الرئيسية / الاسلام والحياة / مع كل تلك القدرة، كان سيلمان خاضعاً لله!

مع كل تلك القدرة، كان سيلمان خاضعاً لله!

مقاطع مهمه من كلام الامام الخامنئي دامت بركاته تم أختيارها بمناسبة شهر رمضان المبارك .«إنّ قصة سليمان بكاملها، من البداية وحتى النهاية ـ وبمقدار ما ذكره تعالى في هذه السورة ـ النمل ـ يدور حول هذه الفكرة والنكتة، وهي أن هذا الإنسان المقتدر والعظيم الشأن الذي لم يملك فقط مفاتيح القدرة المادية المعتادة، بل حاز مفاتيح القدرة المعنوية وكذلك القدرة غير المألوفة والمعتادة، وكان لديه من القدرة ما لا نظير له بحيث أن أحداً من قبله أو بعده لم تكن له مثل تلك الدولة والقدرة، مثل هذا الإنسان ـ ومع كل تلك القدرة ـ كان خاضعاً وخاشعاً لرب هذا العالم ﴿نِعْمَ الْعَبْدُ إِنَّهُ أَوَّابٌ﴾[19]»[20].

 

شاهد أيضاً

شهر رمضان فرصة عروج روح الإنسان وتكاملها

مقاطع مهمه من كلام الامام الخامنئي دامت بركاته تم أختيارها بمناسبة شهر رمضان المبارك . ...