الرئيسية / اخبار العلماء / آية الله مكارم الشيرازي: نحرم كل أشكال الاستفادة من أسلحة الدمار الشامل في الحروب
jpg.3887

آية الله مكارم الشيرازي: نحرم كل أشكال الاستفادة من أسلحة الدمار الشامل في الحروب

قال آية الله مكارم: كان نبي الإسلام (ص) يأمر جنوده في الحروب بعدم استهداف المدنيين، وعدم الإجهاز على الجرحى، وعدم إلقاء السم في الماء، وعدم تلويث البيئة.  اعتبر مهمة منظمة الصليب الأحمر بالعمل الهام والحساس، وقال: نعيش في عصر يشهد المجتمع فيه مشاكل عصيبة بالرغم من وجود منظمات عالمية، كما تتجلى فيه الحاجة الى منظمات مثل الصليب الأحمر والهلال الأحمر.

وأكد خلال لقائه بأمين عام منظمة الصليب الأحمر العالمي على أن هذا التنظيم نابع من صلب الضمير البشري الحي الموجود بنحو ما لدى جميع الناس، متابعاً: نحن نرى أن جميع أتباع الأنبياء الإلهيين وجميع المذاهب الإسلامية قد دعيت الى تقديم الخدمة للإنسان ودعوة الناس الى الخير.
ومضى في القول: إذا ما استفيد هنا من العقائد الدينية فسيكون لها تأثير كبير في الجميع؛ لإخفاق القانون الدولي في معالجة هذه الثغرة، ولطالما دعونا الناس والمسلمين من أتباعنا وغيرهم الى الاهتمام بهذا الموضوع.
وأردف: لا شك في أن قلوبنا يعتصرها الألم حينما نسمع بقتل أو اختطاف واحد من جنود الصليب الأحمر أو الهلال الأحمر، فإلى أي مدى هبط المستوى الأخلاقي في المجتمعات، حتى بات الإنسان يستهدف حماته.
الى ذلك، أكد سماحته على أن أهم مشكلة في عصرنا الحالي هي إنتاج أسلحة الدمار الشامل، مضيفاً: نحن كمسلمين نحرم كل أشكال الاستفادة من أسلحة الدمار الشامل في الحروب.
وتابع: يجب أن نفعل ما يوقظ الضمير العالمي، وهذا العمل يحتاج الى قدر من الدعاية، ولو بلغ المجتمع الى هذه المرحلة فإنه سيقدم خدمة كبيرة للصليب الأحمر والهلال الأحمر أيضاً.
وأضاف: ورد في التاريخ الإسلامي أن نبي الإسلام (ص) كان يأمر جنوده في الحروب بعدم استهداف المدنيين، وعدم الإجهاز على الجرحى، وعدم إلقاء السم في الماء، وعدم تلويث البيئة. فهذه التعاليم التي صدرت قبل أكثر من ألف عام وأصبحت نبراساً لنا.
- وکالة رسا للانباء

شاهد أيضاً

1030679431 (1)

الحرس الثوري: صواريخنا قادرة على تدمير حاملات الطائرات في أية نقطة رصد عسكري

أكد قائد الحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي، اليوم الخميس، أن حاملات الطائرات المعادية ليست ...