الرئيسية / اخبار العالم / بدء مراسم اليوم الوطني لمقارعة الاستكبار في جميع ارجاء ايران
1

بدء مراسم اليوم الوطني لمقارعة الاستكبار في جميع ارجاء ايران

الحرس الثوري يستعرض صاروخا باليستيا أمام سفارة واشنطن السابقة بطهران

 

1

استعرض ​حرس الثورة الإسلامية​ صاروخا باليستيا أمام مبنى السفارة الأميركية في ​طهران​ أثناء مراسم “اليوم الوطني لمقارعة الاستكبار العالمي”.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن هذه المراسم أقيمت في جميع أنحاء البلاد بمشاركة كبار المسؤولين لإحياء الذكرى الـ38 لاقتحام السفارة الامريكية  المسمى ب(وكر التجسس الامريكي) من قبل الطلبة بالعام 1979، وهو أيضا يوم التلميذ الإيراني، حيث قمعت قوات الشاه محمد رضا بهلوي بالقوة في العام 1978 التلاميذ المتظاهرين خلال أحداث ثورة ذلك العام.

يذكر أن يوم “مقارعة الاستكبار العالمي” مناسبة يمر عن عمرها 38 عاما وتعود جذورها الى سيطرة الطلبة التابعين لنهج الامام الخميني الراحل “قدس سره” على السفارة الاميركية التي كانت تقوم بمهام تجسس ابان الثورة الاسلامية في سبعينيات القرن الماضي وتقام في ذكرى المناسبة كل عام مسيرات في انحاء المحافظات الايرانية يشارك فيها مختلف اطياف الشعب الى جانب فعاليات ثقافية وتوعوية لتسليط الضوء على مقاومة الشعب امام مخططات الاستكبار العالمي للاضرار بايران وثورتها الاسلامية.

بدأت منذ قليل مراسم اليوم الوطني لمقارعة الاستكبار(4 نوفمبر) في جميع ارجاء ايران بمشاركة جميع فئات الشعب.

 

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان مراسم اليوم الوطني لمقارعة الاستكبار بدأت منذ قليل بالتزامن مع طهران في جميع ارجاء ايران بمشاركة تلاميذ المدارس ومختلف فئات الشعب الايراني.

ومن المقر ان يشارك في هذه المراسم، امين المجلس الاعلى للامن القومي علي شمخاني، حيث سيلقي كلمة حول نكث عهود وانتهاكات الامريكيين.

وردد المشاركون بالمسيرات، شعارات مناهضة للسياسة العدائية لأمريكا والكيان الصهيوني، وتضمنت اللافتات التي رفعها المشاركون في المسيرات شعارات “الله اكبر” ، “الموت لامريكا” ،”الموت لاسرائيل”.

كما حمل المشاركون في المسيرات دمى تمثل المسؤولين الامريكيين والاسرائيليين ورسوم كاريكاتيرية عن ترامب و ونتن ياهو وابو بكر البغدادي وملك السعودية.

احراق العلم الامريكي من قبل الشباب الايراني الغاضب خلال هذه المسيرات

وأحرق الطلاب المشاركون، العلم الأمريكي، في العاصمة طهران، على هامش مسيرات اليوم الوطني لمقارعة الاستكبار العالمي.

 

13 آبان اصفهان

أصدر المشاركون في مراسم اليوم الوطني لمقارعة الاستكبار بيانا ختاميا أدانوا فيه التصريحات المسيئة للرئيس الامريكي ضد الشعب الايراني وحرس الثورة الاسلامية واستخدامه لكلمات مزيفة وخاطئة للخليج الفارسي.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان المشاركين في مراسم اليوم الوطني لمقارعة الاستكبار أصدروا بيانا ختاميا، أكدوا فيه على ان المقاومة في وجه الظلم والجهاد ضد المستكبرين والمحتلين واجب ديني ورسالة بشرية، اذ اعلنوا مواقفهم  عبر ترديد شعار الله اكبر والموت لامريكا.

وقال البيان، ندين بشدة تصريحات الرئيس الامريكي الكريه المسيئة ضد الشعب الايراني والمؤسسات الثورية وحرس الثورة الاسلامية واستخدام عبارات مزيفة ومزورة وخاطئة للخليج الفارسي.

وتابع، ان الشعب الايراني يعتبر حرس الثورة الاسلامية سدا منيعا في وجه نفوذ الاعداء وعاملا مؤثرا في افشال مؤامرات الاستكبار في المنطقة وشوكة في اعين امريكا والكيان الصهيوني اللامشروع والمعادي للثورة الاسلامية.

ونوه البيان الى ان انكشاف الوجه المفضوح لامريكا في مواجهة الثورة الاسلامية والشعب الايراني لعدة مرات اثبت ان امريكا لاتزال غير قابلة للثقة، داعماً، مواقف قائد الثورة الاسلامية المعادية لامريكا، معلناً، معارضته الحاسمة لأي نوع من انواع التفاوض مع الشيطان الاكبر حول أي قضية.

واعلن البيان تضامنه مع الشعوب المظلومة في فلسطين والبحرين واليمن وسوريا وميانمار انطلاقا من مبادىء الثورة الاسلامية التي تدعو الى الوقوف ضد الظلم والدفاع عن المظلوم، كما دعم البيان النضال ضد الاستكبار والمطالبة المشروعة لمظلومي العالم.

واكد البيان على ضرورة الانتباه الى القبضات الحديدية الخفية تحت القفازات المخملية، قائلا، ننظر بعين الريبة والشك الى التحركات الغامضة والتعاطي المزدوج للدول الاوروبية مع القضايا الاقليمية والاتفاق النووي ونطالب المسؤولين الانتباه والترقب الثوري لسلوك الحكومات الاوروبية.

وأشار البيان الختامي الى ان قضية الاتفاق النووي ونكث العهود من قبل امريكا اثبتت ان عزة واستقلال البلاد تتحقق فقط عبر الاعتماد على القدرات الوطنية والطاقات الداخلية، قائلا، لذلك نعلن التمسك الكامل بتوجيهات قائد الثورة الاسلامية (حفظه الله) ونعتبر الاقتصاد المقاوم الحل الوحيد لمشاكل البلاد ومواجهة مؤامرات الاستكبار العالمي بقيادة امريكا.

 

انطلاق مسيرات يوم “مقارعة الاستكبار” في مختلف أنحاء ايران

انطلقت منذ دقائق مسيرات يوم “مقارعة الاستكبار” 13 آبان /4 نوفمبر في العاصمة الايرانية طهران وكافة المدن الإيرانية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إنّه بالتزامن مع يوم مقارعة الاستكبار 13 آبان/ 4 نوفمبر انطلقت صباح اليوم عند الساعة العاشرة بتوقيت طهران قبالة وكر التجسس الأمريكي (السفارة الامريكية السابقة في طهران)  انطلقت مسيرات في العاصمة الايرانية طهران وكافة المدن الإيرانية بحضور حشود من التلاميذ والطلبة مجددين تمسكهم بمبادئ الثورة الاسلامية والتزامهم بخط الامام الراحل (ره).

وأصدر مجلس تنسيق الإعلام الاسلامي بهذه المناسبة بياناً أكد فيه على المشاركة في مسيرات يوم “مقارعة الاستكبار” العالمي  والتمسك بنهج الامام الراحل الخميني (ره) ومحاربة امريكا والعمل على حماية البلاد والارتقاء بها إلى أعلى المراتب في العالم.

 

مراسم 13 آبان

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

https://t.me/wilayahinfo

[email protected]

 

شاهد أيضاً

1237759_775548659175254_6129185543931758640_n

لن نبكي على القاسم بن الحسن (ع ) بعد هذا اليوم …! – ام مرتضى

وصل الى بناية پاستور (مبنى رئاسة الجمهورية ). كان منتظراً لأکثر من ساعتين. قال لجنود ...