا أن نعلم أن القوى العالمية تهدف إلى الهيمنة على العالم بأساليب وأدوات مختلفة يومًا بالأسلحة، ويومًا بالخداع ، ويومًا بالعلم، مضيفا: أن الجامعة ركيزة مهمة لتقدم البلاد وتضم النخب العلمية وان التحركات لتعطيل دروسها يؤكد بان للجامعة دور أساسي في المجتمع.

وأشار قائد الثورة الإسلامية إلى أن أي عامل يتسبب في إغلاق الجامعات مهم للأعداء الذين لا يروق لهم تقدم البلاد، معتبرا النخب بأنها مصدر للفخر والعزة للبلاد.

وقال آية الله الخامنئي إن من كان يقول إن صور المسيرات الإيرانية الصنع مفبركة ومعدلة بالفوتوشوب يحذر الآن من خطورتها، ويريدون محاسبة إيران من خلال مساءلتها لماذا تبيع أسلحتها لهذا الطرف أو ذاك.

واضاف، أننا لا نسعى لامتلاك سلاح نووي لكن تطوير الصناعة النووية مهم بالنسبة لنا وحققنا إنجازات جيدة في هذا المجال.

ولفت قائد الثورة الإسلامية إلى أبحاث وإنجازات معهد رويان للأبحاث في موضوع الخلايا الجذعية واستنساخ الكائنات الحية ووصفها بالنادر.

واعتبر سماحته إطلاق القمر الصناعي إلى الفضاء، الذي كان حكرا على بعض دول، مثالا آخر على الإنجازات التي حققتها إيران وقال إن العديد من الدول لديها أقمار صناعية في الفضاء ، لكنها ليست من صنعها، ولم تقم بإطلاقها.

كما اعتبر آية الله الخامنئي صنع روبوتات تحاكي السلوك البشري في جامعة طهران والإنجازات الأساسية في الصناعة النووية وإنتاج لقاحات معقدة، وخاصة لقاح كورونا، من الإنجازات الأخري للعلماء الإيرانيين في مختلف المجالات.

وأشار سماحته إلى التطور الكمي والنوعي للجامعات الايرانية منذ انتصار الثورة الإسلامية، موضحا : أن عدد طلاب الجامعات في البلاد شهد زيادة بنسبة 25 ضعفاً وبلغ عدد اعضاء هيئة التدريس بجامعات البلاد أكثر من 100 ألف أستاذ، بينما كان خلال السنوات الأولى للثورة 5 آلاف شخص فقط.

شاهد أيضاً

المقاومة تواصل استهداف جنود الاحتلال وآلياته في “نتساريم”.. وغرف قيادته تحت النيران

لليوم الـ263، وبعد الكشف عن امتلاكها قدراتٍ عسكريةً جديدةً تواجه بها “جيش” الاحتلال المسلّح غربياً، ...