الرئيسية / اخبار العلماء / الدعم الإيراني للمقاومة الإسلامية هو دعم للإسلام
00

الدعم الإيراني للمقاومة الإسلامية هو دعم للإسلام

عدّ رئيس مجلس خبراء القيادة في إيران آية الله احمد جنتي دعم الجمهورية الإسلامية الإيرانية للمقاومة الإسلامية بمثابة دعم للإسلام، مؤكدا أن الثورة الإسلامية في إيران بدأت واستمرت وحققت الانتصار بالمقاومة.
وقال آية الله جنتي، لدى استقباله حشدا من الشبان اللبنانيين الأعضاء في حزب الله من خريجي كلية الرضوان يوم الأحد، أن المقاومة الإسلامية في لبنان وفلسطين وأي بلد آخر غير منفصلة عن بعضها البعض لأن هدفها مشترك ويتمثل بتسييد الإسلام ودحر القوى المناهضة للإسلام ومجابهة المؤامرات الغربية والمستكبرين.

وأضاف، إن المقاومة الإسلامية لديها هدف مشترك في كل مكان وتسلك سبيلا موحدا لذلك فنحن غير منفصلين عنهم وهم غير بعيدين عنا وندعم بعضنا بعضا وعلى هذا الأساس فإن الجميع يدعمون استمرار حركة المقاومة الإسلامية في فلسطين.

ورفض رئيس مجلس خبراء القيادة توقعات الأميركيين للتخلي عن دعم إيران للمقاومة الإسلامية، موضحا، إن معنى هذا الطلب هو التخلي عن الدين والقرآن الكريم والرسول الأكرم (ص) حيث إنها غير منفصلة عن بعضها البعض.

وأكد آية الله جنتي أننا لو أقمنا الصلاة وأدينا الصوم فإن علينا القيام بالمقاومة لأن الجهاد في سبيل الله هو من أهم أركان الإسلام .

وعدّ توقعات البعض في التخلي عن دعم إيران للمقاومة الإسلامية في لبنان لاسيما حزب الله بأنها لا قيمة لها، مشددا، على هؤلاء العلم انه لا يمكن التخلي عن المقاومة الإسلامية مهما كان الثمن لأن التخلي عنها يعني الابتعاد عن الإسلام ولا يمكن التخلي عن ديننا مطلقا.

وهنّأ شبان حزب الله، خلال اللقاء، انتخاب آية الله جنتي لمنصب رئاسة مجلس خبراء القيادة في إيران.

المصدر: وكالة فارس