الرئيسية / أخبار وتقارير / تضامناً مع شعب اليمن تظاهرات أمام البيت الابيض +صور

تضامناً مع شعب اليمن تظاهرات أمام البيت الابيض +صور

نظم عشرات المواطنين الأمريكيين ، وقفة احتجاجية أمام البيت الابيض الأمريكي تنديدا و استنكارا للعدوان السعودي الغاشم على شعب اليمن و دعم الولايات المتحدة الامريكية لهذه العملية العدوانية ، وكذلك لاعلان تضامنهم مع الشعب اليمني المظلوم ، حيث طالب المحتجون الرئيس الامريكي باراك اوباما ، بوضع نهاية لهذه الحرب الاجرامية بعد أن هتفوا بشعارات “لا تقصفوا اليمن” و” كفوا ايديكم عن اليمن” .

 

 

وافاد تقریر مراسل وکالة “تسنیم” الدولیة للانباء فی واشنطن ، بان العشرات من مواطنی أمریکا ومن الرعایا الیمنیین فی هذا البلد ، نظموا امس السبت ، وقفة احتجاجیة ، أمام البیت الابیض الامریکی بهدف اعلان رفضهم للعدوان السعودی الغاشم على الیمن ورفعوا لافتات کتب علیها :

 

 

“کفوا ایدیکم عن الیمن”

 

 

“لا للتدخل الاجنبی فی الیمن”

 

 

“یا قتلة الاطفال .. حیاة الیمنیین ثمینة”

 

 

“مدینة عدن تغرق بالدماء”

 

 

 

“ساعدوا .. بدلا من القصف”

 

 

“ایها السعودیون اوقفوا القصف” . 

 

و ردد المشارکون فی هذه الوقفة الاحتجاجیة شعارات “لا تقصفوا الیمن” و”کفوا ایدیکم عن الیمن” . و بالاضافة الى ذلك ، و فی خطوة رمزیة ، ارتدى عدد من المشارکین الاکفان ، و تمددوا على الارض ، تعبیرا عن القتل الوحشی للمواطنین المدنیین الابریاء الیمنیین اثر غارات السعودیین .

 

 
وفی هذا السیاق، قال احد منظمی هذا التجمع الاحتجاجی لمراسل وکالة “تسنیم” فی واشنطن : “لقد وقفنا بصمت لبضع دقائق ، تحیة وتکریما للشهداء فی الیمن ، هل تعلم انه قتل لحد الان أکثر من 700 شخص من مواطنینا ؟.

 

 

الیوم لیس فقط المنازل والاسواق بل حتى المستشفیات لیست فی مأمن من عملیات قصف الامریکیین والسعودیین.

 

 

ان الوضع فی الوقت الحاضر تفاقم فی المدن الیمنیة بحیث یجب تسدید تکالیف باهضة من اجل الحصول على لتر واحد من الماء ، فی ظروف یعانی الشعب الیمنی من الفقر، اننا نطالب اوباما ان یضع نهایة لهذه الحرب” .

 

 
کما قال احد المتحدثین فی هذه المراسم ، : “نحن المواطنون الامریکیون ، جئنا الى هنا لنعلن استیائنا للتحالف السعودی الامریکی .

 

 

ان السعودیین الذین هم ینتهکون حقوق الانسان ، و یستخدمون اموال و ممتلکات المسلمین ، و یدعون بانهم یعطون لافقر بلدان المنطقة ، درسا عن الحریة” ! .

 

 

واضاف : “لقد استشهد لحد الان اکثر من 700 شخص بالاضافة الى 2500 جریح ، وتحملت الیمن ملایین الدولارات کخسائر مالیة . نحن بلد نستورد اکثر من 90% من احتیاجاتنا الغذائیة من الخارج ، و فی هذه الظروف ، لیس فقط اغلقوا الطریق بل لم یسمحوا بوصول المساعدات العاجلة والطبیة الى الشعب الیمنی” .

 

 

 

شاهد أيضاً

كيف اغتال الموساد الصهيوني القائد الشهيد عماد مغنية؟

قبل سبعة أعوام و في ظهر الأحد العاشر من شهر شباط عام ۲۰۰۸ ، وصل ...