الرئيسية / اخبار العلماء / المرجعية تنتقد اللجوء للسلاح بفض النزاعات العشائرية وتدعو الاجهزة الامنية لاتخاذ موقف “حازم” منها

المرجعية تنتقد اللجوء للسلاح بفض النزاعات العشائرية وتدعو الاجهزة الامنية لاتخاذ موقف “حازم” منها

انتقدت المرجعية الدينية، الجمعة، لجوء بعض العشائر الى السلاح في فض النزاعات العشائرية، وفيما اعتبرت ذلك دليل على ضعف الوعي الاخلاقي والديني، دعت الى الاجهزة الامنية الى اتخاذ موقف “حازم” تجاه هذه النزاعات.

 

وقال ممثل المرجعية في كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة صلاة الجمعة التي أقيمت في الصحن الحسيني “تقع في بعض المحافظات نزاعات عشائرية لأسباب بسيطة يمكن حلها عبر جلسات أخوية بين العشائر أو اللجوء الى القانون”، معربا عن أسفه لـ”لجوء البعض إلى السلاح والتقاتل في فض هذه النزاعات، ما يودي بحياة العديد من المواطنين”.

 

وأضاف الكربلائي، أن “ذلك يعبر عن ضعف الوعي الأخلاقي والديني لدى هؤلاء”، مشدداً على ضرورة أن “يكون للقوات الأمنية موقف حازم وحاسم تجاه أي نزاع من هذا القبيل”.

 

وقال الكربلائي “يوم بعد آخر تنكشف للعالم وحشية تنظيم داعش ومدى بعده عن القيم الإسلامية والإنسانية، وان عناصره لا يتورعون عن ارتكاب أي جريمة”، مشيراً الى أن “ما قام به التنظيم مؤخرا من حرق الطيار الأردني حيا آخر الدلائل على ذلك”.

شاهد أيضاً

كيف اغتال الموساد الصهيوني القائد الشهيد عماد مغنية؟

قبل سبعة أعوام و في ظهر الأحد العاشر من شهر شباط عام ۲۰۰۸ ، وصل ...