الرئيسية / منوعات / مناورات الرسول الاعظم ص رسالة للاميركيين ان ايران تمتلك صورايخ بمقدورها اغراق حاملات الطائرات
54eda96d611e9b69728b45ab

مناورات الرسول الاعظم ص رسالة للاميركيين ان ايران تمتلك صورايخ بمقدورها اغراق حاملات الطائرات

قال تقرير اوروبي ان مناورات الرسول الاعظم صلى الله عليه واله لحرس الثورة الاسلامية التي انتهت يوم امس الاول الجمعة ، واستمرت 3 ايام ، ، وجهت رسالة هامة للغرب وللولايات المتحدة الامريكية ان ايران قطعت اشواطا بعيدة في الاستعداد للدخول في مواجهة مسلحة مع السفن الحربية الغربية والقواعد الغربية وخاصة الامريكية في منطقة الخليج اذا تعرضت لعدوان امريكي او اسرائيلي.

وقال تقرير لراديو ” اوستن الاوروبي ” ان مناورات حرس الثورة الاسلامي باسم الرسول الاعظم ص ،اظهرت التطور الكبير في سلاح الصواريخ الايرانية من مختلف الانواع التي انتجتها مصانع السلاح الايرانية ، واقر مراقبون عسكريون تابعوا المناورات بدقة اصابة الصواريخ لاهدافها سواء من طراز فاتح 110 ارض – بحر ، او غدير ذات مدى 350 كيلومترا وكروز ، ونجحت في اصابة الاهداف من السفن الحربية واغراقها.

 

واضاف التقرير : ان التطور اللافت في هذه المناورات وهي التاسعة في سلسلة ” مناورات الرسول الاعظم ” ان الهدف الذي كان معدا ليكون العدو الافتراضي كان ” حاملة طائرات ” بناها الايرانيون منذ سنتين بصبر في قاعدة ” بندر عباس ” قرب مضيق هرمز لمحاكاة حاملات الطائرات الامريكية في الخليج وفي بحر عدن ، وهو ما يعني ان الايرانيين اعدوا انفسهم للذهاب بعيدا في حالة نشوب نزاع او تعرضها الى هجوم اسرائيلي او امريكي ، الى اغراق حاملات طائرات ومدمرات امريكية في الخليج انتقاما من هذا الوجود المسلح الذي ينتشر من بحر عمان جنوب الخليج الى شمال الخليج عند الموانئ الكويتية مرورا بموانئ الامارات وقطر والبحرين التي تتواجد فيها السفن الحربية الامريكية والبريطانية .

ووفق التقرير قال ضابط بلجيكي متقاعد : كان بامكان الايرانيين ان يضعوا اهدافا لصواريخهم في ” مناورات رسول الله ” باختيار مجموعة من السفن الكبيرة كما تعمل بقية الدول لتكون اهدافا لصورايخ وقذائف السفن الحربية والطائرات الحربية ، في منارواتها ، ولكن الايرانيين امضوا سنتين في بناء سفينة بحجم حاملة الطائرات الامريكية لمحاكاة حجم وقوة هذه الحاملات ولتصيبها بمختلف انواع صورايخها المتطورة ، في رسالة صريحة وواضحة بانهم سيصطادون هذه الحاملات بكل اقتدار وبمختلف انواع الصواريخ .
واضاف : بل ذهب الايرانيون الى ابعد من ذلك وذلك بتنفيذ تمرين لقوات النخبة في حرس الثورة الاسلامية يظهر قدرتهم على تنفيذ عمليات انزال والسيطرة على مثل هذا النوع من السفن الحربية .

 

وتابع : صحيح ان الامر ليس بهذه البساطة في انزلاق الجانبين الايراني والامريكي الى مواجهة من هذا النوع الكارثي ، الا ان الايرانيين بدوا انهم حريصون على ارسال رسائل عملية للامريكيين انهم سوف لن يمتنعوا عل ىتوجيه ضربات انتقامية مدمرةللسفن الحربية الامريكية والغربية الاخرى والقواعد العسطرية في مشيخات الخلج اذا تعرضت منشئاتهم النووية والمواقع الاستراتيجية في بلادهم لهجوم امريكي او اسرائيلي .

على صعيد متصل قال تقرير ” راديو اوستن ” الاوروبي الذي يبث من اوسلو ، : ان قيام الايرانيين بالسماح لنقل مباشر للتمارين العسكرية في مناورات الرسول الاعظم من خلال محطات التفزة الايرانية ، يعكس ثقة القادة الايرانيين الكبيرة بالتكنلوجيا الفائقة التي تتمتع بها صواريخهم من طراز ” بر – بحر” و ” جو – بحر ” و ب” حر – بحر ” وقدرتها على اصابة اهدافها بكل دقة عالية ، وهذا ما ظهر بشكل واضح في تنفيذ تمارين اطلاق الصواريخ الى الهدف الذي يحاكي حاملة طائرات امريكية ، ولم يكن لدى القادة الايرانيين وبينهم قائد الحرس الثوري الاسلامي ادى شك بان جميع الصواريخ ومن مختلف الانوارع ومنها الباليستية ستصيب اهدافها بدقى عالية ، الامر الذي يشير الى رغبة الايرانيين بايصال رسائل للغرب بان ترسانة الصواريخ الايرانية من مختلف الانواع ، انما هي ذات قدرات تشابه نظيراتها من انواع الصواريخ التي تنتجها مصانع السلاح في الدول الكبرى .

 

يذكر الى ان الحرس الثوري الاسلامي اختبر بالاضافة الى مختلف انواع الصواريخ في اليوم الاول والثاني من المناورات الا انه في اليوم الثالث منها ، صاروخا اطلق من تحت الماء يعتقد ان غواصة ايرانية اطلقته ، ووصفه قادة الحس الثوري الاسلامي بانه “سلاح استراتيجي ” جديد، لتكون بذلك إحدى الدول القليلة في العالم القادرة على تصنيع مثل هكذا صاروخ.

وقال الادميرال فدوي قائد القوة البحرية للحرس الثوري، ان دخول هذا السلاح الجديد الخدمة سيلعب دورا مصيريا جدا في رفع القدرات البحرية للجمهورية الاسلامية في ايران على صعيد مواجهة التهديدات المحدقة لاسيما من قبل الولايات المتحدة ، ولم يذكر فدوي اسم الصاروخ كما تكتم على خصائصه وقدراته التدميرية والمسافة التي يقطعها ، واكتفى بالقول: سنوكل الكشف عن مميزات وخصائص هذا الصاروخ للسنوات القادمة.

شاهد أيضاً

IMG-20140123-WA0030

الاكتفاء بما روي في أصحاب الكساء

(ثواب الصلاة على النبي(ص)): 140 – عن أبي هريرة قال: قال رسول الله(ص): «مَنْ صلَّى ...