الرئيسية / مقالات اسلامية / كلامكم نور / علماء شيعتنا مرابطون بالثغر الذي يلي إبليس وعفاريته
00

علماء شيعتنا مرابطون بالثغر الذي يلي إبليس وعفاريته

8 – م، ج: بالإسناد إلى أبي محمد العسكري عليه السلام. قال: قال جعفر بن محمد الصادق عليهما السلام: علماء شيعتنا مرابطون بالثغر الذي يلي إبليس وعفاريته، يمنعونهم عن الخروج على ضعفاء شيعتنا،

وعن أن يتسلط عليهم إبليس وشيعته النواصب، ألا فمن انتصب لذلك من شيعتنا كان أفضل ممن جاهد الروم والترك والخزر ألف ألف مرة لأنه يدفع عن أديان محبينا، وذلك يدفع عن أبدانهم.

بيان: المرابطة: ملازمة ثغر العدو. والثغر ما يلي دار الحرب وموضع المخافة من فروج البلدان. والعفريت: الخبيث المنكر. والنافذ في الأمر: المبالغ فيه مع دهاء. والخزر بالتحريك: اسم جبل خزر العيون أي ضيقها.

شاهد أيضاً

0

آل سعود الوهابيين وآراء علماء السنة في الوهابية

04/  منشأ الوهابية قال العلامة جميل صدقي الزهاوي : ” الوهابية فرقة منسوبة إلى محمد ...