الرئيسية / اخبار العلماء / الأمام الخامنئي / الامام الخامنئي: طاقات الشباب الثورية ستجهض مخططات العدو

الامام الخامنئي: طاقات الشباب الثورية ستجهض مخططات العدو

اكد قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي خامنئي بان الطاقات الثورية الشبابية النامية ستجهض مخطط العدو في الهجمة الثقافية.

جاء ذلك ضمن تصريحات القائد خلال استقباله قبل عدة ايام المعنيين بتنظيم مؤتمر احياء ذكرى شهداء محافظة خراسان الجنوبية (شرق) والتي نشرت صباح اليوم الثلاثاء في مكان انعقاد المؤتمر في مدينة بيرجند مركز المحافظة.

وخلال اللقاء اعتبر قائد الثورة الاسلامية تكريم ذكرى الشهداء من افضل واشرف الاعمال وان البلاد بحاجة لها مشيرا الى هجمة الاعداء الخطيرة على القيم المعنوية واضاف، لكن بطبيعة الحال فان الطاقات الشبابية الثورية النامية في انحاء البلاد ملموسة ومع جهود واتساع نطاق هذه الطاقات سيُهزم العدو في الهجمة على القيم المعنوية كما هُزم في الحرب العسكرية.

واكد آية الله خامنئي ضرورة تنظيم مؤتمرات احياء ذكرى الشهداء بما يليق بهم وتسجيل ذكرياتهم واحوالهم وقال، ان الشهداء الاعزاء دخلوا ساحة الدفاع بارواحهم وهم اليوم يدافعون عن البلاد والاسلام بهويتهم وقيمهم المعنوية لذا فان الدفاع المقدس امر غير متناه وحقيقة متقدمة الى الامام دوما.

شاهد أيضاً

شمعون الصفا وصي المسيح (ع) وجد الإمام المهدي (ع) لأمه

علم النبوة وضعف الصبا !  في قصص الأنبياء للراوندي/269: ( بإسناده عن الحسن بن محبوب ، عن عبد الله بن سنان ، قال: سأل أبي أبا عبدالله (ع) هل كان عيسى يصيبه مايصيب ولد آدم؟ قال: نعم . ولقد كان يصيبه وجع الكبار في صغره ، ويصيبه وجع الصغار في كبره ويصيبه المرض ، وكان إذا مسه وجع الخاصرة فيصغره وهو من علل الكبار ، قال لأمه: إبغي لي عسلاً وشونيزاً وزيتاً فتعجَّني به ، ثم أئتيني به ، فأتته به فكرهه فتقول: لم تكرهه وقد طلبته؟ فقال:هاتيه ، نعتُّهُ لك بعلم النبوة ، وأكرهته لجزع الصبا ، ويشم الدواء ثم يشربه بعد ذلك  .  وفي رواية إسماعيل بن جابر ، قال أبو عبد الله (ع) : إن عيسى بن مريم (ع)  كان يبكى بكاءً شديداً، فلما أعيت مريم (ع) كثره بكائه قال لها: خذيمن لِحَى هذه الشجرة فاجعليه وُجُوراً ثم اسقينيه ، فإذا سقيَ بكى بكاءً شديداً ، فتقول مريم (ع) : هذا ...