الرئيسية / أخبار وتقارير / التحالف الامريكي يستخدم اسلحة محظورة دولياً في الموصل

التحالف الامريكي يستخدم اسلحة محظورة دولياً في الموصل

اعربت منظمة “هيومين رايتس ووتش”، اليوم الخميس، عن قلقها من استخدام التحالف الامريكي اسلحة وقنابل ومتفجرات تعتبر محظورة بموجب القانون الدولي الانساني، مشيرة إلى استخدامه قنابل تزن 500 رطل.

وقالت نائبة مديرة قسم الشرق الأوسط في هيومن رايتس ووتش لما فقيه في تقرير اطلعت /الإباء/ الفضائية عليه، إن “آلاف الأسر عالقة لدى داعش في غرب الموصل، حيث يمنع مسلحوه المدنيين من الهروب إلى مكان آمن”، مشيرة إلى أن “على قوات التحالف (الامريكي) أن تقر بأن استخدام الأسلحة المتفجرة ذات الآثار الواسعة في المدينة القديمة المزدحمة يضع المدنيين في خطر مفرط”.

واوضحت فيقه، أن “ارتفاع عدد الضحايا المدنيين جراء الضربات الجوية زاد من القلق بشأن الغارات الجوية التي تنفذها قوات التحالف الامريكية، قد يكون استخدام الأسلحة المتفجرة ذات الآثار الواسعة كالقنابل التي تُطلق جوا ووزنها 500 رطل فما فوق، والتي استخدمت في إطار هذه العملية، السبب في خسائر مدنية وأضرار للممتلكات بشكل يفوق النتائج المتوقعة عسكريا هذه الهجمات العسكرية غير المتناسبة محظورة بموجب القانون الإنساني الدولي”.

وبحسب تقديرات الأمم المتحدة، “ما زال هناك 200 ألف مدني في منطقة مساحتها 2 كم مربع في المدينة القديمة غرب الموصل، والتي تحاصرها القوات العراقية وقوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة استعدادا للمعركة هناك”.

وكانت منظمات “آيروارز”؛ “منظمة العفو الدولية”؛ مركز المدنيين في النزاعات (CIVIC)؛ حقوق الانسان أولاً؛ هيومن رايتس ووتش؛ “الشبكة العالمية للأسلحة المتفجرة؛ ومنظمة “أطفال الحرب” أكدت ارتكاب التحالف الامريكي انتهاكات واسعة خلال معركة الموصل.

 

https://t.me/wilayahinfo

 

5

شاهد أيضاً

برزاني ما بعد «التخلّي» الصدري: استدراج مواجهة مع بغداد؟

ما زالت تردُّدات تصريحات مسعود بارزاني، التي تحمل نزعة انفصالية متجدّدة، مشفوعة بإجراءات استفزازية أحادية ...