الرئيسية / اخبار قصيرة / العميد رمضان شريف: رسالة يوم القدس العالمي هذا العام ستكون رفض معاهدة آبراهام

العميد رمضان شريف: رسالة يوم القدس العالمي هذا العام ستكون رفض معاهدة آبراهام

أكد رئيس اللجنة المركزية للانتفاضة والقدس في المجلس التنسيقي للإعلام الاسلامي في إيران العميد رمضان شريف أن الرسالة الرئيسة لمسيرات يوم القدس العالمي هذا العام ستكون رفض معاهدة آبراهام المخزية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه قال رئيس اللجنة المركزية للانتفاضة والقدس في المجلس التنسيقي للإعلام الاسلامي في إيران العميد رمضان شريف ان الكيان الصهيوني يتسارع في تراجعه، مضيفا أن الرسالة الرئيسة لمسيرات يوم القدس العالمي هذا العام ستكون رفض معاهدة آبراهام المخزية.

وأضاف شريف اليوم الثلاثاء في اجتماع التخطيط لإقامة مراسم يوم القدس العالمي في مدينة كرمان جنوب شرق البلاد: إجتمع كل كفار العالم لهزيمة المسلمين في عملية تحرير الأراضي المحتلة لكن الأدلة التي نراها اليوم في الأراضي المحتلة تشير إلى نتائج إقامة مراسم يوم القدس العالمي من اجل القضية الفلسطينية على مدى الـ44 عاما من انتصار الثورة الاسلامية.

وقال: اليوم نقترب من تحرير القدس وفلسطين المحتلة أكثر من أي وقت مضى، ويوم القدس العالمي لهذا العام هو يوم إعلان انتهاء معاهدة إبراهيم المهينة التي كانت بمبادرة من رئيس الولايات المتحدة.

وأوضح: إن الكيان الصهيوني عالق اليوم في أزمته الاجتماعية والسياسية الأكثر مرارا وتعقيدا، وبدأت الأزمة الأمنية لهذا الكيان الى جانب أزمته الاجتماعية والسياسية.

وأضاف: يمر 44 عاما على تسمية يوم القدس العالمي من قبل الإمام الخميني (رضي الله عنه)، وفلسفة هذا اليوم هي الدعم الشامل للأمة الإسلامية ودعاة الحرية في العالم من أجل قضية فلسطين.

وتابع شريف: اليوم نشهد ثمار جهود الشهيد قاسم سليماني في تعزيز جبهة المقاومة.

وأكد: بفضل جهود أبناء الشعب الفلسطيني وجبهة المقاومة وبفضل الإجراءات التي اتخذها قائد الثورة الإسلامية وقيادة الشهيد سليماني، أصبحت الأراضي الفلسطينية المحتلة مشهد الصراع والمواجهة مع الصهاينة.

شاهد أيضاً

أدعية أهل البيت عليهم السلام في تعقيب الصلوات

القسم الثاني التعقيبات العامة وما يدعى به بعد الفرائض الخمس ١٥٧ ١٥٨ قال السيد الخوئي ...