الرئيسية / أخبار وتقارير / وزير الامن : بريطانيا ستدفع ثمن افعالها لزعزعة الامن في ايران

وزير الامن : بريطانيا ستدفع ثمن افعالها لزعزعة الامن في ايران

أشار وزير الامن الايراني حجة الاسلام اسماعيل خطيب إلى أن بريطانيا ستدفع ثمن أفعالها لزعزعة الامن في ايران وقال : ان قناة “انترناشنال” تعتبر منظمة إرهابية من قبل ايران وان كوادرها والمرتبطين بها قيد الملاحقة من قبل جهاز الامن في البلاد.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء، ان وزير الامن حجة الاسلام اسماعيل خطيب قال في مقابلة مع الموقع الاعلامي لسماحة قائد الثورة الاسلامية : مما لا شك فيه أن أكبر”عملية تأثير” على دولة في العالم لزعزعة الاستقرار واثارة اعمال الشغب فيها  عبر الحرب المركبة ، كانت تلك التي حدثت خلال فترة اعمال الشغب و ما بعدها من قبل امريكا وبريطانيا والكيان الصهيوني والسعودية.

وأكد خطيب : كانت يد الكيان الصهيوني في الاحداث الاخيرة  أكثر وضوحا ،كما كانت يد بريطانيا في  الاعلام و يد النظام السعودي في التمويل  أكثر وضوحا ،  وقامت السعودية بتقديم دعمها المالي لمسرحية برلين المنحطة  في مجالات الإعلام واثارة الاجواء وتأجير معدات التصوير وتوفير التسهيلات لحضور الصحفيين و توزيع الطعام  و…

واضاف : لن نكون ابدا مثل بريطانيا داعمين للأعمال الإرهابية وزعزعة الأمن في دول أخرى ، ولكن لن يكون لدينا التزام بمنع حدوث انعدام الأمن في هذه الدول ، لذلك ستدفع بريطانيا ثمن أفعالها لزعزعة الامن في ايران الكبرى .

وأشار  الى ان جهاز الامن الايراني يعتبر قناة  “انترناشنال”  منظمة ارهابية وقال : إن كوادر هذه القناة سيتم ملاحقتهم من قبل وزارة الإمن ، ومن الآن فصاعدا ، أي نوع من التواصل مع هذه المنظمة الإرهابية سيعتبر دخولًا إلى المجال الإرهابي وتهديدا للأمن القومي.

شاهد أيضاً

آداب الأسرة في الإسلام

الفصل الرابع الخلافات الزوجية الخلافات بين الزوجين تخلق في الاُسرة أجواء متوترة ومتشنجة تهدد استقرارها ...