الرئيسية / أخبار وتقارير / قتيلان و14 مصابا خلال هجوم بالأسلحة النارية في تل أبيب

قتيلان و14 مصابا خلال هجوم بالأسلحة النارية في تل أبيب

قتل إسرائيليان على الأقل وأصيب 14 آخرون مساء اليوم الخميس، خلال إطلاق نار بوسط تل أبيب، في ما تقول الشرطة إنه هجوما إرهابيا جديدا تطارد مرتكبيه.
ذكرت هيئة البث الإسرائيلية “مكان” أن اعتداء بأسلحة نارية وقع في شارع ديوزينغوف وسط تل أبيب، ما تسبب في سقوط 14 مصابا بعضهم في حالة حرجة وخطيرة، فيما لقي اثنان مصرعهما.
ونقلت عن تقارير أولية للشرطة أن إطلاق النار حدث في موقعين، وقع فيهما المصابون، فيما هرعت قوات الأمن إلى المنطقة وتباشر عمليات التمشيط وتطارد بالفعل أحد مطلقي النار، وتطالب المواطنين بعدم الاقتراب من موقع الحادث.
وأظهرت لقطات بثها التلفزيون الإسرائيلي عددا كبيرا من رجال الشرطة ورجال خدمات الطوارئ في موقع الهجوم وسط المدينة، وذكرت أن قوات الأمن تطوق مبنى في شارع ديزينغوف حيث يعتقد أن أحد المهاجمين يتحصن به.
وقال المتحدث باسم الشرطة إيلي ليفي لقناة تلفزيون 12 الإسرائيلية: “أطلق إرهابي الرصاص من مدى قصير وفر هاربا. أصيب عدة أشخاص”. فيما نقلت هيئة البث عن الشرطة قولها إن “عددا من الإرهابيين” نفذوا الهجوم.
صلاة أول جمعة من رمضان في المسجد الأقصى - سبوتنيك عربي, 1920, 07.04.2022

جماعات “الهيكل” تدعو إلى اقتحام جماعي للأقصى في 15 أبريل
تصاعدت وتيرة الهجمات داخل المدن الإسرائيلية في الأيام الماضية، واستخدم خلالها الأسلحة النارية، متسببة في سقوط العديد من القتلى والجرحى، وسط مخاوف من تصعيد متبادل بين تل أبيب والفصائل الفلسطينية المسلحة.
وقتل في إسرائيل، خلال أسبوع واحد، 11 شخصا في 3 هجمات طعن ودهس وإطلاق نار في مدينة بئر السبع والخضيرة وبني براك. فيما قتل الجيش الإسرائيلي 3 شبان فلسطينيين شمالي الضفة الغربية، بدعوى أنهم كانوا يخططون لتنفيذ هجمات، فجر السبت الماضي.
أعلن الجيش الإسرائيلي حالة الاستنفار الأمني، وعزز قواته الموجودة في الضفة الغربية بما يزيد على 10 كتائب في محاولة لمنع مزيد من الهجمات داخل إسرائيل.
وقال نفتالي بينيت، رئيس الوزراء الإسرائيلي، يوم الثلاثاء، إن إسرائيل أحبطت 15 هجوما كبيرا خططت تنظيمات “إرهابية” لتنفيذها في الضفة الغربية والداخل الإسرائيلي.

شاهد أيضاً

الكويت ترحل 3 مثليين عرب لممارستهم الجنس مقابل المال!

قررت المباحث الجنائية الكويتية ترحيل 3 وافدين عرب لممارستهم أعمالا منافية للآداب العامة فيما بينهم بمقابل ...